السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / جماهير صحار تجسد وقفتها الجادة مع فريقها الكروي
جماهير صحار تجسد وقفتها الجادة مع فريقها الكروي

جماهير صحار تجسد وقفتها الجادة مع فريقها الكروي

في دوري عمانتل للمحترفين

صحار ـ من يحيى بن سالم المعمري:
شهدت مباراة صحار وجعلان التي أقيمت على ملعب مجمع صحار الرياضي ضمن الجولة الرابعة لدوري عمانتل للمحترفين حضوراً جماهيرياً مميزاً للجماهير الخضراء التي ساندت الفريق طوال شوطي المباراة ، واستطاع التماسيح أن يقدموا الفوز هدية للجماهير العاشقة بفوز مستحق بثلاثة أهداف مقابل هدف جعلت الفريق في صدارة دوري المحترفين متساويا مع ظفار برصيد 10 نقاط ، وجسدت الجماهير الصحارية كعادتها وقفتها الجادة مع فريقها الكروي ، وضربت أروع الأمثلة لجماهير تعشق كرة القدم وتتنفس هواها .

وكانت رابطة جماهير صحار قد دعت لحشد أكبر حضور جماهيري في ملعب المباراة أمام جعلان لمساندة الفريق الكروي الذي حقق فوزا مستحقا على الرستاق 3-2 خارج قواعده في مباراة قوية من جانب الأخضر في الجولة الثالثة ، واستطاع قلب النتيجة إلى فوز بعد تأخره بهدفين .
وجاء استعداد الجماهير للمباراة منذ وقت مبكر من خلال تجهيز مستلزمات التشجيع والأعلام الخضراء والسترات بالإضافة إلى حشد الجماهير عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، و تهيئة الظروف المناسبة وتذليل الصعاب ، وتوزيع التذاكر على منافذ البيع في مراكز الولاية التجارية وتنظيم عملية البيع أمام البوابات في مجمع صحار عبر أكشاك صغيرة خصصت لبيع التذاكر، بالإضافة إلى إجراء السحوبات التشجيعية وتقديم الجوائز في المدرجات بين الشوطين مع بعض الهدايا لكبار السن والأطفال والمتابعين .وقال المشجع حسين البلوكي إن جماهير صحار جماهير عاشقة لكرة القدم وتحب فريقها ، وتسانده في كل مكان سواء على ملعبه أو خارج ملعبه ، وتقطع المسافات من أجل تشجيع اللاعبين وحثهم على بذل المزيد من الجهد ، وأضاف البلوكي إن الأمل كبير في أن يواصل الفريق انتصاراته في الجولات القادمة ويبقى قريبا من فرق الصدارة ، فالفريق يقدم مستويات جيدة ويلعب كرة جميلة ، ونحن مع الفريق دائما وفي كل الحالات ومهما كانت الظروف ، ونتمنى أن نفوز بأحد المراكز المتقدمة هذا الموسم ، والأخضر قادر على ذلك ، وقدم أبوعلاوي الشكر لكل من حضر وساند وشجع ، الصغار والكبار ، وناشد الجماهير بالوقوف مع الفريق حتى آخر المشوار في الدوري والكأس وبطولة مازدا .

إلى الأعلى