الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 م - ٥ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يقتحم (الدهيشة) ويبلطج على الفلسطينيين وممتلكاتهم
الاحتلال يقتحم (الدهيشة) ويبلطج على الفلسطينيين وممتلكاتهم

الاحتلال يقتحم (الدهيشة) ويبلطج على الفلسطينيين وممتلكاتهم

سقوط جرحى في مواجهات بغزة وحملة اعتقال طالت قاصرين بالضفة

رسالة فلسطين المحتلة من رشيد هلال وعبد القادر حماد :
اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي أمس، مدججة بالسلاح ، مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم، ومارست البلطجة على الفلسطينيين وممتلكاتهم، في وقت سقط فيه عشرات الفلسطينيين جرحى في مواجهات عنيفة مع عناصر الاحتلال شرق قطاع غزة، فيما شنت قوات الاحتلال الاسرائيلي، حملة قمع واعتقال بأرجاء واسعة من الضفة.
واندلعت صباح أمس السبت، مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الاسرائيلي في مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم. وأفادت مصادر فلسطينية بان قوات الاحتلال اقتحمت المخيم عبر الشارع الرئيس القدس ــ الخليل، وان الشبان تصدوا لها على المدخل الرئيس للمخيم ما ادى الى اندلاع مواجهات اطلق جنود الاحتلال خلالها الرصاص وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، دون ان يبلغ عن اصابات. واشارت المصادر الى ان المواجهات لا تزال مستمرة حتى ساعة اعداد هذا الخبر. واكد شهود عيان لـ “الوطن” ان جنود الاحتلال شرعوا بعمليات دهم لمنازل المواطنين ومحاولة خلع بعض ابواب المحال الواقعة على الشارع الرئيس القدس -الخليل .
من جانب أخر، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فتيين خلال مواجهات على المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم. وأفادت مصادر فلسطينية، بأن قوات الاحتلال فتحت البوابة الرئيسة على المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم، حيث كانت تدور مواجهات، وانقضت على الفتيين واعتقلتهما، دون أن تعرف هويتهما بعد. واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة خرسا جنوب غرب الخليل، واعتلت عددا من أسطح المنازل. وقالت مصادر فلسطينية، إن قوات الاحتلال المعززة بعدد من الآليات العسكرية اقتحمت البلدة واعتلت عددا من أسطح المنازل عرف من بين أصحابها، عبد الجليل الشحاتيت، عبد الكريم ذياب.
وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي شابا من قرية زبوبا غرب جنين. وقالت مصادر فلسطينية، إن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب وسام عايد خمايسة (33عاما)، بعد اقتحام القرية ومداهمة منزل ذويه. في غضون ذلك، سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أهالي قرية جالود، جنوب شرق نابلس، إخطارا بمصادرة مساحات واسعة من أراضي القرية. وبين رئيس مجلس قروي جالود عبد الله الحاج محمد، في تصريحات صحفية أن سلطات الاحتلال سلمتهم إخطارا بمصادرة مئات الدونمات، نحو 400 دونم على أقل تقدير، من أراضي القرية، على بعد مئات الأمتار فقط من مدرسة القرية الثانوية. واعتبر أن هذا القرار يأتي بهدف تنفيذ مخطط لبناء مستوطنة جديدة في هذه الأراضي لتضاف إلى 10 مستوطنات أخرى مقامة على أراضي القرية والقرى المجاورة. وأوضح الحاج محمد أن مساحة قرية جالود الكلية 20 ألف دونم، صادرت منها سلطات الاحتلال منذ العام 1967، 16 ألف دونم. واستدرك أن أهالي القرية نجحوا خلال الأشهر القليلة الماضية في استعادة 1700 دونم صادرها الاحتلال في سبعينيات القرن الماضي. وبحسب الإخطار الصادر عما يسمى “مجلس التنظيم الأعلى/اللجنة الفرعية للاستيطان” يحق لأهالي القرية الاعتراض خلال شهرين من تاريخ الإخطار.
وفي قطاع غزة، أصيب ثلاثة شبان على الأقل بجروح، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي على خطوط التماس شرق غزة. وقال مراسلنا في قطاع غزة نقلاً عن مصادر فلسطينية وشهود عيان، إن جنود الاحتلال المتمركزين في موقع “ناحل عوز” العسكري الإسرائيلي شرق مدينة غزة، أطلقوا الرصاص الحي على شبان، اقتربوا من الحدود شرق المدينة، ما أدى لإصابة ثلاثة منهم بالرصاص الحي في أقدامهم، نقلوا على إثرها إلى مستشفى الشفاء لتلقي العلاج، حيث وصفت حالتهم بالمتوسطة، فيما أصيب آخرون بالاختناق بعد استنشاقهم الغاز المسيل للدموع. كما أطلق جنود الاحتلال المتمركزين في الأبراج العسكرية بمحيط موقع “المدرسة” العسكري شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع على مجموعة من الشبان، ما أدى لوقوع إصابات بالاختناق. يشار إلى أن قوات الاحتلال تتعمد يومياً استهداف المواطنين والمزارعين في مناطق التماس شمال وشرق قطاع غزة، فيما تشتد المواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال كل يوم جمعة وسبت.

إلى الأعلى