السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / معرض السلامة المرورية .. فرصة سانحة

معرض السلامة المرورية .. فرصة سانحة

مصطفى بن أحمد القاسم

أيام قلائل وتبدأ فعاليات معرض السلامة المرورية لعام 2016 والذي تنظمه شرطة عمان السلطانية ممثلة بالإدارة العامة للمرور والتي كرست جُل وقتها وسخرت كل امكانيتها للعمل على تحقيق الأهداف المرجوة من هذا المعرض والذي يأتي في ظل تطبيق قانون المرور بتعديلاته الجديدة وفي ظل التدقيق الكبير والمراقبة الحثيثة لشرطة عمان السلطانية للطرق ولكافة مستخدمي هذه الطرق بالسلطنة وذلك حفاظاً على حياتهم وحياة الآخرين ودرء الأخطار عنهم جراء القيادة على غير ما ينص عليها قانون المرور ومواده والعقوبات المنتظرة بحق كل من يخالف أو يتجاوز هذه المواد من القانون.
فمعرض السلامة المرورية هذا العام في دورته الخامسة هو معرض مروري بشكل مغاير وبحلة جديدة كون أن المشاركات المؤكدة حتى الآن قد بلغت 123 مشاركة من مختلف القطاعات الحكومية والخاصة والأهلية، علماً بأن معرض السلامة الأول قد بلغت مشاركاته 75 مشاركة وهذا دليل واضح على أن المعرض هذا الموسم يعتبر من المعارض الأكثر اقبالاً من الجهات المعنية بالسلامة المرورية بالسلطنة ومن قطاعات لها باع طويل في مجال السلامة المرورية عدا عن الأجهزة والتجهيزات والحلول الحديثة في مجال السلامة المرورية لشركات معنية بذلك.
ولكن ما مدى رغبة الجماهير في إرتياد مثل هذه المعارض وما هي الوسيلة التي تجعل الجميع يتطلع لزيارة هذا المعرض هذا العام فالسواد الأعظم من المجتمع العماني لديه الرغبة الأكيدة لزيارة مثل هذه المعارض المتخصصة، كما أن شرطة عمان السلطانية وضعت برامجها واهدافها المتعددة من أجل حث جميع شرائح المجتمع على زيارة المعرض كون أنه يعتبر حدثاً مهماً للتعريف بالآليات وطرق الحد من الحوادث المرورية وكيفية الوقاية منها على الطرقات والمساهمة وبشكل جماعي على ايجاد بيئة وطرقات خالية من الحوادث المرورية بالإضافة إلى أنه فرصة سانحة للجميع بهذا المجتمع للإطلاع على أحدث التقنيات التي يتم من خلالها الحد من الحوادث المرورية والإلتقاء بالمسؤولين وجها لوجه للإستفسار عن كل ما هو جديد وحديث في هذا الشأن علاوة عن أن مثل هذه المعارض من شأنها إبراز جهود الجهات الحكومية والخاصة والاهلية في مجال تعزيز السلامة المرورية والحد من الحوادث المرورية والتي هي بالطبع من أكبر التحديات التي تواجه كل مجتمع.
فالدعوة مفتوحة فور افتتاح بوابة المعرض لجميع المؤسسات الحكومية والخاصة والأفراد بالمجتمع والجامعات والكليات والطلبة والطالبات لزيارة اجنحة المعرض والإستفادة من الأجواء والبيئة الإرشادية المشاركة في المعرض ومن الخبرات التي ستضعها شرطة عمان السلطانية تحت تصرف زوار المعرض والإجابة على أية تساؤلات أو إستفسارات من قبل الزوار لعلها تكون في هذه الأسئلة والإجابات وسيلة في الحد من الحوادث المرورية وزيادة في الوعي المروري وهذا هو الهدف الأسمى لتنظيم مثل هذه المعارض بالسلطنة.

مصطفى بن أحمد القاسم
من أسرة تحرير “الوطن”

إلى الأعلى