الأحد 17 ديسمبر 2017 م - ٢٨ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / المصريون يحتفلون بمرور 150 عاما على بدء الحياة النيابية

المصريون يحتفلون بمرور 150 عاما على بدء الحياة النيابية

جرحى باستهداف مدرعة للشرطة في سيناء

القاهرة ـ من إيهاب حمدي:
احتفل المصريون أمس بمرور 150 عاما على إنشاء أول برلمان مصري، وأكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أن البرلمان الحالي في مصر يمتلك صلاحيات وسلطات واسعة، كما يعد الأوسع تمثيلاً في تاريخه. وقال في كلمته خلال الاحتفال الذي أقيم بمدينة شرم الشيخ وحضرته شخصيات وقيادات برلمانية عربية وإفريقية:” إن البرلمان مر بتحولات كبيرة على مدار تاريخه والبرلمان الحالي والذي يضم 596 عضواً، يكفل له الدستور صلاحيات وسلطات واسعة غير مسبوقة، بعد أن كان دوره قديماً للشورى فقط في الشؤون الداخلية، مضيفاً أن تاريخ الحياة النيابية في مصر عبر العقود الماضية مرآة للوضع السياسي والاقتصادي والاجتماعي في البلاد.
وقال السيسي :” إن البرلمان المصري مر بتغيرات كثيرة منذ تأسيسه، مضيفا أن الحياة النيابية في مصر حاليا تعكس روح الحياة الحزبية فيها توضح نضج تجربتها السياسية. وحضر الاحتفالية 19 رئيس برلمان ومنظمة برلمانية دولية، فضلا عن 15 وفدا برلمانيا من مختلف دول العالم، وعدلى منصور رئيس الجمهورية السابق وشريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، كما حضر رئيس مجلس النواب على عبد العال . وقال السيسي في بداية كلمته، التي ألقاها في الاحتفال وبثها التلفزيون المصري، “اتوجه بالشكر لكم جميعا لحرصكم على مشاركتنا في هذه الذكرى الهامة.. اتوجه بالتهنئة للشعب.. على هذه المناسبة التى تجسد عراقة الحياة النيابية في مصر التي جسدت عراقة الحياة النيابية والتي شهدت انشاء اول مجلس نيابي في العالم العربي وأفريقيا”. وأضاف “أن البرلمان المصري مر بتحولات كبيرة منذ نشأته”. وقال إن “الحياة النيابية في مصر.. تعكس روح الحياة الحزبية فيها بصورة توضح بجلاء مدى تطور ونضج تجربتها السياسية”. وتابع “لقد سطرت مصر في العام الماضي مرحلة جديدة في الحياة النيابية بانتخاب برلمان هو الاوسع تمثيلا في تاريخها سواء من حيث العدد أو تمثيل مختلف فئات الشعب وأطيافه.. إذا وصلت نسبة تمثيل الشباب إلى ما يزيد عن 40 % والمرأة 90 نائبا.. بهدف ضمان مشاركة جميع أطياف المجتمع المصري في عملية صنع القرار”. وأعرب السيسي في ثقته في البرلمان المنتخب، قائلا “اني على ثقة في أن أعضاء المجلس قادرون على اتخاد القرارات الصعبة التي تحافظ على أمن البلاد وتحقق النهضة الاقتصادية المنشودة.. وأن تكون قضايا المرأة والشباب ومحدودي الدخل على قمة أولوياته”. وألقى رئيس مجلس النواب علي عبد العال كلمة في بداية الاحتفال، وقال “إننا نحتفل اليوم بمرور 150 عاما على الحياة النيابية مصرية من خلال إنشاء أول مجلس نيابي مصري يمتلك صلاحيات نيابية عام 1866″. وأضاف أن “مصر تسترجع اليوم ماضيها وكفاح شعبها على طريق الديمقراطية وبل وتبعث أيضا برسائل إلى العالم أسره بأنها ماضية في طريقها مدافعة عن قيمها متمسكة بثوابتها”. وأشار إلى أن “مصر شهدت في مرحلة ما بعد ثورتي 25 يناير و30 يونيو تطورات سياسية مهمة وحراكا جماهيريا فاعلا اسفر عنه دستورا جديدا للبلاد أقره الشعب في 18 من يناير 2014 ليرسم قواعد بناء دولة ديمقراطية حديثة تقوم على التعددية ونبذ الطائفية لا تنتقص من الحقوق ولا تجور على حريات الأفراد وتدافع عن استقلال القضاء”.
ميدانيا، ذكرت مصادر أمنية مصرية أمس الأحد، أن ضابطا و3 جنود أصيبوا في انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور مدرعة بحي المساعيد بمدينة العريش شمالي سيناء وأضافت المصادر أن عبوة ناسفة مزروعة على جانب الطريق انفجرت أثناء مرور مدرعة تابعة للشرطة المصرية، ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى.
وتحارب قوات الأمن المصرية المتشددين في سيناء، الذين يشنون هجمات على الجيش والشرطة، تزايدت حدتها منذ إطاحة الرئيس الأسبق محمد مرسي عقب احتجاجات شعبية في يوليو 2013.
من جهة اخرى، صرح مصدر أمنى بوزارة الداخلية، أن الأوضاع الأمنية على مستوى الجمهورية هادئة، مؤكدًا أن غرف العمليات بمديريات الأمن المختلفة لم ترصد أية شواهد حول وجود ما يخل بالأمن حتى الآن. وجدد المصدر تأكيده على أن قوات الشرطة تتحلى بالجاهزية واليقظة والاستعداد لتأمين الجبهة الداخلية إزاء كافة المواقف، نافيًا توافر أية معلومات أو شواهد حول وجود ثمة تهديدات خلال الفترة الراهنة تدعم ما يروجه البعض من تحذيرات فى هذا الشأن.

إلى الأعلى