الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / بلدية مسقط تبدأ برنامج طرق التدقيق على مستحضرات التجميل
بلدية مسقط تبدأ برنامج طرق التدقيق على مستحضرات التجميل

بلدية مسقط تبدأ برنامج طرق التدقيق على مستحضرات التجميل

وفقا لمتطلبات المواصفة القياسية الدولية

مسقط ـ (الوطن):
بدأت بلدية مسقط ممثلة بإدارة التدريب والتخطيط يوم أمس برنامج طرق التدقيق على مستحضرات التجميل وفقاً لمتطلبات المواصفة القياسية الدولية، وبمشاركة 28 مفتشة صحة من عدة جهات منها بلدية مسقط ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه وبلديتا صحار وظفار، وذلك بفندق هوليدي إن مسقط بالخوير.
وأوضحت أروى دالي المحاضرة بالبرنامج، وهي مدققة رئيسية من شركة “راكس” هيئة مختصة بإصدار شهادات الجودة والمعتمدة من هيئة المواصفات والمقاييس بدولة الإمارات العربية المتحدة: إن البرنامج التدريبي يقدم للمشاركات شرحاً وافياً حول كافة الجوانب المتعلقة بإجراءات تقييم المطابقة للمصادقة على منتجات مستحضرات التجميل، إضافة لتزويدهن بالمهارات المطلوبة من قبل المدققين العاملين على إصدار شهادات المطابقة، مع توضيح أساليب وطرق وتقنيات التدقيق ومتطلبات ممارسات التصنيع الجيد(ISO22716 وفقاً لمتطلبات النظام ISO/IEC170652012، وتقييم المخاطر، والتخطيط السليم للحالات الطارئة، بالإضافة إلى التعريف بإجراءات تقييم المطابقة وفقاً لنظام الأيزو.
واشتمل البرنامج على مضامين عديدة، منها التعريف بنظام الأيزو، وأهم المعايير والبنود التي يتضمنها، وعلاقتها مع المقاييس الأخرى. إضافة إلى توضيح آلية تطبيق المعايير ذات الصلة، ومتطلبات الاعتماد، وإصدار الشهادات، إلى جانب التعريف بنظام تقويم المطابقة ISO17065. كما يتضمن البرنامج شرحاً حول العملية النموذجية لإصدار شهادة من هيئة معتمدة لإصدار الشهادات، وتدريب المشاركات على إعداد تقرير التدقيق، والخطوات المتبعة في حالة عدم مطابقة المعايير، إضافة إلى التعريف بممارسات التصنيع الجيدة لمستحضرات التجميل، وأهم المراحل والخطوات التي يمر بها.
وأشارت المحاضرة إلى أن عملية التدقيق على مستحضرات التجميل تمر بمراحل عدة، ابتداء من مرحلة التصنيع بوصول المواد الخام المستخدمة لصنع مستحضرات التجميل، وكيفية التعامل معها، مروراً بالإنتاج والفحوصات المخبرية، ووصولاً للمنتج النهائي وتسويقه وعرضه بالأسواق؛ وذلك للتأكد من خلوه من المواد السامة أو المعادن السامة أو أي مواد ضارة لضمان نقاء وفعالية المنتج خلال كل مراحل الإنتاج، مؤكدة على وجوب مراقبة المنتج بعد دخوله إلى الأسواق.
وأوضحت أن المواصفة ISO17065 هي عبارة عن المتطلبات اللازمة الواجب توافرها لدى الهيئات لإصدار شهادات الجودة، والتي هي أساس طرق التدقيق، بالإضافة إلى مواصفات رديفة مثل 1943 الخاصة بمواصفات مستحضرات التجميل ومواصفة jsostanderd وغيرها. حيث من خلال هذه المعايير يمكن للمشاركات بالبرنامج من الكشف على المنتجات المقلدة وغير المطابقة للمواصفات، والتي لها أضرار كبيرة على المستهلك، والتي قد تحتوي على مواد سامة أو ذات التركيز العالية في بعض المواد غير المسموح بها.
من جانبها قالت سامية بنت سليمان الفهدية مفتشة صحة بالمديرية العامة لبلدية مسقط ببوشر: إن البرنامج التدريبي يضيف جملة من المعارف والمهارات المهمة اللازمة توافرها لدى مفتشات الصحة فيما يتعلق بطرق التدقيق على منتجات مستحضرات التجميل وفقاً للمعايير الدولية الصحيحة، كون ما يقومون به حملات تفتيشية يتم خلالها التأكد من صلاحية المنتجات التجميلية من حيث تاريخ الصلاحية والانتهاء، وعدم خلط المواد غير المتجانسة، والالتزام بالاشتراطات الصحية، والتأكد من مدى مطابقة المنتجات للمواصفات القياسية التي تصدرها وزارة التجارة، ومن خلال هذا البرنامج يتم التزود بالمعارف حول الأنظمة الدولية للمطابقة. وأشارت الفهدية أنه يوجد تنسيق بين عدد من الجهات منها حماية المستهلك ووزارة التجارة والصناعة لمنع المستحضرات المغشوشة والمقلدة من دخول الأسواق وسحب الموجود وإتلافها.
وأشارت إلهام بنت غياض بيت شميعة مفتشة صحة من بلدية ظفار إلى أهمية التعرف على الأنظمة الدولية في التدقيق على مستحضرات التجميل، وأسس التصنيع الجيد وفقاً لمتطلبات النظام ISO/IEC170652012، وذلك للتعرف على المنتجات الصالحة للاستهلاك، والأخرى غير المطابقة للمواصفات، كي يتم سحبها وإتلافها. كما أوضحت وجود عوامل تؤثر على سلامة المنتج، منها ظروف تخزين المنتج، حيث لا بد للمستهلك من التحقق من شروط سلامة المنتج من ناحية العلامة التجارية المسجلة، وتاريخ الصلاحية، والإطلاع على بطاقة بيان المنتج ومكوناته حتى يضمن سلامته.
كما أوضحت مريم بنت جامع أخصائية مختبر من بلدية ظفار أن المختبرات البلدية تقوم بفحص بعض المنتجات للتأكد من سلامتها وفقاً للمعايير التي يتم وضعها من هيئة المواصفات والمقاييس العمانية، ومن المهم الاطلاع والتعرف على المواصفات الدولية لتدقيق وفحص مستحضرات التجميل لتحقيق أكبر قدر من الفائدة، وهذا ما يقدمه البرنامج التدريبي.

إلى الأعلى