الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / بداية رائعة ومثيرة لمنتخباتنا في منافسات الألعاب الآسيوية الشاطئية بدايانج الفيتنامية
بداية رائعة ومثيرة لمنتخباتنا في منافسات الألعاب الآسيوية الشاطئية بدايانج الفيتنامية

بداية رائعة ومثيرة لمنتخباتنا في منافسات الألعاب الآسيوية الشاطئية بدايانج الفيتنامية

اليوم .. القوي يبدأ مشوار المنافسة

رسالة فيتنام ـ من بدر الزدجالي :
استهلت منتخباتنا الوطنية مشوارها في منافسات دورة الألعاب الاسيوية الشاطئية الخامسة المقامة في مدينة دايانج الفيتنامية بانتصارات رائعة حيث حقق منتخب كرة الطائرة الشاطئية انتصارين علي منغوليا واليابان بينما كسب منتخب اليد سيرلانكا بسهولة فيما خسر منتخب كرة القدم أمام لبنان .
وتخوض منتخباتنا اليوم عدة مواجهات حيث يلعب منتخب اليد مباراة قوية مع اليابان ويلعب منتخب الطائرة مع تيمور الشرقية وأفغانستان ويبدأ منتخب ألعاب القوى منافساته اليوم حيث يخوض بركات الحارثي تصفيات 60 مترا بينما تخوض مزون العلوية نهائي الوثب .
من جانب اخر شارك الشيخ خالد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية في اجتماعات المجلس الأولمبي الاسيوي الذي اقر العديد من الموضوعات ومنها خارطة طريق للمجلس الأولمبي الاسيوي على ضوء التطورات الأخيرة ومنها نقل مقر المجلس الأولمبي الاسيوي من الكويت وتقدمت اربع دول بطلب استضافة المقر الجديد إضافة الي إقامة مكاتب إقليمية في الدول الاسيوية حسب تقسيمها الجغرافي
الطائرة يتجاوز اليابان ومنغوليا
نجحت طائرة منتخبنا الشاطئية من تجاوز منتخبي اليابان ومنغوليا في افتتاح منافسات المنتخب في دورة الألعاب الشاطئية الخامسة المقامة في مدينة دانانج الفيتنامية حيث تمكن منتخب (أ) من الفوز على منغوليا بنتيجة 2/صفر والمكون من اللاعبين بدر الصبحي ونوح الجلبوبي فيما فاز منتخب ب والمكون من احمد الحوسني وهيثم الشريقي من الفوز على المنتخب الياباني بنتيجة 2/صفر.
وقدم المنتخبان مستوى جيدا في اللقاء الافتتاحي وخاص منتخب ب الذي برز بشكل جيد خلال مجريات اللقاء ويخوض المنتخب اليوم مباراتين يلعب خلالها منتخب ب المكون من الحوسني والشريقي مع منتخب جزر تيمور فيما يلعب منتخب أ المكون من الصبحي والجلبوبي أمام المنتخب الافغانستاني.
وفي مجريات اللقاء الأول لمنتخب أ المكون من بدر الصبحي ونوح الجلبوبي قدم المنتخب مستوى جيدا في بداية الشوط الأول وتراجع مستواه في الشوط الثاني ففي الشوط الأول كان التقدم في باديء الامر لصالح منتخب منغوليا بنتيجة 3/صفر عاد بعدها المنتخب وعدل النتيجة الى 3/3 ومن ثم تقدم المنتخب الى 6/3 وحافظ على مستوى بشكل جيد رغم أخطاء الارسال التي وقع فيها اللاعبون ورغم ذلك كان التقدم لصالح المنتخب حتى أوصل النتيجة إلى 10/6 وبعدها إلى 13/6 بتسديدة من نوح وسعى المنتخب إلى توسيع الفارق وتمكن من إيصال النتيجة إلى 19/8 وبعدها أنهى المنتخب الشوط الأول لصالحه بنتيجة 21/10.
وفي الشوط الثاني وقع المنتخب في عدد من الأخطاء في الاستقبال والضرب وكذلك الارسال مما سهل مهمة المنتخب المنغولي في تعديل النتيجة لاكثر من مرة ففي بداية اللقاء كان التعادل بنتيجة 1/1 ومن ثم 5/5 بعدها عاد المنتخب وتقدم بنتيجة 8/6 وفي الوقت المستقطع كان التقدم لصالح المنتخب 10/9 ومن ثم 12/9 وبذل بعدها اللاعبون مجهودا مضاعفا من اجل توسيع الفارق ونجح اللاعبين في إيصال النتيجة الى 18/15 بتسديدة من الصبحي ليقترب بعدها المنتخب من الحصول على نتيجة الشوط بعد ان وصلت النتيجة الى 19/18 استغل خلالها المنتخب فرصتن لانهاء الشوط لصالحهما لينتهي الشوط الثاني بنتيجة 21/18.
وفي اللقاء الثاني لمنتخب ب والمكون من احمد الحوسني وهيثم الشريقي برز المنتخب بشكل جيد بفضل الخبرة والامكانيات الفنية وكذلك التركيز الجيد للاعبينا طوال شوطي المباراة ففي الشوط الأول تقدم المنتخب بالنقطة الأولى وبعدها أوصل النتيجة الى 5/4 ومن ثم الى 7/5 بتسديدة من احمد ووسع المنتخب الفارق الى 10/6 وأعطى ذلك اريحية كبيرة للاعبين لتقديم الأفضل والخروج من الضغط لتصل بعدها النتيجة الى 12/8 باسقاط جميل من الحوسني وتمكن بعدها المنتخب من التقدم حتى أوصل النتيجة الى 17/11 وانهى بعدها الشوط لصالحه 21/13.
وفي الشوط الثاني تقدم المنتخب في باديء الامر بنتيجة 2/صفر ومن ثم وسع الفارق الى 8/2 مستغلا الأخطاء التي وقع بها المنتخب الياباني لتصل بعدها النتيجة الى 17/9 بتسديدة جميلة من هيثم الشريقي ونجح المنتخب من انهاء الشوط الثاني لصالحه والحصول على نتيجة اللقاء 21/13
اليوم منتخب القوى يبدأ المشوار
يبدأ اليوم منتخبنا الوطني لالعاب القوى مشواره في منافسات دورة الألعاب الشاطئية الخامسة التي تقام بفيتنام في أولى مسابقات القوى التي تقام في دورات الألعاب الشاطئية ويشارك المنتخب بعدد من لاعبي السرعة حيث يسعى المنتخب اليوم الى تحقيق نتائج طيبة وخوض جولة التصفيات للوصول الى النهائي.
وقد شارك عبدالله الجابري والمدرب حمود الدلهمي يوم امس في الاجتماع الفني لمسابقة العاب القوى والتي تم من خلالها تحديد جدول المسابقات وكذلك توزيع لاعبي المنتخب على مختلف المسابقات.
ويشهد اليوم مشاركة المنتخب في عدد من المسابقات وهي مشاركة اللاعبة مزون العلوية في نهائي مسابقة الوثب ويشارك كذلك بركات الحارثي ويحيى النوفلي في مسابقة 60 متر عدو وتقام يوم الثلاثاء نهائي مسابقة 60 مترا وتشارك خلالها اللاعبة مزون العلوية ويشارك كذلك المنتخب في مسابقة التتابع والتي ستقام يوم الخميس القادم لمسافة 60 مترا.
وكان المنتخب قد تدرب يوم امس على شاطيء الدورة استعدادا لخوض منافسات الدورة حيث اجرى العدائين عدد من التدريبات من الاطال بالإضافة الى التعود على مضمار السباق بالإضافة الى أجواء الدورة.

الشيخ أحمد الفهد يلتقي رئيس وزراء فيتنام وباخ
 
التقى سعادة الشيخ احمد الفهد الصباح رئيس المجلس الاولمبي الاسيوي اليوم السبت رئيس وزراء فيتنام فضلا عن رئيس اللجنة الاولمبية الدولية الالماني توماس باخ قبيل انطلاق دورة الالعاب الاسيوية الشاطئية الخامسة في دانانغ بفيتنام التي تستمر حتى الثالث من اكتوبر المقبل.
ويشارك في الدورة قرابة ثلاثة الاف رياضي ورياضية من معظم الدول الاسيوية للمنافسة على 172 ميدالية في الالعاب.
وحققت دورات الالعاب الاسيوية الشاطئية نجاحا لافتا حتى الان منذ انطلاقها في بالي باندونيسيا عام 2008، ثم في مسقط بسلطنة عمان في 2010، وهايانغ الصينية في 2012 وفوكيت التايلاندية في 2012
منتخب القدم يخسر من لبنان
دفع منتخب كرة القدم الشاطئية ثمن عدم استعداده وخسر ضربة البداية امام لبنان بركلات الجزاء الترجيحية 2/صفر بعد ان انتهي الوقت الأصلي بالتعادل 3/3 واخفق هاني الضابط ومنذر هلال من احراز ركلتي جزاء وبات المنتخب الوطني في موقف صعب وعليه ان يتجاوز قطر في المباراة القادمة من اجل ضمان التاهل .
المنتخب الوطني لم يظهر بقوته المعهودة ولعب باقل مجهود وكان المنتخب قد تقدم في الشوط الأول بهدفين لنوح سالم وخالد العريمي قبل ان يقلص الفريق اللبناني النتيجة بهدف احمد جرداء وفي الشوط الثاني الذي شهد سيطرة لبنانية اثمرت عن هدفين لمحمد مطر قبل ان يدر ك منتخبنا التعادل في الشوط الثالث بقدم خالد العريمي .
وفي الوقت الإضافي عجز المنتخبان عن احراز أي هدف ليحتمكا لركلات الجزاء التي ابتسمت للمنتخب اللبناني عبر هدفين لمحمد مطر ومحمد مرح .
وتابع خالد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية المباراة برفقة أعضاء البعثة في الوقت الذي ارتكب فيه المنتخب العديد من الأخطاء التي كلفته النتيجة.
اليد يكسب سريلانكا بسهولة
كسب منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية نظيره السريلانكي بنتيجة 2/صفر في افتتاح لقاءات مسابقة اليد الشاطئية ضمن دورة الألعاب الشاطئية المقامة حاليا في مدينة دانانج وقدم المنتخب مستوى جيد خلال مجريات شوطي المباراة على ان يلعب المنتخب اليوم ثاني لقاءاته في المجموعة امام المنتخب الياباني في الساعة الثانية والنصف ظهرا بتوقيت السلطنة.
وبالعودة الى مجريات اللقاء الافتتاحي كانت البداية غير موفقة للمنتخب بعد ان أضاع عدد من الفرص مع صافرة البداية تمكن خلالها المنتخب السريلانكي من التقدم بنتيجة 6/صفر ليطلب بعدها مدرب المنتخب حمود الحسني وقتا مستقطعا من اجل إعادة تهيئة اللاعبين بالصورة الجيدة ونجح في ذلك حيث عاد اللاعبون بصورة مختلفة وتمكن المنتخب من التسجيل أولا عبر اشرف الحديدة ومن ثم إضافة اسعد نقطتين لتصل النتيجة الى 4/6 وعدل اشرف النتيجة 6/6 وكان التقدم الأول للمنتخب عبر نصر التمتمي الذي احرز نقطة وبعدها تمكن نفس اللاعب من احراز مجموعة من النقاط لتصل النتيجة الى 9/6 ومع الدقيقة 8 الثامنة تصل النتيجة الى 14/10 عبر مروان الدغيشي ونجح بعدها المنتخب من احراز أربعة نقاط لينتهي الشوط الأول لصالح المنتخب بنتيجة 18/11.
وفي الشوط الثاني برز المنتخب منذ البداية وسيطر على مجريات الشوط ومع الدقيقة الثانية كان التقدم لصالح المنتخب 4/2 ومن ثم إضافة أسامة الكاسبي نقطتين واوصل اللاعب النتيجة الى 12/2 ونجح دفاع المنتخب من التصدي لعدد كبير من الكرات السريلانكية بالإضافة الى دور الحارس المنتخب عزان آل عزان الذي تصدى بشكل جيد لعدد من الكرات ساهمت في استفادة لاعبينا من التقدم واحراز النقطة ووصل النتيجة عند الدقيقة 8 الى 15/7 ليتمكن المنتخب في الدقائق الأخيرة من احراز عدد من النقاط لنتهي الشوط الثاني بنتيجة 21/10.
المجلس الاولمبي يمنح ناغويا وايتشيي اليابانيتي حق استضافة الاسيوية العشرين
منحت الجمعية العمومية الخامسة والثلاثين للمجلس الاولمبي الاسيوي التي انعقدت امس الاحد في دانانغ بفيتنام برئاسة سعادة الشيخ احمد الفهد الصباح وبحضور الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية وبحضور طه الكشري امين سر اللجنة الاولمبية حق استضافة دورة الالعاب الاسيوية الصيفية العشرين عام 2026 الى مدينتي ناغويا وايتشي اليابانيتين.
ويشير قرار المجلس الاولمبي هذا الى الاستقرار في رزنامة دوراته في السنوات العشر المقبلة، لان اندونيسيا تستضيف دورة الالعاب الاسيوية الثامنة عشرة عام 2018 في مدينتي جاكرتا وبالمبانغ وهانغزهو الصينية تستضيف دورة الالعاب الاسيوية التاسعة عشرة في 2022.
وشكر سعادة الشيخ احمد الفهد الصباح التزام ناغويا وايتشي: ان خريطة الطريق للحدث الرئيسي لدينا مستقرة جدا. فمعا، وعبر تنظيم دورات الالعاب الاسيوية الثلاث في 2018 و2022 و2026، ودورة الالعاب الاولمبية في طوكيو 2020، ودورتين اولمبيتين شتويتين في كوريا الجنوبية والصين في 2018 و2022 على التوالي، تكون الرزنامة الرياضية لاسيا مزدحمة جدا بالاحداث القارية والدولية. وقام رئيس اللجنة الاولمبية اليابانية وعضو اللجنة الاولمبية الدولية تسونيكازو تاكيدا بالتعريف بمدينة ناغويا ومحافظة ايتشي امام اعضاء الجمعية العمومية وسلط الضوء على القوة الاقتصادية والصناعية لهذه المنطقة. واعتبر حاكم ايتشي هيدياكي اومورا مدينة ناغويا عاصمة الرياضة في اليابان بعدد سكان يبلغ 7.5 مليون نسمة. وتضم ناغويا عددا كبيرا من الاندية الرياضية المحترفة منها ناغويا غرامبوس ايت لكرة القدم وشينيشي دراغونز للبيسبول، والمنطقة المذكورة سبق ان خرجت عددا من الابطال اليابانيين منهم عضو المكتب التنفيذي للمجلس الاولمبي الاسيوي كوجي موروفوشي، والمصارعة ساوري يوشيدا وكاوري ايشو ونجمة التزحلق على الجليد ماو اسادا. وستبلغ كلفة دورة الالعاب الاسيوية العشرين 842 مليون دولار. وستكون المرة الثالثة التي تستضيف فيها اليابان دورة الالعاب الاسيوية الصيفية بعد طوكيو 1958 وهيروشيما 1994. وتعتبر دورة الالعاب الاسيوية التي اطلقها المجلس الاولمبي الاسيوي عام 1951 ثاني اكبر دورة رياضية في العالم من حيث عدد المشاركين بعد دورة الالعاب الاولمبية ويبلغ عدد المشاركين فيها نحو 10 الاف رياضي ورياضية من 45 دولة اسيوية.
باخ : الحركة الاولمبية العالمية تعول على آسيا
اعتبر رئيس اللجنة الاولمبية الدولية الالماني توماس باخ في كلمة له في الجمعية العمومية الخامسة والثلاثين للمجلس الاولمبي الاسيوي في دانانغ بفيتنام الاحد على هامش دورة الالعاب الاسيوية الشاطئية الخامسة ان الحركة الاولمبية تعول على القارة الاسيوية. وهنأ باخ سعادة الشيخ احمد الفهد الصباح رئيس المجلس الاولمبي الاسيوي على نجاح القارة الاسيوية في الحركة الاولمبية العالمية.
وقال باخ: ان الحركة الاولمبية الاسيوية اليوم هي أقوى من أي يوم مضى في الحركة الاولمبية العالمية. فتحت قيادة المجلس الاولمبي الاسيوي ورئيسه الشيخ احمد، فان آسيا تثبت نجاحا كبيرا في العديد من المجالات. النقطة الاولى حسب باخ هي في المجال الرياضي، مع فوز رياضيي خمس دول اسيوية بميداليات ذهبية في الالعاب الاولمبية للمرة الاولى بتاريخها في ريو 2016، وهذا يظهر بوضوح نمو قوة الرياضة في اسيا وكانت هناك ميدالية ذهبية سادسة في العاب ريو لرياضي شارك بصفة رياضي مستقل بسبب ايقاف اللجنة الاولمبية الكويتية. واوضح باخ ان الحركة الاولمبية وصلت الى منعطف “قرن آسيا”، مع استضافة ثلاث دورات اولمبية فيها: دورة الالعاب الشتوية 2018 في بيونغ تشانغ بكوريا الجنوبية، ودورة الالعاب الاولمبية الصيفية 2020 في طوكيو باليابان، ودورة الالعاب الاولمبية الشتوية 2022 في العاصمة الصينية بيجين. وتابع رئيس اللجنة الاولمبية الدولية: انه انجاز غير مسبوق بأقامة ثلاث دورات أولمبية متتالية في قارتكم، مؤكدا ان العلاقة الوثيقة بين اللجان المنظمة للدورات الثلاث يظهر الوحدة الاسيوية في هذه القارة المتنوعة.
وتحدث باخ أيضا عن نجاح الجمعية العمومية للجنة الاولمبية الدولية التي عقدت في كوالالمبور بماليزيا العام الماضي، وبالعدد الكبير من الدورات المتعددة الرياضات التي تستضيفها القارة الاسيوية. وأضاف: أشكركم وأهنئكم على مساهمتكم الرائعة في الحركة الاولمبية العالمية. فكل هذه الانجازات لم تأت من العدم. فالحركة الاولمبية تعول على آسيا وعلى مساهتمكم الرائعة التي تقومون بها عبر العالم، وخير مثال على ذلك الدينامية والاستثمار في مستقبل الرياضيين الشباب في آسيا.
اقرت الجمعية العمومية الخامسة والثلاثين للمجلس الاولمبي اليوم الاحد في دانانغ بفيتنام على هامش دورة الالعاب الاسيوية الشاطئية الخامسة خارطة طريق للمستقبل. وتتضمن خريطة الطريق اقرار التوصية المرفوعة من المكتب التنفيذي باعتماد عدة مكاتب خارجية للمجلس في المناطق الجغرافية الخمس في القارة الاسيوية وهي: دلهي في الهند (منطقة جنوب اسيا) والماتي في كازاخستان (وسط اسيا) وبانكوك في تايلند (جنوب شرق اسيا)، والكويت (غرب اسيا) ونانشا في الصين (شرق اسيا) والذي لا يزال يحتاج الى انهاء بعض التفاصيل الفنية في محافظة غواندغونغ. وسيكون هناك مكتب فرعي للمجلس الاولمبي الاسيوي أيضا في اندونيسيا للمساعدة في الاستعدادات لدورة الالعاب الاسيوية الثامنة عشرة في مدينتي جاكرتا وبالمبانغ عام 2018، فضلا عن مكتب في العاصمة الاولمبية لوزان بسويسرا. وكانت حكومة الكويت انهت الاتفاق الدبلوماسي مع المجلس الاولمبي الاسيوي في نوفمبر 2015، بعد قرار اللجنة الاولمبية الدولية بايقاف اللجنة الاولمبية الكويتية في 27 اكتوبر 2015 بسبب خلاف على القوانين الرياضية التي لا تتماشى مع الميثاق الاولمبي والاتحادات الرياضية الدولية. وكلفت الجمعية العمومية للمجلس المكتب التنفيذي بالقيام بزيارات الى الدول المرشحة لاستضافة المقر الجديد للمجلس الاولمبي الاسيوي عند الضرورة

إلى الأعلى