الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / بعد جولتين في دورينا عمانتل للمحترفين ..
بعد جولتين في دورينا عمانتل للمحترفين ..

بعد جولتين في دورينا عمانتل للمحترفين ..

علي الخنبشي : البداية طبيعية ومبشرة والمستوى البدني والفني تحت المتوسط الوافدون الجدد مطالبون بسرعة إعادة الحسابات قبل فوات الأوان
حوار عبدالعزيز الزدجالي :
في مباراة فنجاء والسويق على أرضية استاد السيب في الجولة الثانية، استثمر الوطن الرياضي تواجد علي بن حميد الخبشي المحلل بقناة عمان الرياضية والذي تم ايضا تعيينه مؤخرا على رأس الجهاز الفني لفريق السويق بعد اقالة المغربي عبدالرزاق خيري، حيث قمنا بالتعرف على تقيمه للفرق بعد انطلاق جولتين من دوري عمانتل للمحترفين.
المستوى البدني
وعن المستوى البدني للاعبين قال المدرب علي الخنبشي : كما هو معروف بأن مستوى اللياقة عادة ما يكون متدنيا في بداية الموسم ولكنه يتحسن بالتدريج مع استمرار خوض المنافسات وهذا أمر طبيعي وصحي في نفس الوقت، لأن الفريق الذي يبدأ المنافسة بمعدل بدني بنسبة 100% سوف يكون عرضة لانهيار معدل اللياقة البدنية بمضي الوقت، لذا لابد فأن المعدل المناسب للياقة البدنية هو 80%، الا اننا لاحظنا ان اللاعبين ليس باستطاعتهم اكمال المباراة حتى التسعين دقيقة مما يدل على ان اعداد الفرق كان ضعيفا، كما ان هناك سبب آخر يقف وراء نقص مخزون اللياقة البدنية وهو تغير الجهاز الفني المشرف على اعداد الفريق وقبيل انطلاق الموسم يتم اقالته.

المستوى الفني
وأضاف الخنبشي فيما يتعلق بالمستوى الفني للجولة الأولى فأنني أجده تحت المتوسط ولكن كبداية للدوري يمكن اعتباره مستوى لا بأس به.

الجولة الأولى
كما ابدى المدرب الوطني علي الخنبشي انطباعه عن الجولة الأولى والبداية كانت عن فريق السويق والذي قال عنه انه كان من دون طعم ولارائحة وغاب عنه حسن التنظيم في الملعب، اما فريق عمان فأستغل الفرصة وحقق الأهم وهو الثلاث نقاط، اما مباراة الشباب والنصر، الشباب فاجأ النصر بالمردود الذي قدمه فتمكن من التقدم عليه بهدفين ولكن الملك النصراوي عاود حساباته في الشوط الثاني وتمكن من معادل النتيجة، مباراة صحم وصحار، فأن الحضور والحماس الجماهيري أثر على الأداء فكان الأداء تكتيكيا ضعيفا ولكن مبادرة اللاعبين وحماسهم هي ما رفع المستوى الفني للمباراة، وعن مباراة ظفار ومسقط قال ان مسقط تقدم في الشوط الأول ولكن الاعداد الجيد والمعسكر الخارجي الذي عقده ظفار ولاعبين كأسماء استطاع ظفار العودة وبالتالي تقدم على مسقط بنتيجة هدفين مقابل هدف بل كان من الممكن ان يضيف ظفار هدفا ثالثا الى المباراة، اما مباراة فنجاء وجعلان، فنجاء انهى المباراة في أول ربع ساعة من الشوط الأول فسجل ثلاثة أهداف من دون رد، اما الاختبار الحقيقي لفنجاء هو مباراته مع السويق والتي تمكن من خلالها من تسجيل هدف مبكر في الشوط الأول واستقبل هدف في الشوط الثاني الا انه صحح المسار لصالحه في آخر لحظة من الشوط الثاني فسجل هدفه الثاني ليواصل الصدارة، وعن مباراة الخابورة والنهضة، قال علي انه من وجهة فأن فريق الخابورة أفضل فريق تكتيكيا في الجولة الأولى فالفريق يدافع ككتلة واحدة ويستغل المساحات جيدا في المهجمات المرتدة، اما فريق النهضة فالفريق لم يكن جاهزا واتوقع انه كان مؤهلا للخسارة لأن الفريق كان يعاني من نقص الدكة فلم يكن ليه سوى أربعة لاعبين في الاحتياط فالفريق لم يكن جاهزا وذلك باعتراف المدرب، وعن مواجهة الرستاق والعروبة قال الخنبشي ان الرستاق في الظهور الأول كان جيدا استطاع السيطرة على معظم احداث اللقاء مناصفة مع فريق العروبة الا ان العروبة وبفضل خبرة لاعبيه استطاع تعديل النتيجة في الرمق الأخير ولكن عموما مستوى الرستاق يبشر بأنه سوف يقدم شيئا ايجابيا في قادم الأيام ويكتسب لاعبوه المزيد من الخبرة، وبالتالي في الجولة الأولى كان هناك فرق جاهزة ومعدة جيدا مثل ظفار والنصر وفنجاء بينما كان هناك فرق لم تستكمل الجاهزية المطلوبة حتى على المستوى الاداري مثل السويق الذي لم يعقد اي معسكر تدريبي وكذلك فريق النهضة فاللاعبون كانوا عائدين من الاجازات، ولكن اتوقع ان الجولات القادمة ستظهر بمستوى أفضل.

الوافدون الجدد
كما وجه المدرب الوطني علي الخنبشي نصيحة الى الفرق الصاعدة الى دوري عمانتل للمحترفين الرستاق وعمان وجعلان، فقال يجب على جعلان ان يعيد حساباته فقد قدموا مستوى سيئا في الشوط الأول مع فنجاء الا انهم صححوا المسار في الشوط الثاني ولربما تراخي فنجاء في الشوط الثاني ساعد في ذلك لأن فنجاء ضمن النتيجة لذا فأنني اوجه لهم النداء بضرورة اعادة الحسابات قبل فوات الآوان، اما بالنسبة للرستاق فأنه قدم وجها طيبا الا انه على الجهاز الفني ان يعد العدة المناسبة لمواجهة الفرق الثقيلة في الدوري ويبتعد عن اللعب المفتوح مثل ما حصل مع فريق العروبة ويحاول قدر الامكان ان يتعامل من المنافسات وفق امكانيات اللاعبين، وعن نادي عمان قال الخنبشي انه الى الآن فأن الفريق يتعامل بواقعية من المباريات ووفق الامكانيات المتاحة لذلك فهو حقق النتائج المرجوة من مواجهات وعليه ان يواظب على هذه الانضباطية.

الفرق الكبيرة
طبعا من الملاحظ ان اللاعبين ينتقلون بين الأندية فعلى سبيل المثال فريق السويق يضم لاعبين باسماء معروفة الا ان العطاء متواضع على أرضية الملعب لذلك فهم بحاجة الى التخطيط الفني المناسب لهم وتوظيفهم بالشكل المطلوب، وكذلك الحال بالنسبة لاندية النصر وظفار فهم يمتلكون لاعبين جيدين الا اننا لم نلمس ذلك الأداء الذي يعبر عن مستوى اللاعبين، وسوف تعكس الجولات الخمس القادمة الوجه الحقيقي للفرق.

في المؤتمر الصحفى للقاء صحاروالخابورة
مولاي مراد : فوز صحار تحقق برغبة اللاعبين في حصد نقاط المباراة
عمار الشمالي : خسارة الخابورة أمام صحار درس يجب أن نستفيد منه
متابعة . يحيى بن سالم المعمري:
أهدى اسحاق المقبالي فريقه صحار أول 3 نقاط في مشوار دوري عمانتل للمحترفين عندما أحرز هدف الفوز في الدقيقة 49 من زمن المباراة التي جمعت صحار والخابورة مساء أمس الأول على ملعب مجمع صحار ضمن مباريات الأسبوع الثاني لدوري المحترفين ، ولم يتوان المقبالي في وضع الكرة في الشباك بعد المتابعة الجيدة لتسديدة زميله حاتم الروشدي والتي أفلتت من يد عبدالسلام البلوشي حارس الفهود .
تقاسم الفريقان شوطي المباراة ، حيث كان صحار الأخطر في الشوط الأول وحصل على العديد من الفرص لخليفة الجهوري وحاتم الروشدي ، ودانت السيطرة للخابورة في الشوط الثاني معتمدا على الكرات العرضية والركنيات ، وأهدر سعيد عبيد ونوح وائل وسمير البريكي كرات سهلة كانت كفيلة بإحراز هدف التعادل ، ورغم النقص العددي في فريق صحار منذ الدقيقة 80 إلا أن الخابورة عجز عن هز شباك صحار وإدراك التعادل .
واستحق داؤد الكحالي حارس العرين الصحاري نجم تلك المباراة ، ويمكن أن يكون الأفضل في الجولة الثانية بعد المستوى الكبير الذي قدمه ، وذاد عن مرماه بكل بسالة ، ووقف سدا منيعا لكرات الفهود ، وأبقى شباكه نظيفة حتى النهاية ، لتخرج جماهير صحار فرحة بالفوز الأول لها في دورينا .
رغبة الفوز
هنأ مولاي مراد الحسن مدرب صحار لاعبيه على نتيجة الفوز ، وقدم الشكر للجماهير التي حضرت وساندت الفريق ، وقال مدرب صحار في المؤتمر الصحفي أن الخابورة فريق محترم ومنظم ويملك حلولا كثيرة في الملعب الأمر الذي استوجب غلق المساحات عليه وإيقاف تلك الحلول ، وتحدث مدرب صحار عن مجريات المباراة وقال : في الشوط الأول كان صحار الأفضل ، واستحوذنا على الكرة ، وكنا الأقرب للتسجيل ولكن لم يحالفنا الحظ في إحراز هدف ، وطلبت من اللاعبين في الشوط الثاني التركيز وعدم الاستعجال ، وهذا ما حدث ، وصار علينا ضغط كبير بعد طرد أحمد الكحالي ، ولكن الحمد لله حافظنا على الشباك نظيفة ، وحققنا الفوز الأول لنا في الدوري .
وأضاف مولاي مراد : قمنا ببعض التغييرات في الشوط الثاني لبعض الأسباب ، وذلك للمحافظة على نتيجة الفوز ، ورغبة اللاعبين لحصد النقاط الثلاث كانت هي السبب الرئيسي للفوز على الخابورة .
درس يستفاد منه
قال عمار الشمالي مدرب الخابورة : صحار لعب بطريقة جيدة في الشوط الأول وسيطر على مجريات ذلك الشوط ، وفي الشوط الثاني نظمنا الصفوف ورتبنا الأوراق وحصلنا على الكثير من الفرص ولم نستثمرها بشكل جيد ، وغابت اللمسة الأخيرة ، ولازمنا سوء الحظ في إحراز الأهداف ، وخسارة المباراة درس يجب أن نستفيد منه ، والمشوار طويل ، ويجب أن نصحح الوضع ونستعد جيدا للمباراة القادمة ، والتعويض سيكون في مباراة الجولة الثالثة ، وعلينا وضع الغرور جانبا ، والتركيز على معالجة الأخطاء
رطوبة
أوقف الحكم هيثم العامري المباراة في الدقيقة 30 من زمن الشوط الأول ، واستغل اللاعبون الفرصة لالتقاط الأنفاس وشرب الماء نتيجة الرطوبة العالية ، وأعطى مدربا الفريقين بعض التوجيهات في تلك الفترة .
جماهير
رغم قلة جماهير الخابورة إلا أن رابطة تشجيع الفهود ظلت تشجع طوال شوطي المباراة بأهازيج جميلة أضفت على المباراة جوا من الحماس والإثارة ، وفي الجهة المقابلة امتلأ المدرج الصحاري بالجماهير التي توشحت بالألوان الخضراء ، وساندت رابطة تشجيع جماهير صحار فريقها حتى نهاية المباراة .
محترفون
تواجد في المباراة 4 محترفين ، حيث شارك الكرواتي أدمير والروماني ألين كرستيانو في صفوف صحار ، ومالي بالاديب والمغربي نوح وائل في صفوف الخابورة .
تغييرات
أجرى عمار الشمالي مدرب الخابورة أول تغييراته في الدقيقة 56 عندما زج بسعيد الغداني بديلا لأسعد المرزوقي ، وأدخل ثاني الرشيدي في الدقيقة 65 وأخرج عبدالله العجمي ، وأدخل مولاي الحسن مراد رشيد المشيفري في الدقيقة 59 بديلا لسالم المقبالي ،وفي الدقيقة 73 زج بماجد البلوشي وأخرج اسحاق المقبالي ، وقبل النهاية بـ 6 دقائق أدخل عمر العوادي بديلا لإشهاد عبيد .
حالة طرد
أشهر الحكم هيثم العامري البطاقة الحمراء لأحمد حمدان الكحالي في الدقيقة 80 بعد الخطأ الذي ارتكبه على مشارف منطقة الجزاء عندما عرقل محمد المطروشي لاعب الخابورة .
وقت بدل ضائع
أضاف حكم المباراة دقيقتين كوقت بدل ضائع للشوط الأول ، وفي الشوط الثاني أضاف 5 دقائق .
حكام اللقاء
أدار المباراة الحكم هيثم العامري ، وساعده للخطوط حمد الغافري وحمود الشعيبي ، ومحمود المجرفي كحكم رابع ، وراقب المباراة سالم الصالحي ، وحسن العجمي كمقيم للحكام ، وعبدالله المقبالي منسقا عاما للمباراة .
رؤية تحليلية
قال المدرب الوطني خليفة الشبلي أن نسبة استحواذ صحار على الكرة بلغت 47 % والخابورة 53 % ، وحصل صحار على 10 هجمات خطرة بينما الخابورة حصل على 13 هجمة ، وارتكب صحار 78 خطأ في التمرير والخابورة 76 خطأ ، وبلغت أخطاء صحار 16 خطأ والخابورة 11 خطأ ، وحصل صحار على ركنيتين و7 عرضيات و5 فرص للتصويب ، أما الخابورة فحصل على 10 ركنيات و15 عرضية و4 فرص للتصويب ، وكانت أفضلية الاستحواذ على الكرة في الشوط الأول لصالح صحار ، وفي الشوط الثاني تحولت لصالح الخابورة ، ولوحظ قلة التصويب المباشر على المرمى من الفريقين.


في المؤتمر الصحفي لمدربي الشباب وصحم
مصبح هاشل: على الجماهير أن تتحلى بالصبر فصحم لا يزال في بداية المشوار وليد السعدي: نحن بحاجة إلى مؤازرة الجماهير لتعزيز من قوة الشباب
متابعة ـ عبدالعزيز الزدجالي:
المدرب الوطني القدير مصبح هاشل الذي تولي قيادة فريق صحم قبل أسبوع من انطلاق الدوري وحقق معه كأس السوبر امام فنجاء، وفي الجولة الاولى تعادل فريقه ايجابيا مع صحار وخسر في اللقاء الثاني ضد الشباب بهدف وحيد، قال إنه فعل كل ما في وسعه لتعديل النتيجة، فركز من خلال تغيراته إلى تنشيط خط الهجوم وتكثيف الطلعات بهدف اصابة مرمى الخصم الا ان المهاجمين غاب عنهم التركيز في منطقة الست ياردات، وأضاف مصبح انه هنا يناشد الجماهير على التحلي بالصبر فنحن لا نزال في بداية الموسم وسوف يعمل جاهدا لإعادة الثقة في نفوس لاعبيه، كما دافع مدرب صحم عن تغيراته فقال انه لاحظ عدم ظهور بدر الجابري بالشكل المطلوب لذلك فأن أرتى استبداله، وفي الوقت ذاته اقر بأنه كان يفضل ان يظهر البديل فيصل البريكي بمستوى أفضل من معتصم الشبلي الا ان الأخير لم يكن بذات الحالة التي ظهر بها امام صحار فهو يملك امكانيات البديل الناجح، وفي ختام حديثه قال مصبح انه سوف يتحاور مع اللاعبين لتدارك الأخطاء التي وقع بها الفريق وكذلك اعداد العدة لمواجهة مسقط في الجولة القادمة فلا يوجد أمامهم متسع من الوقت فجدول المباريات مضغوط.
من جهته بارك المدرب الوطني المميز وليد السعدي والذي نال على ثقة الإدارة بقيادة الفريق للموسم الثاني واستطاع حتى الجولة الثانية في ايجاد التوليفة المناسبة للشباب والتي تتناسب مع سمعة وعراقة النادي، كما عبر وليد عن سعادته بفوز فريقه على صحم حيث قال ان النتيجة هي استكمال لتحسن أداء الفريق ونتائجه حيث ان الفريق في أولى مبارياته كان على وشك تحقيق الانتصار على فريق النصر الا الخصم استطاع فرض التعادل معه ايجابيا 2/2، وعن لقاء صحم قال وليد ان فريقه استطاع التسجيل في وقت مبكر من الشوط الثاني وفوت العديد من الفرص، كما اشاد وليد بفريق صحم قائلا انه بطل السوبر والكأس لكن لاعبيه قاموا بمجهود جيد فقاموا بتعطيل مفاتيح اللعب وقطع الكرة، وعن طموحات الشباب هذا الموسم جاء وليد رد المنطقي بأن أي مدرب يتمنى الوصول بفريق إلى منصات التتويج كما ان نادي الشباب ينقصه فقط ان يحقق بطولة لكي يكتسب ثوب البطل لأن الفريق يمتلك الامكانيات التي تؤهله لأن يكون احد الأسماء المتوجة في دورينا الا ان ذلك لن يأتي الا بتكاتف وتكامل جميع الاطراف فلا بد من العمل كمنظومة موحدة، وقبل ان يختتم حديثه عاتب مدرب الشباب الشاب وليد السعدي جماهير النادي التي تحضر بقلة بالرغم من ان فريق الشباب هو اقرب الأندية لاستاد السيب والذي يعتبر ملعب الفريق لذا فإن يناشد عشاق النادي بضرورة الوقوف مع الفريق في قادم الجولات فالفريق بحاجة إلى تجميع النقاط وهذا ما سوف يسعى إليه في المواجهة القادمة امام الخابورة وباقي الفرق المنافسة.

إلى الأعلى