الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / السلطنة تحتفل باليوم العالمي للرياضة الجامعية
السلطنة تحتفل باليوم العالمي للرياضة الجامعية

السلطنة تحتفل باليوم العالمي للرياضة الجامعية

بندوة علمية وسباق لاختراق الضاحية

احتفلت اللجنة العمانية للرياضة الجامعية باليوم العالمي للرياضة الجامعية وذلك بالتعاون مع قسم التربية الرياضية بجامعة السلطان قابوس، حيث نظمت اللجنة ندوة علمية حملت عنوان الرياضة الجامعية واقع وطموح، وسباق لاختراق الضاحية بمجمع السلطان قابوس الرياضي، حيث جاء هذا الاحتفاء تزامن مع تحديد منظمة التربية والعلم والثقافة (اليونسكو) في تاريخ 20 من شهر سبتمبر، ليكون هذا الاحتفال في إطار تكريس العديد من المفاهيم بين طلابها في مختلف مؤسسات التعليم العالي ومن هذه المفاهيم هو الاحتفال باليوم العالمي لرياضة الجامعية، ولغرسها في نفوس أبنائنا الطلاب. وقد دشن الاحتفال بهذا اليوم من خلال إقامة الندوة العلمية تحت رعاية سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم والتي شارك فيها كوكبة من المحاضرين في مختلف الرياضات الجامعية، وقد شملت الندوة على ثلاث جلسات، حيث حملت الجلسة الأولى عنوان تجارب مميزة للنشاط الرياضي وسيشارك فيها الأستاذ الدكتور محمد صبحي حسانين نائب رئيس الاتحادين المصري والعربي للرياضة الجامعية ونائب رئيس جامعة حلوان سابقا والأستاذ حسن الشيخ رئيس الاتحاد الجزائري والأفريقي للرياضة الجامعية ونائب الاتحاد العربي والدولي سابقا، وأما الجلسة الثانية فناقشت الإمكانيات المادية المطلوبة للنشاط الرياضي في مؤسسات التعليم العالي وشارك فيها الأستاذ خالد الحشاني مستشار وزارة وزير الشؤون الرياضية والدكتور عدنان العضايلة عضو المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للرياضة الجامعية سابقا والأستاذة منى شريف أخصائية النشاط الرياضي بكلية عمان البحرية وتطرقت الجلسة الثالثة دور الرياضة الجامعية في صقل وتطوير قدرات الطلاب حيث شارك في الجلسة الثانية أستاذ الدكتور عرفة علي سلامة سكرتير عام الاتحاد المصري لرياضة الجامعية واستاذ الدكتورة سمر موسى عضو المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للرياضة الجامعية والدكتور أحمد فاروق عبدالقادر أستاذ مساعد بقسم التربية الرياضية في كلية التربية بجامعة السلطان قابوس.
حفل الافتتاح
اشتمل حفل الافتتاح على ثلاث كلمات بدأها الدكتور سالم بن خميس العريمي رئيس اللجنة العمانية للرياضة الجامعية والذي قال في كلمته: تعد الأنشطة الطلابية اساساً مهماً في العملية التعليمية وجزءا مكملاً للأنشطة الصفية ومن خلال هذه الأنشطة تتبلور لدى الطالب الجامعي مفاهيم وافكار علمية وثقافية واجتماعية وفنية متجددة وذلك من خلال الممارسة العملية للنشاط الطلابي وفقاً لاهتماماته ومواهبه التي تترسخ بثبات وقوة خلال المرحلة الجامعية. هذا وقد رعت جامعة السلطان قابوس والجامعات والكليات الخاصة هذا الجانب واعطته اهتماماً ودعماً كبيرين ايماناً منهما بأهمية بناء شخصية الطالب وتنمية مواهبه. وأضاف: ان الرعاية والعناية التي توليها هذه الجامعات والكليات للأنشطة ليست بمعزل عن الاهتمام بالنشاط الرياضي الذي هو بمثابة الركيزة الأساسية في نماء الشخصية وبناء العقل والفكر والجسم بناء سليماً حيث انتهجت هذه المؤسسات التعليمية نهجاً رائداً في وضع الخطط والبرامج الرياضية على مستوى الجامعة أو الكلية نفسها ومع نظيراتها من الجامعات والكليات الحكومية والخاصة حيث شهدت الملاعب والصالات الرياضية بهذه الجامعات والكليات ملتقيات وبطولات رياضية متعددة ساهمت ببناء جسور التعاون والتآلف بين طلاب الجامعات والكليات بالسلطنة وكانت فرصة للتعارف وتبادل الخبرات بين هذه المؤسسات بالإضافة إلى اتاحة الفرصة للجنة العمانية للرياضة الجامعية بالتعرف عن كثب بهذه الأنشطة الرياضية والشبابية مما مكنها من اختيار فرق رياضية مختلفة لتمثيل السلطنة في المحافل الاقليمية والدولية. وكما أشار في كلمته إلى دور اللجنة حيث قال: ان اللجنة العمانية للرياضة الجامعية ومنذ اشهارها قد قامت بتنظيم عدد من البطولات الرياضية بين مؤسسات التعليم العالي المختلفة في عدد من الألعاب الرياضية كما قامت بتمثيل السلطنة في المحافل الرياضية العربية والآسيوية والدولية والتي توجت بالمشاركة الأخيرة بالبطولة الآسيوية الجامعية لكرة القدم حيث حقق المنتخب الجامعي الميدالية البرونزية. ومن خلال هذه المشاركات حققت اللجنة مركزا متقدما ومرموقا للسلطنة بين الجامعات العربية والآسيوية والدولية واصبح للسلطنة مكانة وحضور متميز في مجال الرياضة الجامعية. بعدها ألقت الدكتورة بدرية بنت خلفان الهدابية رئيسة قسم التربية الرياضية بجامعة السلطان قابوس كلمتها والتي تناولت اسهامات قسم التربية الرياضية بجامعة السلطان قابوس منذ تأسيسه في عام 1990 وعبر سنوات مضت في رفد مؤسسات التعليم العالي بالعديد من الكفاءات التي ساهمت في نمو وتطور الرياضة الجامعية، حيث لعب أخصائيو النشاط الرياضي في توجيه قدرات وميول الطلاب عبر إقامة الأنشطة الرياضية في مؤسساتهم.
أوراق العمل
بدأت الجلسات الثلاث التي تضمن الندوة العملية بجلسة تجارب مميزة للنشاط الرياضي حيث ترأس الجلسة الدكتورة بدرية الهدابية رئيسة قسم التربية الرياضية وأدارها الأستاذ أسعد الحوسني، وبدأت لجلسة بأولى أوراق العمل التي ألقاها الأستاذ الدكتور محمد صبحي حسانين نائب رئيس الاتحادين المصري والعربي للرياضة الجامعية ونائب رئيس جامعة حلوان سابقا والتي تحدث فيها عن تجربة جمهورية مصر العربية وتجربتها الثرية في الرياضة الجامعية حيث تطرق إلى عدد الأنشطة التي ينظمها الاتحاد المصري للرياضة الجامعية وكذلك تزايد عدد المشاركين في كل عام، وقد عكف خلال ورقة العمل إلى أبرز التحديات والصعوبات التي واجهات الرياضة الجامعية في جمهورية مصر العربية خلال السنوات الماضية والتي كان أبرزها التحديات المالية ولكن رغم ذلك فقد تجاوز الاتحاد المصري كل العقبات من أجل استمرارية وتطوير النشاط الرياضي بين الجامعات، وكما تحدث في الجلسة الأولى الأستاذ حسن الشيخ رئيس الاتحاد الجزائري والأفريقي للرياضة الجامعية ونائب الاتحاد العربي والدولي سابقا، والذي اعطى نموذجين الأول كان عن الاتحاد الدولي والثاني عن الاتحاد الجزائري، حيث عكس مدى الاهتمام الدولي رغم شح الإمكانيات بالرياضة الجامعية، وقد ضرب العديد من النماذج التي سارت عليها خطة الاتحادين خلال الأعوام السابقة لتفعيل النشاط الرياضي بين المؤسسات الجامعية.
وفي الجلسة الثانية والتي ترأسها الدكتور أحمد عبداللطيف والتي ناقشت الإمكانيات المادية المطلوبة للنشاط الرياضي في مؤسسات التعليم العالي والتي بدأت بورقة الأستاذ خالد الحشاني مستشار وزارة وزير الشؤون الرياضية عن التجربة العمانية واهتمام السلطنة ووزارة الشؤون الرياضية حيث تحدث عن الإمكانيات المطلوبة والتي تسهم في تفعيل هذا النشاط والتي اكد من خلالها على دور المراكز والبرامج التي تعتني بها الوزارة والتي تنفذها من اجل تفعيل هذه الأنشطة بين الشباب، بعدها ألقى الدكتور عدنان العضايلة عضو المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للرياضة الجامعية سابقا ورقته والتي تحدث فيها عن تفعيل هذا الإمكانيات المتوفرة.
اختراق الضاحية
أقامت اللجنة العمانية للرياضة الجامعية سباقا لاختراق الضاحية وذلك على مضمار مجمع السلطان قابوس بمشاركة طلاب الجامعات والكليات والمعاهد والمدارس ويأتي هذا السباق في إطار التحضيرات التي تقام استعدادا للبطولة العربية الشاطئية والتي ستقام خلال الشهر المقبل بالملكة المغربية برفقة كرة القدم والطائرة الشاطئية، وقد جاءت نتائج السباق بتتويج عبدالله القريني من كلية الخليج بالمركز الأول وأحمد العامري من الكلية التقنية بنزوى بالمركز الثاني وحصل أيواب الراشدي من جامعة السلطان قابوس على المركز الثالث وجاء محمود الجسمي من الكلية التقنية بالمصنعة في المركز الرابع وحل إسماعيل التوبي من مدرسة الامام المهلب أبن أبي صفرة في المركز الخامس ونصر الهنائي من مدرسة الالمام ناصر بن مرشد في المركز السادس .

وزير الشؤون الرياضية يستقبل المشاركين في الندوة
استقبل معالي الشيخ سعد بن محمد بن المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية صباح أمس الاستاذ الدكتور محمد صبحي حسانين نائب رئيس الاتحادين العربي والمصري للرياضة الجامعية وحسن الشيخ رئيس الاتحادين الجزائري والأفريقي للرياضة الجامعية والوفد المرافق وذلك على هامش المشاركة في ندوة “الرياضة الجامعية رؤية مستقبلية ” والتي استضافتها السلطنة بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للرياضة الجامعية. في بداية اللقاء رحب معالي الشيخ بالضيوف متمنيا لهم طيب الإقامة وتم خلال اللقاء استعراض سبل تعزيز أوجه مجالات التعاون في القطاعات الرياضية بشكل عام وقطاع الرياضة الجامعية بشكل خاص. من جهته نقل الاستاذ الدكتور محمد صبحي حسانين نائب رئيس الاتحادين العربي والمصري للرياضة الجامعية تحيات كافة المتحدثين والمشاركين في الندوة التي احتضنتها جامعة السلطان قابوس ، ومؤكدا في الوقت نفسه على أهمية تفعيل أوجه التعاون في كافة الجوانب الرياضية المختلفة.
حضر اللقاء الدكتور سالم بن خميس العريمي رئيس اللجنة العمانية للرياضة الجامعية.

إلى الأعلى