الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / على هامش الجمعية العامة .. السلطنة تعرض على مجلس الأعمال للتفاهم الدولي المزايا الاقتصادية والبيئة
على هامش الجمعية العامة .. السلطنة تعرض على مجلس الأعمال للتفاهم الدولي المزايا الاقتصادية والبيئة

على هامش الجمعية العامة .. السلطنة تعرض على مجلس الأعمال للتفاهم الدولي المزايا الاقتصادية والبيئة

نيويورك ـ العمانية:
التقى معالي يوسف بن علوي بن عبد الله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في نيويورك على هامش انعقاد اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة برئيس مجلس الأعمال للتفاهم الدولي كيري ألدورعددا من أعضاء المجلس لبحث سبل تعزيز التعاون بين السلطنة والمجلس، لاسيما في مجال تنشيط العلاقات الاقتصادية والصناعية بين السلطنة وبعض المجموعات الاقتصادية حول العالم بما يعود بالفائدة المشتركة.
وقد أكد سعادة السفير الشيخ خليفة بن علي الحارثي مندوب السلطنة الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك، على أهمية هذا اللقاء حيث تم استعراض المزايا الاقتصادية والبيئة الاستثمارية المحفزة التي تتمتع بها السلطنة على مستوى المنطقة وإمكانية الاستفادة من الفرص المتاحة لجميع الشركات والمجموعات الاقتصادية الأميركية التي ترغب في التعاون والشراكة مع السلطنة.
من جانبه أكد كيري ألدور رئيس مجلس الأعمال للتفاهم الدولي أن مثل هذه اللقاءات تشكل فرصا لتشجيع الشركات الأعضاء في المجلس على الوصول إلى الأسواق الاقتصادية الواعدة في المنطقة أهمها سلطنة عمان التي تعد نموذجا مثاليا لما تتميز به من أمن واستقرار في الشرق الأوسط ، كما أن موقعها الجغرافي يؤهلها لاحتضان استثمارات متعددة بمختلف المجالات.
كما استقبل معالي يوسف بن علوي بن عبد الله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية وفد المعارضة السورية في مقر بعثة سلطنة عمان الدائم لدى الأمم المتحدة بنيويورك ، وقد أشاد رئيس الائتلاف الوطني أنس العبدة، بالدبلوماسية العمانية وبالدور المهم الذي تلعبه السلطنة للوصول إلى حل مناسب للأزمة السورية.
وفي إطار العمل المشترك لمجموعة الدعم الدولية وبمشاركة من الولايات المتحدة الأميركية وروسيا والأمم المتحدة تم استكمال الاجتماعات التي تم عقدها يوم الثلاثاء الماضي عشية انعقاد اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وناقشت آخر التطورات الراهنة في سوريا والوضع المتأزم فيها.

إلى الأعلى