الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / سلطان الطوقي مساعد مدرب نادي مسقط : تجربتي مع نادي مسقط ثرية ونبذل أقصى جهد لتحسين الأداء و النتائج
سلطان الطوقي مساعد مدرب نادي مسقط : تجربتي مع نادي مسقط ثرية ونبذل أقصى جهد لتحسين الأداء و النتائج

سلطان الطوقي مساعد مدرب نادي مسقط : تجربتي مع نادي مسقط ثرية ونبذل أقصى جهد لتحسين الأداء و النتائج

حاوره ـ عبدالعزيز الزدجالي :
يعود لاعب منتخبنا الوطني السابق سلطان الطوقي إلى بيته نادي مسقط كمساعد للمدرب شريف الخشاب، حيث سبق له اللعب ضمن صفوفه في بداية مشواره، وقد أبدى تفاؤله بهذه التجربة واصفا أياها بأنها ثرية وستضيف له الكثير مسقبلا.
تجربة ثرية
حيث قال سلطان : تجربتي مع نادي مسقط سوف تكون ثرية بلا شك خاصة أنني مثلت النادي كلاعب سابقا فالنادي له مكانة خاصة في قلبي بالاضافة الى تواجد مدرب قدير ويتمتع بالسمعة الطيبة في الساحة الرياضية وهو شريف الخشاب الذي يمتلك العديد من التجارب الناجحة على الصعيد الأفريقي والآسيوي والدوري السعودي والدوري المحلي مع نادي الخابورة الذي ساهم في وصوله الى دوري المحترفين، كما انه وضع بصمته مع نادي مسقط في الموسم الماضي وانتشله من الغرق لذا فالاستفادة حاضرة وستثمر مستقبلا.
اختلاف الدوريات
وعن الاختلاف بين دوري المحترفين ودوري الدرجة الأولى قال الطوقي : نعم هناك فروقات بينهما وهو شاسع، فدوري المحترفين يضم أغلب النجوم والطموح به مختلف تماما، اما دوري الدرجة الأولى فعدد المباريات به أقل لأنه يلعب بنظام المجموعات بعكس دوري المحترفين الذي يعتبر متكاملا وتقابل جميع الفرق المتواجدة به، بالاضافة الى خوض منافسات بطولة كأس مازدا فعدد المباريات أصبح أكثر ويجب عليك الاحتكاك بفرق أكثر والتي عادة ما تكون من فرق النخبة الأمر الذي مما ينم عنه ضغوطات أصعب على الجهاز الفني الا انه ينتج عنها خبرات ثرية ودروس يتم الاستفادة منها.
تحسن الأداء والنتائج
كما استطرد سلطان في حديثه قائلا : ان الاحترام موجود من جميع اللاعبين فمعظمهم من أبناء النادي وتدرجوا بالمراحل السنية، كما انهم يمتلكون المهارة المطلوبة والتي ركز وعمل كثيرا عليها المدرب شريف الخشاب، فنحن متفائلين كثيرا بأن الفريق سوف يتحسن مستقبلا بغض النظر عن نتائج المباريات الأولى وسوف نبذل أقصى جهد ممكن في سبيل تحسن الأداء و النتائج والوصول الى أعلى المراتب ولربما المنافسة.
طموح الفريق
وصرح الطوقي عن طموح مسقط هذا الموسم حيث ذكر : كما يعلم الجميع بأن الفريق عانى في الدور الأول في الموسم الماضي ولكننا في هذا الموسم لم نشكل ضغطا على اللاعبين وانما تم مناشدتهم لبذل أقصى ما لديهم وعن الطموح فأننا نلعب كل مباراة على حدة فنحن نعول كثيرا على الخبرة التي اكتسبها اللاعبون في الموسم الماضي.
العمل المشترك
وعن آلية العمل المثلى بين مساعد المدرب والمدير الفني قال الطوقي : أنه من المفترض ان يقوم مساعد المدرب بنقل الخبرات التي اكتسبها كلاعب الى لاعبيه خاصة الجوانب الايجابية كما انه يجب على المدرب ان يسعى الى تطوير ذاته والعمل جنبا الى جنب مع مدرب الفريق بحيث يتناسب فكر مساعد المدرب مع رؤى المدرب وترجمة هذا الانسجام الى نفوس اللاعبين.
الفكر الاحترافي
كما تتطرق الطوقي في حديثه الى اللاعب العماني خاصة يفتقد الى الفكر الاحترافي فقال : ان هذا التحول بحاجة الى وقت أطول ولكنني من خلال الفترة البسيطة التي قضيتها مع المدرب شريف الخشاب التمس بأن هناك تغيرا ملموسا على صعيد تعاطي اللاعبين مع تدريبات الفريق حيث وجدت الانضباطية والالتزام بمواعيد التدريب من قبل اللاعبين وكذلك العناية بالتغذية والأوقات المناسبة للخلود الى النوم، وهنا يلعب الجهاز الفني دورا مهما و مؤثرا في رزع ثقافة الاحتراف لدى اللاعبين ومن الأفضل ان تكون البداية منذ المراحل السنية.
الطموح الشخصي
وعن طموحه الشخص عبر سلطان عن رغبته في تطوير ذاته و المضي قدما في مشواره في عالم التدريب فذكر : أنني أمتلك حاليا شهادة المستوى الثالث في عالم التدريب وقريبا سوف أحصل على المستوى الثاني ولدى الطموح في الوصول الى المستوى الأول والاستفادة قدر المستطاع من قربه من المدرب القدير شريف الخشاب الذي يرى فيه صورة المدرب المثابر و العالمي.

إلى الأعلى