الثلاثاء 19 ديسمبر 2017 م - ٣٠ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / أشرعة / على رغم أنف المسافة

على رغم أنف المسافة

ألا تسمعينَ
ـ على رغم أنف المسافةِ ـ
دقات قلبي
على باب صدري؟
إذا كنتِ في غرفةٍ
فاخرجي الآنَ
نحو الفضاء الفسيحِ؛
فإن النجومَ
تحيّيكِ
تهديكِ
دقات قلبٍ
يخافُ
إذا طلع النورُ
ألاّ يكون هنا،
فالطريق إلى القلبِ
حتفْ
والحبُّ
رقص على السيفْ
والعمر رمية نردْ.

فلا ترقدي
قبل أن تمحضيهِ السلامَ
فسهم الفناء سريعٌ
وحبل الرجاء ـ وإن طالَ ـ
يبقى قصيرا

ولا ترقدي
قبل أن أزرعَ
-الليلةَ المستطيرةَ-
زهرة قلبي
على شفتيكِ
فإن متُّ، ذاك دمي
وإن عشتُ، ذلك حبي
الذي خبّأتْه السنون
وها قد نما وتفتّحَ
وانشقّ عنه
ستار الظلامْ.

ألا فارقدي،،،
فطوفانُ عينيكِ
مازال يضرب صدري
وما لي سفينْ.
ولن يتوقفَ
حتى يدمّرَ
كل المساجدِ
والصومعاتِ
ويتركَ
أرضا خرابا
سأطوي عليها الضلوع قِماطا…
وأنهضُ
أفتح بابا
وأوصد بابا
وأسرج حلما جديدا….

د. حميد الحجري

إلى الأعلى