الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / ختام بطولة مدرسة عبيدة بنت مسلم للبولينج
ختام بطولة مدرسة عبيدة بنت مسلم للبولينج

ختام بطولة مدرسة عبيدة بنت مسلم للبولينج

تتويج مدرسة زينب الأسدية بلقب البطولة ومدرسة الشفاء بنت عوف وصيفا
رؤى المحاربية : نهدف من خلال مسابقتنا إلى نشر الوعي الرياضي بهذه اللعبة
متابعة : زينب الزدجالية .
تصوير : راجن .
في ظل تفعيل دور الرياضة المدرسية توجت مدرسة زينب الاسدية بالمركز الاول لحصولها على 632 خشبة اثر مشاركتها في مسابقة البولينج للطالبات و التي نظمتها مدرسة عبيدة بنت مسلم يوم امس بصالة مركز عمان للبولينج وذلك بمشاركة 8 مدارس للفتيات بمحافظة مسقط و برعاية خديجة البلوشية المدير العام المساعد للتقويم و البرامج.
حيث حلت مدرسة الشفاء بنت عوف في المركز الثاني بعد حصولها على 575 خشبة و حصلت مدرسة اروى بنت عبدالمطلب على المركز الثالث 563 خشبة ، حيث شاركت في اليوم الرياضي كل من مدرسة عبيدة بنت مسلم و مدرسة النبع و الشفاء بنت عوف و زينب الاسدية و مدرسة اروى بنت عبدالمطلب و مدرسة القرم و الولجة و مدرسة فيض المعرفة .
وحول هذا اليوم الرياضي قالت رؤى بنت محمد المحاربية صاحبة المبادرة و التجمع الرياضي المدرسي قائلة : كانت الفكرة مطروحة منذ فترة ليست بالطويلة ، حيث تقدمت بها في مطلع العام الدراسي الجاري ، وذلك بعد ان وضعت عددا من الاهداف التي رغبنا في ان نوصلها للطالبات الفتيات من اجل ترسيح مبادئ اللعبة وقوانينها حتى نسهم بانتشارها بالطريقة التي تناسب المرأة ، على اعتبار ان لعبة البولينج هي لعبة جديدة في مجتمعاتنا العربية الا ان صيتها الحسن لعب ظافعا قويا في وصولها الى هذا المستوى .
وعن نظام المسابقة فقد قالت : لعبنا بنظام الفريق حيث تضمن كل فريق 6 لاعبات ، حيث لعبت كل لاعبة شوطين ومن بعدها قمنا باحتساب نقاط الفريق المشارك .
وعن المستوى فقد قالت : بالتاكيد ان اغلب الفتيات يلعبن اللعبة للمرة الاولى حيث ان هذه المنافسات كانت جديدة بالنسبة اليهن حيث تفاوت مستوى المشاركات ليصل الى المتوسط ولكن مع العمل الجاد و التدريب المستمر و اقامة مثل هذه المسابقات بشكل دوري من شانه ان يخلف فريقا من الطالبات او اللاعبات قد ترتكز عليه المنتخبات في الايام القادمة علما اننا استهدفنا اليوم في هذه المسابقة الطالبات من الصف السادس و اللاتي لهن القدرة في اكتساب المهارات التعريفية و الادائية في هذا الجانب ,كما اننا نتمنى في الايام القادمة ان نشهد دوري لطالبات البولينج وذلك بعد ان يتولى الاتحاد المدرسي الرياضي زمام الامور .
واختتمت رؤى المحاربية حديثها قائلة : اشكر كل من ساهم في انجاح مشاركتنا هذه من جميع الجهات من مركز عمان للبولينج بالخوير و الذي قدم لنا كل التسهيلات من اجل انجاح عملنا في هذا الجانب و الذي سيقف معنا وقفة جادة في تحقيق ما نصبو اليه من خلال هذه الرياضة بالاضافة الى مشرفات النشاط الرياضي بوزارة التربية و التعليم و اخصائيات النشاط الرياضي اللاتي كانت لهن بصمة و اضحة في حفل الختام .

إلى الأعلى