الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 م - ٢٣ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / دائرة الصناعات الحرفية بجنوب الباطنة تنظم معرضاً لصناعة السعفيات بالرستاق
دائرة الصناعات الحرفية بجنوب الباطنة تنظم معرضاً لصناعة السعفيات بالرستاق

دائرة الصناعات الحرفية بجنوب الباطنة تنظم معرضاً لصناعة السعفيات بالرستاق

زايد العبري: المعرض جسد ما وصل إليه الحرفي العماني من مهارات متطورة ومبتكرة
أحمد الوائلي: هدفنا الترويج والتسويق للمنتجات والصناعات الحرفية بجنوب الباطنة
الرستاق ـ من سيف بن مرهون الغافري:
نظمت دائرة الصناعات الحرفية بمحافظة جنوب الباطنة ممثلة بمركز النخلة بالرستاق معرضاً للصناعات الحرفية خُصّص لصناعة السعفيات، وذلك بمركز اللولو هايبر ماركت بولاية الرستاق.
رعى حفل افتتاح المعرض سعادة زايد بن خلفان العبري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية الرستاق بحضور أحمد بن عبدالله الوائلي مدير دائرة الصناعات الحرفية بمحافظة جنوب الباطنة ومحمد بن جمعة المغيزوي مشرف مركز النخلة بالرستاق وعدد من مديري المؤسسات الحكومية والأهلية وجمع غفير من المدعوين.
وقام راعي الحفل والحضور بالتجول بين أورقة وأركان المعرض المختلفة واستمع سعادته إلى شرح مفصل عن الجهات المشاركة في المعرض وأهم الصناعات الحرفية التي تشتهر بها ولايات محافظة جنوب الباطنة وأهم منتجات صناعة السعفيات والدور الذي تقوم بها الهيئة للحفاظ على الصناعات الحرفية.
وحول هذا المعرض قال سعادة زايد بن خلفان العبري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية الرستاق: بداية نتقدم بالشكر والتقدير للمسؤولين في الهيئة العامة للصناعات الحرفية على الجهود التي يبذلونها للنهوض بقطاع الصناعات الحرفية بالسلطنة والتعريف بها من خلال المعارض التي تقام بين فترة وأخرى بمختلف محافظات وولايات السلطنة لتعريف أفراد المجتمع بما وصل إليه الحرف العماني من مهارات متطورة ومبتكرة اكتسبها سابقاً وتم صقلها والاهتمام بها في الوقت الحاضر من خلال إنشاء المراكز الحرفية والتدريبية ودعم الحرفيين بالوسائل والآلات والمعدات الحديثة، وهي فرصة للحرفيين للترويج عن منتجاتهم وتسويقها.
من جانبه قال أحمد بن عبدالله بن سعيد الوائلي مدير دائرة الصناعات الحرفية بمحافظة جنوب الباطنة: يجسد هذا المعرض دور الهيئة العامة للصناعات الحرفية في تطوير القطاع الحرفي والحافظ عليه، ويهدف معرض السعفيات إلى التعريف بمركز النخلة التابع لدائرة الصناعات الحرفية بجنوب الباطنة الذي يركز على الاستفادة من الخامات والمواد المتوفرة في البيئة المحلية وخصوصا النخلة التي تشتهر بها السلطنة، حيث يعمل المركز على تدريب وتأهيل جيل ناشئ من الشباب على الحرف اليدوية في مجال السعف والخشب وانتاج تصاميم وأشكال تتناسب مع متطلبات الحياة العصرية، كما أنها فرصة لتشجيع الحرفي على المشاركة في مختلف الفعاليات لتسويق منتجاته والتعرف على أذواق المجتمع، حيث جاءت المشاركة بمعرضنا لمنتجات مركز النخلة وتقديم عرض حي لبعض الصناعات بالتعاون مع مركز اللولو هايبر ماركت بالرستاق لتعريف الجمهور بالمنتجات الحرفية المتوفرة لدى الهيئة والجهود التي يبذلها في المحافظة على الحرف في جميع محافظات السلطنة.
وأكد محمد بن جمعة المغيزوي مشرف مركز النخلة بالرستاق بأن المركز سمي بهذا الاسم لمعزة النخلة ومكانتها وارتباطها بالإنسان العماني منذ القدم حيث استفاد منها في عدة مجالات، وجاء إنشاء هذا المركز للحفاظ على مهن الأجداد وتطويرها بما يتناسب مع متطلبات العصر الحديث، وهذا المعرض يأتي بهدف تعريف أفراد المجتمع بالصناعات الحرفية، وكذلك دعم الحرفين وتسويق منتجاتهم من خلال هذا المعرض، ونشكر كافة المسؤولين بالهيئة العامة للصناعات الحرفية وعلى رأسهم رئيسة الهيئة على الدعم والمساندة لكافة الحرفيين بالسلطنة.

إلى الأعلى