الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / وزير التجارة والصناعة يترأس وفد السلطنة في القمة العالمية للطاقة

وزير التجارة والصناعة يترأس وفد السلطنة في القمة العالمية للطاقة

بتكليف من جلالة السلطان

مسقط ـ اسطنبول ـ (الوطن) والعمانية:
بتكليف من حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ غادر البلاد معالي الدكتور علي بن مسعود بن علي السنيدي وزير التجارة والصناعة صباح أمس لترؤس وفد السلطنة المشارك في مؤتمر الطاقة العالمي الثالث والعشرين والذي يعقد في مدينة إسطنبول التركية.
ويناقش المؤتمر العديد من القضايا المتعلقة بمستقبل الطاقة والطاقة البديلة وفرص التجارة البينية بين الدول في مجال وبيع الطاقة ومجالات الربط بين دول الشرق الأوسط وغيرها من المواضيع ذات العلاقة بإنتاج وتخزين ونقل وبيع الطاقة.
وبدأت أمس فعاليات مؤتمر الطاقة العالمي بحضور 10 آلاف مشارك من 85 دولة، بينهم 250 وزيرًا وكبار صناع القرار في قطاع الطاقة.
وتستمر أعمال المؤتمر الذي يُعقد برعاية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وكل من رئيس الوزراء بن علي يلدرم ووزير الطاقة برات البيرق، حتى يوم الخميس 13 من أكتوبر الجاري.
ويشهد المؤتمر محادثات بين صانعي القرار من عدة دول رئيسية في مجال الطاقة. وفي خطابه الافتتاحي، قال البيرق إن ما مجموعه 265 من كبار المتحدثين سيتناولون 65 موضوعًا في فعاليات المؤتمر التي تستمر أربعة أيام، وأضاف: “نتمنى أن يفتح المؤتمر آفاقًا جديدة تحت شعار “الطاقة من أجل السلام” بمساهمة كل المشاركين.
وتحت شعار “احتضان حدود جديدة”، يقود برنامج المؤتمر الوفود المشاركة في جولة على القضايا الحرجة الراهنة التي تواجه قطاع الطاقة.
ويُركز المؤتمر منذ افتتاحه على الرؤى المستقبلية لقطاع الطاقة العالمي. ويتناول في يومه الثاني فرص العمل وإدارة الموارد والاستجابات لتحديات التكيف والإبداع الجديدة لضمان نظام طاقة موثوق.
ويتضمن برنامج اليوم الثالث نقاشات حول انعكاسات السياسة من خلال جلسات مصممة لمعالجة التغيير المؤسسي اللازم لموازنة معضلة الطاقة العالمية المتمثلة في استدامة أمن الطاقة والبيئة.
وسيُكرس المؤتمر يومه الرابع لأفريقيا، من خلال جلسات تستكشف المحركات الرئيسية والابتكارات المخصصة لضمان مستقبل مستدام للطاقة من أجل المنطقة.

إلى الأعلى