الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / افتتاح معرض عمان للبنية الأساسية “انفرا عمان” في نسخته الـ 6
افتتاح معرض عمان للبنية الأساسية “انفرا عمان” في نسخته الـ 6

افتتاح معرض عمان للبنية الأساسية “انفرا عمان” في نسخته الـ 6

بمشاركة أكثر من 200 شركة من مختلف دول العالم
وزير النقل والاتصالات: أعداد المشاركين بالمعرض تعكس مدى ثقتهم بالسوق العماني والنشاط المستمر بقطاع الإنشاءات بالسلطنة

كتب ـ هاشم الهاشمي:
رعى معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات صباح أمس افتتاح معرض عمان للبنية الأساسية 2016 (انفرا عمان) في نسخته السادسة وذلك بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض الجديد بحي العرفان بمشاركة أكثر من 200 شركة من مختلف دول العالم ويستمر ثلاثة أيام، بحضور عدد من أصحاب المعالي والسعادة والمسؤولين بالقطاعين العام والخاص.
وقال معالي الدكتور وزير النقل والاتصالات في تصريح للصحفيين: إن أعداد المشاركين في المعرض يعكس مدى ثقتهم بالاقتصاد والسوق العماني والأعمال المستمرة في قطاع الانشاءات بالسلطنة، مشيرا الى أن السلطنة لديها العديد من المشروعات القائمة والتي
تمثل حجمًا كبيرًا من الأعمال الانشائية، مما تتيح المجال أمام الموردين والمقاولين وغيرهم.
الاستفادة من هذه المشاريع.
كما أشاد معاليه بالمبنى الجديد لمركز عمان للمؤتمرات والمعارض الذي تم تشغيله لإقامة المعارض والمؤتمرات، مؤكدًا أن المركز يعد إضافة جديدة الى إنجازات النهضة المباركة الى جانب كونه داعمًا قويًا لقطاعي السياحة والأعمال، معربًا عن أمله في ان يتم الانتهاء قريبا من الأعمال الانشائية المصاحبة لمشروع المركز وأن يتم الترويج لهذا الصرح لاستقطاب المزيد من المعارض والمؤتمرات الدولية.
من جهته قال سالم بن عمر الهاشمي رئيس مجلس إدارة شركة النمر اكسبو: يعد معرض عمان للبنية الأساسية وجهة مثالية لالتقاء المقاولين والمطورين العقاريين والذي يوفر لهم فرصا لعرض مشاريعهم وأعمالهم وتزويدها بمواد البناء اللازمة، مضيفا بأن المعرض شهد نموا منذ انطلاقه في العام ٢٠١١، محققا مكانة مرموقة كأحد أهم معارض البنية الأساسية والصناعية على مستوى الشرق الأوسط.
فيما قال تريفور مكارتني مدير عام مركز عمان للمؤتمرات والمعارض: يعتبر قطاع الانشاءات في عمان الأكبر في عمان بعد القطاع النفطي، ويلعب دورا رئيسيا في تعزيز التنمية الاقتصادية في السلطنة. وفي الأعوام الأخيرة، قامت السلطنة باستثمارات كبرى في مجالات البنية الأساسية وكبناء المطارات والطرق والموانئ والمناطق الصناعية والمناطق التقنية. كل هذه العوامل تجعل من معرض “انفرا عمان” فعالية هامة جدا للسلطنة بشكل عام.
ويتواجد بالمعرض أكثر من 200 عارض محلي ودولي من دول العالم المختلفة كأستراليا وكندا والصين والهند وفرنسا وألمانيا وإندونيسيا وإيطاليا وايران والمملكة العربية السعودية ولبنان وليبيا وكوريا الجنوبية وتركيا والامارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة، كما تتواجد به شركات إعادة التدوير وشركات الكهرباء والطاقة المتجددة وشركات معدات السلامة وشركات أنظمة المراقبة الأمنية.
ويركز المعرض على متطلبات البناء والتشييد والمباني المستقبلية والصديقة للبيئة والمعدات الثقيلة وتقنياتها والمشاريع الفندقية والسياحية وتقنيات الطاقة والمياه وأدوات ومعدات البناء والنقل والدعم اللوجستي ومشاريع البنية الأساسية ومشاريع الطرق والمطارات والسكك الحديدية والموانئ وغيرها من المشاريع التنموية.
ويعتبر المعرض أحد أكبر معارض البناء والتشييد في منطقة الشرق الأوسط لكونه يساهم في تطوير هذه الصناعة على مدى السنوات الخمس الماضية. وهو ملتقى سنوي لقادة هذا القطاع الهام ومزودي المواد، حيث يتم تنظم هذه الفعالية من قبل شركة النمر اكسبو بالتعاون مع وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه وبلدية مسقط.
كما ينظم المعرض برعاية مفوضية التجارة النمساوية ومكتب الصناعة والتجارة الألماني والمؤسسة الألمانية للشرق الأوسط والأدنى وسفارة جمهورية اندونيسيا وشركة المعارض الإيرانية ومؤسسة الترويج التجاري الايرانية وغرفة التجارة والصناعة العمانية ـ الايرانية والمجلس العماني الايراني للزراعة والتعدين والمؤسسة العامة للمناطق الصناعية والمكتب التجاري الاسباني، مكتب الترويج التجاري لأندلسيا ومؤسسة الشرق الاوسط ومكتب المملكة المتحدة للتجارة والاستثمار ومؤسسة حفر وتجهيز الكونكريت وسفارة مملكة هولندا ومـؤسسة أي تي اس ام الدولية.
وباعتباره أحد أكبر معارض البناء والتشييد في منطقة الشرق الأوسط، ساهم معرض انفرا عمان في تطوير هذه الصناعة على مدى السنوات الخمس الماضية. ويعتبر المعرض ملتقى سنويا لقادة هذا القطاع الهام ومزودي المواد والضيوف في السلطنة. وقد أثبت المعرض بأنه نقطة مثالية لانطلاق الشركات المحلية والعالمية والتي قررت أن تكون جزءا من السوق العماني الذي يشهد نموا مستمرا.

إلى الأعلى