الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / التوقيع على “13″ مذكرة تفاهم في مشاريع الاستثمار الاجتماعي بتكلفة أكثر من 5.5 مليون ريال
التوقيع على “13″ مذكرة تفاهم في مشاريع الاستثمار الاجتماعي بتكلفة أكثر من 5.5 مليون ريال

التوقيع على “13″ مذكرة تفاهم في مشاريع الاستثمار الاجتماعي بتكلفة أكثر من 5.5 مليون ريال

الرمحي: مبادرة “تنمية نفط عمان” تلبي احتياجات المجتمع بأسلوب محدد ومنظم

كتب ـ هاشم الهاشمي:
تم يوم أمس بمعرض النفط والغاز التابع لشركة تنمية نفط عمان بميناء الفحل التوقيع على “13″ مذكرة تفاهم بتكلفة أكثر من “5″ ملايين و”500″ ألف ريال عماني في مشاريع الاستثمار الاجتماعي وهي تعتبر أضخم حزمة في تاريخ الشركة في مجال الاستثمار الاجتماعي.
وقد رعى حفل التوقيع معالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز رئيس مجلس إدارة شركة تنمية نفط عمان الذي أوضح أن قطاعي النفط والغاز يحققان عائدا كبيرا للسلطنة وأنه يثريان الاقتصاد وما يعود بالنفع على المجتمع، مؤكدا معاليه على أن هذه المبادرة المهمة للشركة تلبي احتياجات المجتمع بأسلوب محدد ومنظم.
ومن أبرز المشاريع الموقعة تمويل إنشاء أول مركز للتأهيل من الادمان بمستشفى المسرة بمحافظة مسقط يتكون من 14 وحدة سكنية تستوعب “84″ شخصا وتتكون كل وحدة من ثلاث غرف، كما يحتوي المركز على مرافق رياضية وتعليمية ومرافق لتطوير الذات بإدارة طاقم مؤهل من الأطباء النفسيين والمعالجين المهنيين ويهدف مركز التأهيل من الإدمان إلى إيواء المعالجين من الإدمان الذين أكملوا مرحلة العلاج في مستشفى المسرّة، مما يوجد تكاملاً بين جهود وزارة الصحة من جهة ومؤسسات القطاع العام الأخرى من جهة أخرى، تمهيداً لإعادة دمجهم في المجتمع دمجاً طبيعياً، مع تقليص خطر العودة إلى الإدمان مجدداً إلى أدنى حد.
كما وقعت الشركة على تمويل انشاء وحدة جديدة للعناية الفائقة بمستشفى خولة تتكون من طابقين بسعة 60 سريراً بالإضافة الى الوحدة الموجودة حاليا والتى تسع 22 سريراً وسيجهز المبنى بأحدث التقنيات الطبية لتقديم خدماته العلاجية للمرضى من جميع محافظات السلطنة.
ووقعت الشركة كذلك على عقد انشاء أربع حدائق عامة في كل من ولايات بهلاء وأدم ومنح وسمائل، حيث ستحتوي هذه الحدائق على مسطحات خضراء وتشجير وممرات منارة وساحات لألعاب الأطفال ودورات مياه عامة بالإضافة الى بناء قاعة متعددة الأغراض في ولاية ازكي تكون مقرا لمختلف الأنشطة واللقاءات الاجتماعية وانشاء مجلسين عامين في كل من ولاية بهلاء وولاية أدم.
وفيما يتعلق بدعم المرأة تكاتفت الشركة مع جمعية المرأة العمانية لدعم تمويل مشروع “بنات عمان” لتدريب “75″ مواطنة من محافظة مسقط على الصناعات الحرفية التقليدية وصناعة الحلويات وعرض منتجاتهن في المقر الرئيسي للجمعية بالقرم وتوفير الأجهزة التعويضية لذوي الإعاقة كالكراسي المتحركة وسماعات الاذن وغيرها من الأجهزة وشراء حافلة سعة 15 مقعدا ومركبة دفع رباعي لدعم رعاية الأطفال المعوقين بمحافظة مسقط.
ووقعت الشركة على تمويل مشروع برنامج ” رصد الأرض ـ عمان” الذي يعمل على تنفيذ ثلاثة مشاريع بحثية علمية ميدانية بمشاركة موظفي الشركة من أجل دراسة النظم الايكولوجية المتنوعة وستغطي البحوث الكائنات الحية في جبل الأخضر وجبل شمس ودراسة النمر العربي في جبل سمحان والتنوع الحيوي على سلسلة جبال الحجر واجراء مسح للطيور والزواحف.
ووقع مذكرات التفاهم نيابة الشركة كل من راؤول ريستوشي المدير العام لشركة تنمية نفط عمان والمهندس عبدالامير بن عبدالحسن العجمي المدير التنفيذي للشؤون الخارجية بالشركة وعن الجهات الحكومية والأهلية كل من معالي احمد بن عبدالله الشحي وزير البلديات الإقليمية وموارد المياه وسعادة الدكتور محمد بن سيف الحوسني وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية وسعادة الشيخ الدكتور خليفة بن حمد السعدي محافظ الداخلية والمكرمة ناشئة بنت سعود الخروصية رئيسة جمعية المرأة العمانية بمسقط وخلفان بن حارب الجابري مدير عام التخطيط والدراسات بوزارة التنمية الاجتماعية ويحيى بن عبدالله العامري رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للمعوقين ونيجل وينسر نائب رئيس برنامج رصد الأرض.
وقال راؤول ريستوشي المدير العام لشركة تنمية نفط عمان: ان الشركة بصدد إحداث نقلة نوعية في برنامج الشركة للاستثمار الاجتماعي، مؤكداً جدية الشركة في دعم المجتمعات المحلية داخل منطقة الامتياز وخارجها على حد سواء.
وأضاف: ان هذا التمويل سيؤدي دوراً جوهرياً في توفير مرافق مهمة للمجتمع ودعماً ضرورياً يثبت تعاون الشركة الوثيق مع الحكومة والجمعيات الاهلية في مساندة المجتمع.
وكان في بداية حفل توقيع المذكرات قد ألقى المهندس عبدالامير بن عبدالحسن العجمي المدير التنفيذي للشؤون الخارجية بشركة تنمية نفط عمان كلمة أوضح من خلالها ان توقيع هذه المذكرات تؤكد ريادة الشركة بوصفها شريكاً اساسياً للحكومة في تحقيق التنمية المستدامة وذلك تنفيذا للتوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بضرورة تفعيل القطاع الخاص في أنشطة وفعاليات المجتمع والقيام بواجبه من خلال المشاركة في تنفيذ سياسات وخطط التنمية التي تقوم بها الحكومة.
وبعد توقيع المذكرات قام الضيوف بزيارة معرض الايكولوجيا الذي انشأته الشركة وأهدته للمواطنين في عام 2010 احتفاء بالعيد الوطني الأربعين المجيد، حضر توقيع المذكرات عدد من أصحاب المعالي والسعادة الوكلاء وأصحاب السعادة الولاة.

إلى الأعلى