السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / النفط يرتفع الأسبوع الماضي بدعم من إعلان أوبك.. واليورو يحقق أفضل أداء شهري في ستة أشهر
النفط يرتفع الأسبوع الماضي بدعم من إعلان أوبك.. واليورو يحقق أفضل أداء شهري في ستة أشهر

النفط يرتفع الأسبوع الماضي بدعم من إعلان أوبك.. واليورو يحقق أفضل أداء شهري في ستة أشهر

نيويورك ـ رويترز:
جرت تسوية خام القياس العالمي مزيج برنت بارتفاع نسبته أربعة بالمئة في شهر سبتمبر في حين ارتفع خام غرب تكساس الوسيط ثمانية بالمئة بدعم من إعلان أوبك الأربعاء الماضي نيتها تقليص حجم المعروض في السوق بواقع 700 ألف برميل يوميا.

وجرت تسوية العقود الآجلة لخام برنت تسليم نوفمبر على انخفاض قدره 18 سنتا أو ما يعادل 0.4 بالمئة إلى 49.06 دولار للبرميل، وارتفع الخام نحو أربعة بالمئة هذا الشهر وزاد بنسبة مماثلة على أساس أسبوعي في حين انخفض واحدا بالمئة هذا الربع، وجرت تسوية العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط على ارتفاع قدره 41 سنتا أو نحو واحد بالمئة عند 48.24 دولار للبرميل. وزاد الخام ثمانية بالمئة هذا الأسبوع وارتفع بنسبة مماثلة هذا الشهر في حين لم يسجل تغيرا يذكر على أساس فصلي.
وفي آخر جلسات الأسبوع الماضي أمس الاول الجمعة تباينت أسعار النفط عند التسوية في الوقت الذي اتجهت فيه إلى تسجيل مكاسب للشهر الثاني على التوالي بفعل خطط تخفيض إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على الرغم من زيادة الشكوك بشأن تعهد المنظمة بعدما أظهرت بيانات تسجيل نمو قياسي جديد في إنتاجها من الخام.
ويقدر محللون حجم تخمة المعروض من النفط في الأسواق العالمية بما يتراوح بين 1.0 و1.5 مليون برميل يوميا.
وأظهر مسح أجرته رويترز ونشرت نتائجه الجمعة أن إنتاج أوبك من المرجح أن يكون ارتفع إلى 33.60 مليون برميل يوميا في سبتمبر مقارنة مع 33.53 مليون برميل يوميا في القراءة المعدلة لشهر أغسطس مع زيادة العراق صادراته في الوقت الذي أعادت فيه ليبيا فتح بعض مرافئها النفطية الرئيسية. وانتهي تداول العقود الآجلة للخامين تسليم نوفمبر بعد تسوية امس الاول الجمعة.
من جانب آخر هبطت أسعار الذهب امس الاول الجمعة في تعاملات متقلبة مع تراجع الطلب على الملاذ الآمن بعدما تعافت الأسهم في الأسواق الكبرى من موجة هبوط بعد انحسار المخاوف بشأن دويتشه بنك الألماني.
وانخفض سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1316.32 دولار للأوقية (الأونصة) في حين جرت تسويته في العقود الأميركية الآجلة بانخفاض نسبته 0.7 بالمئة عند 1317.10 دولار للأوقية.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية للأنباء عن مصادر أن دويتشه بنك اقترب من التوصل إلى تسوية مع السلطات في الولايات المتحدة بقيمة 5.4 مليار دولار بشأن تهم تتعلق ببيع أوارق مالية مدعومة بالرهن العقاري عن طريق التضليل. ويقل هذا الرقم بكثير عن مبلغ 14 مليار دولار الذي طلبته وزارة العدل الأميركية من قبل مما أدى إلى تهدئة المخاوف بشأن استقرار المصرف.
وتلقى المعدن الأصفر دعما من الطلب على الملاذ الآمن قبل أن يتحول انتباه السوق إلى بيانات اقتصادية أميركية.
وقالت وزارة التجارة الأميركية إن إنفاق المستهلكين انخفض في أغسطس للمرة الأولى في سبعة أشهر في الوقت الذي بدت فيه إشارات على تسارع التضخم وهي إشارات متباينة قد تجعل مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) يظل حذرا بشأن رفع أسعار الفائدة.
ويتأثر الذهب بشدة برفع أسعار الفائدة الأميركية إذ إن من شأن ذلك زيادة تكلفة الفرصة البديلة الضائعة على حائزي المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا في الوقت الذي يعزز فيه العملة الأميركية.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى زادت الفضة 0.26 بالمئة إلى 19.14 دولار للأوقية في حين هبط البلاتين 0.23 بالمئة إلى 1024.3 دولار للأوقية وصعد البلاديوم 1.26 بالمئة إلى 721 دولارا للأوقية وسجل أكبر مكسب فصلي منذ أواخر 2010 بارتفاع نسبته 21 بالمئة هذا الربع.
على صعيد آخر اتجه اليورو إلى الارتفاع 0.8 بالمئة في سبتمبر ليحقق أفضل أداء شهري في ستة أشهر ويرتفع 1.2 بالمئة في الربع الثالث بعدما خسر 2.4 بالمئة في الربع الثاني.
وارتفع الدولار في أحدث قراءة 0.34 بالمئة أمام العملة اليابانية إلى 101.35 ين بعدما سجل أعلى مستوى خلال الجلسة عند 101.75 ين. وما زالت العملة اليابانية متجهة للارتفاع بنحو 1.8 بالمئة أمام الدولار هذا الربع لتسجل ثالث زيادة فصلية على التوالي.
واستقر اليوان الصيني حيث جرى تداوله بسعر 6.6745 يوان مقابل الدولار في التعاملات الفورية بالأسواق الخارجية. وستصبح العملة الصينية رسميا إحدى عملات الاحتياطي العالمي.

إلى الأعلى