الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / التربية والتعليم وشل للتنمية توقعان مذكرة تفاهم لتنفيذ مشروع “الطاقة الشمسية بالمدارس بالحكومية”
التربية والتعليم وشل للتنمية توقعان مذكرة تفاهم لتنفيذ مشروع “الطاقة الشمسية بالمدارس بالحكومية”

التربية والتعليم وشل للتنمية توقعان مذكرة تفاهم لتنفيذ مشروع “الطاقة الشمسية بالمدارس بالحكومية”

لتركيب أنظمة للخلايا الشمسية الكهروضوئية لـ (22) مبنى مدرسياً

وقعت وزارة التربية والتعليم صباح أمس مذكرة تفاهم مع شركة شل للتنمية عمان لتنفيذ مشروع الطاقة الشمسية بعدد من المدارس الحكومية بالسلطنة وقعها كل من: فاطمة بنت سليمان الخروصية مستشارة الوزيرة للشؤون المالية المكلفة بالقيام بأعمال سعادة وكيل الوزارة للشؤون الإدارية والمالية ممثلةً للوزارة وكريس بريز رئيس الشركة في السلطنة ممثلاً لشركة شل للتنمية عمان وذلك بمكتب سعادة وكيل الوزارة للشؤون الإدارية والمالية بديوان عام الوزارة.
وفي هذا الشأن صرحت فاطمة بنت سليمان الخروصية مستشارة الوزيرة للشؤون المالية المكلفة بالقيام بأعمال سعادة وكيل الوزارة للشؤون الإدارية والمالية بقولها: يأتي توقيع مذكرة التفاهم بين وزارة التربية و التعليم وشركة شل للتنمية عُمان لتنفيذ مشروع الطاقة الشمسية في عدد من المدارس الحكومية بالسلطنة في إطار السعي نحو تطوير مختلف جوانب العملية التعليمية بالسلطنة وتفعيلاً للشراكة الحقيقية بين القطاعين الحكومي والخاص وعلى ضوء الاتفاقية سيتم تركيب أنظمة للخلايا الشمسية الكهروضوئية لعدد (22) مبنى مدرسياً حكومياً بمختلف محافظات السلطنة لمدة تنفيذ تصل لخمس سنوات، وسيتم البدء بأربع مدارس بمحافظات (مسقط والبريمي والداخلية وظفار) خلال العام الحالي 2016م.
وسيتضمن المشروع تصميم أنظمة الخلايا الشمسية الكهروضوئية وتركيبها وتشغيلها في شبكة متوازية على أسطح المباني ومن المتوقع أن يكون لكل نظام قدرة مناسبة لتوليد ما يصل إلى 150 ميغاوات/ ساعة من الكهرباء سنوياً في كل موقع ويتم توصيل المولدات مباشرةً في لوحة المفاتيح الرئيسية بكل مدرسة، وسيتم طرح تنفيذ تلك الأعمال في مناقصات عامة، على أن تتاح الفرصة للمؤسسات العمانية الصغيرة والمتوسطة المسجلة لدى الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة للتنافس في هذا المجال،هذا وتكمن أهمية المشروع في سبيل الاستعانة بالطاقة المتجددة من البيئة المحلية للحد من الانبعاثات الغازية والحرارية الضارة بالبيئة ومكوناتها، وتتضمن مذكرة التفاهم تشريب المناهج الدراسية بأهمية وفوائد استغلال الموارد المحلية المتجددة كالطاقة الشمسية، وذلك من خلال إعداد حزم تدريبية عملية للطلبة والطالبات.
فيما صرح كريس بريز، رئيس شل في السلطنة بقوله: تأتي هذه المبادرة تماشياً مع التزام شل المستمر في تنمية قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة و تعزيز الطاقة المستدامة في السلطنة، وستظهر كيف يمكن للطاقة الشمسية ان تسهم في دعم امدادات الكهرباء الحالية وعن طريق التعاقد مع شركات عمانية صغيرة ومتوسطة نحن نأمل أن نتمكن من بناء منصة على نطاق مصغر لتنمية وتنفيذ مشاريع تعنى بالطاقة الشمسية في السلطنة وبالتالي المساهمة في تعزيز الطاقة والتنوع الإقتصادي ووضع هذه الألواح في المدارس العامة سيساهم في زيادة الإهتمام في وسط الشباب العماني بالعلوم والتكنولوجيا والإبتكار وتعزيز ريادة الأعمال وتعزيز تكنولوجيا الطاقة المستقبلية.

إلى الأعلى