الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / رئاسية أميركا: رغم تفوقها على ترامب.. كلينتون لم تقنع الناخبين
رئاسية أميركا: رغم تفوقها على ترامب.. كلينتون لم تقنع الناخبين

رئاسية أميركا: رغم تفوقها على ترامب.. كلينتون لم تقنع الناخبين

نيويورك ــ وكالات:
أظهر استطلاع لرويترز/إبسوس أن أغلبية الأميركيين يرون أن هيلاري كلينتون المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة فازت في المناظرة الرئاسية التي جرت الاثنين لكن أداءها لم يرفع على الأرجح مستوى تأييدها بين الناخبين المحتملين.
وجرى الاستطلاع عبر الإنترنت الثلاثاء وشمل ما يزيد على 2000 شخص وأظهر أن 56 بالمئة من الأميركيين يرون أن أداء كلينتون كان أفضل من ترامب في أول مناظرة تلفزيونية ضمن ثلاث مناظرات في حين رأى 26 بالمئة أن أداء ترامب كان أفضل. ومن بين الذين اعتقدوا أن كلينتون هي الفائزة في المناظرة 85 بالمئة من الديمقراطيين و22 بالمئة من الجمهوريين. وينظر إلى مناظرات انتخابات الرئاسة الأميركية على أنها اختبار حاسم لخطط وسياسات المرشحين. وتمثل المناظرات أيضا منبرا للمرشحين لمحاولة الفوز بأصوات ملايين الناخبين المترددين. وفي أعقاب المناظرة قال كل من المرشحين أنه فاز على الآخر فيها. وقال ترامب ضمن فعاليات حملته الانتخابية في كاونسيل بلافس بولاية أيوا يوم الأربعاء “كل استطلاعات الرأي أظهرت فوزي.” وقال جيسي فيرجسون المتحدث باسم حملة كلينتون إنها فازت بصورة واضحة في المناظرة بينما ترامب “لم يكن مستعدا وأصبح مشوشا ومشتتا طوال المناظرة.” وعلى الرغم من ذلك فإن أداء كلينتون لم يؤثر بشكل يذكر فيما يبدو على تأييدها وسط الناخبين المحتملين. وأظهر الاستطلاع أن 42 بالمئة يؤيدون كلينتون بينما يؤيد 38 بالمئة ترامب. وخلال الأسابيع القليلة الماضية حافظت كلينتون على تقدمها على ترامب بما بين أربع وست نقاط مئوية.
وتسعى كلينتون، للاستعانة بمنافسها السابق في الحزب، بيرني ساندرز، لاستمالة الشباب والحصول على أصواتهم في الانتخابات، والتغلب معا على الغريم الجمهوري دونالد ترامب. وكان سيناتور فيرمونت المستقل، قد حظي بتأييد الشبان الديمقراطيين عندما حاول النيل بترشيح الحزب لانتخابات الرئاسة، إذ حصل على 80 في المائة من أصواتهم في بعض الولايات. وتسعى كلينتون لزيادة شعبيتها بين الشباب، ففيما صوت ثلثا الأميركيين الذين تقل أعمارهم عن 30 عاما لصالح باراك أوباما عام 2008، بالكاد تبلغ كلينتون النصف في استطلاعات الرأي المتعلقة بالانتخابات الرئاسية. وقالت كلينتون: “أنا فخورة لأننا تواجهنا، أنا وبيرني في حملة الانتخابات التمهيدية، حول مسائل أساسية بدلا من تبادل الشتائم”، حسب ما ذكرت وكالة الانباء الفرنسية.

655425_112

إلى الأعلى