السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / افتتاح عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي بمركز الغافات الصحي ببهلاء

افتتاح عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي بمركز الغافات الصحي ببهلاء

بهلاء ـ من مؤمن بن قلم الهنائي:

احتفل مؤخراً بافتتاح عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي بمركز الغافات الصحي بولاية بهلاء تحت رعاية الدكتورة أمل النبهانية مسؤولة قسم الامومة والطفولة بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الداخلية بحضور عدد من عضوات الجمعية العمانية للسرطان بمحافظة الداخلية وجمع من النساء ببلدة الغافات.

وألقت الدكتور أمل النبهانية راعية المناسبة كلمة ثمنت من خلالها الجهود المبذولة من قبل الجمعية العمانية للسرطان بمحافظة الداخلية للمساهمة المجتمعية في التوعية بهذا المرض ومساندة المؤسسات الصحية، مشيرة الى أن افتتاح هذه العيادة جاء استجابة للحاجة التي تتطلب وجود مثل هذه العيادات داخل المراكز والمؤسسات الصحية للكشف المبكر عن سرطان الثدي. بعدها ألقت شمساء بنت علي الهطالية عضوة الجمعية العمانية للسرطان بمحافظة الداخلية كلمة رحبت فيها براعية المناسبة و أوضحت بأن افتتاح عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي تعد من احدى المطالبات المستمرة التي ناشدها المجتمع من اجل الحد من انتشار هذا المرض الخبيث وتعد هذه العيادة مكملة للدور الذي تقوم به الجمعية العمانية للسرطان بمحافظة الداخلية لتعمل في بوتقة واحدة سعيا نحو نشر الوعي بين افراد المجتمع حول هذا المرض والحد من انتشاره و الوقوف مع الحالات والاسر التي تعاني منه لمساندتها، مستعرضة في كلمتها الدور الفاعل والملموس الذي تقوم به الجمعية في خدمة المجتمع منذ تأسيسها في عام ٢٠٠٨ واشهارها في ٢٦ مارس ٢٠١٠، حيث تقوم الجمعية بعمل دؤوب ومتواصل.
وقد حملت الجمعية على عتاقها تحقيق العديد من الاهداف ابرزها توعية المجتمع بالاورام السرطانية واهم مسبباتها وطرق الوقاية منها، كما تعمل على توعية المجتمع بأهمية الفحص المبكر عن الاورام السرطانية والقيام بتدريب وتوعية نساء المجتمع باهمية اجراء الفحص الذاتي المتكرر لسرطان الثدي ونسعى بصورة متواصلة لتقديم المشورة والدعم لمرضى الاورام السرطانية وعائلاتهم وتشجيعهم للتكييف للعلاج والمرض .بعدها قدمت اسماء الهدابية مدرسة علوم القبالة بمعهد الداخلية للتمريض و معهد عمان للتمريض التخصصي ورقة عمل حول سرطان الثدي استعرضت من خلالها تعريف سرطان الثدي والعوامل المسببة وإحصائيات العالم والخليج وعمان حوله وأهمية الكشف المبكر والفحص السريري وأشعة الماموجرام وخطوات العلاج واستعرضت طرق الوقاية.
وفي ختام الفعالية قامت الدكتورة أمل النبهانية مسؤولة قسم الامومة والطفولة بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الداخلية راعية المناسبة ترافقها مريم العلوية المسؤولة عن عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي بافتتاح العيادة والتجول في المعرض الصحي.

إلى الأعلى