الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / مركز التعلم بالمتحف الوطني يقيم محاضرة “العلاقات العمانية العثمانية في عهد الإمام أحمد بن سعيد البوسعيدي”
مركز التعلم بالمتحف الوطني يقيم محاضرة “العلاقات العمانية العثمانية في عهد الإمام أحمد بن سعيد البوسعيدي”

مركز التعلم بالمتحف الوطني يقيم محاضرة “العلاقات العمانية العثمانية في عهد الإمام أحمد بن سعيد البوسعيدي”

نظم مركز التعلم بالمتحف الوطني بالتعاون مع قسم البحوث والدراسات بالمتحف محاضرة بعنوان “العلاقات العُمانية العثمانية في عهد الإمام أحمد بن سعيد البوسعيدي” قدمتها الدكتورة ناهد عبد الكريم، أستاذ مساعد من كلية الآداب، جامعة السلطان قابوس.
تناولت المحاضرة العلاقات المميزة التي كانت قائمة بين عُمان والدولة العثمانية، وأسباب هذه العلاقة ومجالاتها، وذلك ضمن محاور رئيسية ثلاث، وهي: المحور العسكري والذي تمثل في استفادة الدولة العثمانية من قوة الأسطول العُماني في الخليج العربي لمواجهة الأخطار الخارجية والتي استدعت تشكيل تحالف استراتيجي، والمحور الاقتصادي الذي تمثل في اشتراك المصالح الاقتصادية العُمانية والعثمانية في الخليج العربي والتي فرضت حاجة الطرفين لبعضهما البعض، وأخيرا المحور السياسي وتمثل في تغليب المصلحة الاستراتيجية المشتركة للطرفين ضد أي هجوم خارجي.
وقد أكدت الدكتورة ناهد على أن العلاقات العُمانية العثمانية لم تقف عند عهد الإمام أحمد بن سعيد البوسعيدي، بل امتدت إلى عصر السيد سلطان بن أحمد البوسعيدي، وابنه السيد سعيد بن سلطان من بعده، واستمرت في عهد سلاطين عُمان في زنجبار.

إلى الأعلى