الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اللاجئون وقضايا المنطقة محور مناقشات الجمعية العامة للأمم المتحدة
اللاجئون وقضايا المنطقة محور مناقشات الجمعية العامة للأمم المتحدة

اللاجئون وقضايا المنطقة محور مناقشات الجمعية العامة للأمم المتحدة

نيويورك ـ (الوطن) ـ وكالات:
بدأت أمس أعمال الدورة الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة حيث يتصدر ملف الهجرة واللاجئين بالإضافة إلى قضايا المنطقة وخاصة القضية الفلسطينية والملف السوري.
وافتتحت أعمال الجمعية بكلمة للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تحدث فيها عن عدد من القضايا الدولية على رأسها الأزمة السورية، والانجازات التي حققتها المنظمة الدولية حول العالم، وكذلك الاصلاحات التي تحتاج إلى تنفيذها لزيادة فعاليتها، والتحديات المناخية التي تواجه الكوكب.
وتطرق المسؤول الدولي إلى الانجازات المحققة على مستوى الصحة العالمية. وتحدث عن المنظمة الدولية وقال إن هناك مخاطر تهدد فعالية مجلس الأمن، فيما لم تتفق الدول الكبرى بعد على إصلاحه.
من جانبه ألقى الرئيس الأميركى باراك أوباما خطابه الأخير ، أمام الأمم المتحدة بعد قرب انتهاء ولايته الأخيرة كرئيس للولايات المتحدة الأميركية.
وقال فى خطابه أمام الأمم المتحدة: “لقد تمكنا من إعادة النمو فى الاقتصاد العالمي والقضاء على الإرهاب العالمي وتعزيز اتفاقية وقف انتشار السلاح النووي وإنهاء الحرب الأطول فى أميركا اللاتينية ونوفر الطاقة والعلاج فى أفريقيا وقمنا بجعل المؤسسات المالية الدولية مثل البنك الدولي وصندوق النقد أكثر فعالية مما أحدثت تغييرًا فعليًا فى حياة الشعوب”.
وأضاف: “على الرغم من ذلك نرى اللاجئين يتدفقون إلى الحدود حول العالم وفى الشرق الأوسط نرى حكومات عدة تسعى إلى قمع الصحافة والمعارضة كما نرى الشبكات الإرهابية تستخدم وسائل التواصل الاجتماعى للتأثير فى الشباب “.

إلى الأعلى