الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الاحتلال يسرق مئات الدونمات من أراضي نابلس والفلسطينيون يطالبون بإجراءات ضد الاستيطان
الاحتلال يسرق مئات الدونمات من أراضي نابلس والفلسطينيون يطالبون بإجراءات ضد الاستيطان

الاحتلال يسرق مئات الدونمات من أراضي نابلس والفلسطينيون يطالبون بإجراءات ضد الاستيطان

القدس المحتلة ــ الوطن:
أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أهالي قرية جالود الفلسطينية ، أمس بالاستيلاء على مئات الدونمات من أراضي القرية الواقعة جنوب شرق نابلس في الضفة الغربية المحتلة. في وقت طالب فيه الفلسطينيون العالم بمحاسبة حكومة الاحتلال الإسرائيلية منتقدين غياب التدخل الدولي والمساءلة القضائية للاحتلال.
وبين مجلس قروي جالود، أن القرار يأتي بهدف تنفيذ مخطط لبناء مستوطنة جديدة في هذه الأراضي لتضاف إلى 10 مستوطنات أخرى مقامة على أراضي القرية والقرى المجاورة. وأوضح رئيس المجلس، عبدالله الحاج، في تصريح لوكالة الأنباء الفلسطينية أن سلطات الاحتلال سلمتهم إخطارا بمصادرة نحو 400 دونم على أقل تقدير، من أراضي جالود، على بعد مئات الأمتار فقط من مدرسة القرية الثانوية. ولفت الى أن مساحة قرية جالود الكلية 20 ألف دونم، صادرت منها سلطات الاحتلال منذ عام 1967، 16 ألف دونم، منوها في الوقت نفسه بأن أهالي القرية نجحوا خلال الأشهر القليلة الماضية في استعادة 1700 دونم صادرها الاحتلال في سبعينيات القرن الماضي.
إلى ذلك، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن قرار حكومة الاحتلال الإسرائيلية بطرح المزيد من العطاءات الاستيطانية، يؤكد أن استراتيجية هذه الحكومة هدفها تدمير خيار الدولتين واستبداله بمبدأ الدولة بنظامين (الأبرتهايد). ودعا عريقات، المجتمع الدولي إلى مساءلة ومحاسبة الحكومة الإسرائيلية، وإلى مقاطعة شاملة للمستوطنات الاستعمارية الإسرائيلية.

إلى الأعلى