الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني الأول يواجه شقيقه البحريني في لقاء ودي
منتخبنا الوطني الأول يواجه شقيقه البحريني في لقاء ودي

منتخبنا الوطني الأول يواجه شقيقه البحريني في لقاء ودي

يختتم بها معسكره الداخلي
لوبيز يأمل بتحقيق الكثير من المغانم أهمها الوقوف على المستوى الفعلي للاعبين
متابعة ـ صالح البارحي :
يخوض منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم بتمام الساعة السابعة مساء اليوم من ساحة مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر لقاءه الودي الدولي أمام شقيقه المنتخب البحريني ، حيث تأتي هذه المواجهة ضمن استعدادات المنتخبين للتصفيات الآسيوية المؤهله لنهائيات أمم آسيا القادمة في دولة الإمارات العربية المتحدة 2019م ، بعد أن خانتهما الظروف في المرحلة الأولى من التصفيات الآسيوية المزدوجة والمؤهله للمونديال ونهائيات آسيا كذلك ، ويعتبر هذا اللقاء هو الثاني لمنتخبنا في معسكره الداخلي الذي يختتم بنهاية مباراة اليوم ، حيث سبق له وأن تعادل مع المنتخب الاردني 1/1 مساء الجمعه الماضي على ساحة ذات ملعب مباراة اليوم بعد أن اضاع المنتخبان ركلتي جزاء بالتساوي ، مع أداء جيد للأحمر رغم بعض الهفوات .
اداء جيد
في المشهد الأخير لمنتخبنا الوطني أمام شقيقه المنتخب الاردني كان جيدا نوعا ما مقارنة بالاداء السابق في التصفيات الآسيوية المزدوجة أو لقاء ايرلندا الشمالية كذلك ، حيث شاهدنا تناغما بين افراد المنتخب وتحركات جيدة مع نقل الكرة وتبادل المراكز وتغيير مسار الكرة من جهة إلى أخرى بلعبة واحدة خلف المدافعين ، وهو الأمر الذي شاهدته عن قرب في تدريبات المنتخب بهذا المعسكر ، اي بمعنى أن هناك هدفا اشتغل عليه لوبيز في تدريباته اليومية رفقة هذه المجموعة ، وتكتيك يتمنى أن يسير عليه في قادم الوقت إن سارت أمور استمراره في قيادة الاحمر من عدمه للمرحلة القادمة .
ومن باب أولى , فإن إصرار لوبيز على تطبيق ذات أسلوب اللعب في كافة تدريباته اليومية يوحي بأنه بدأ مقتنعا من إمكانيات اللاعبين وتناسب عطاءاتهم مع هذا الأسلوب ، وما سعيه المتواصل وتركيزه المستمر على اتباع ذات النهج إلا قناعة منه في إيجابية هذا الجانب مع الفريق الأحمر في هذا التوقيت ووفق الاسماء المتواجدة فيه ، على أمل أن نرى أفضل مما قدمه الفريق في لقاء الاردن بمواجهة اليوم ، قبل العودة للمباريات الدولية في طوكيو بحلول 11 نوفمبر القادم ضد المنتخب الياباني في اختبار قوي جدا يواجهه لوبيز والكتيبة الحمراء بطبيعة الحال .
لا إصابات
تغيب الاصابات عن صفوف منتخبنا بلقاء اليوم ، وهو أمر جيد للغاية للمدرب الاسباني خوان لوبيز كارو من أجل تجربة أكبر عدد ممكن من اللاعبين والاطمئنان على مستوياتهم الفنية الفعلية قبل ختام المعسكر وقبل الوقوف على القائمة الأنسب لمواجهة اليابان في طوكيو بأقوى اختبار للاحمر عقب اختبار ايرلندا الشمالية والذي خسره المنتخب بثنائية نظيفة في ليلة اعتزال روبي كين ، ومن باب أولى فإن التبديلات التي أجراها لوبيز في لقاء الاردن لم تكن دقائقها كافية للحكم التام على مستوى بعض اللاعبين ، حيث يحتاج مجموعة منهم لدقائق اكثر من أجل التأكد بشكل أو بآخر بأنهم سيكونوا خير سند وعون للفريق في المراحل القادمة بعيدا عن اللقاءات الودية .
وباعتقادي بأن لقاء البحرين اليوم بحاجة إلى مشاهدة وجوه أكثر مما لم تحظى بالمشاركة في لقاء الاردن لوقت طويل ، حيث إن المرحلة القادمة تحتاج إلى التأكيد على القائمة النهائية والعمل عليها من أجل التهيئة الكاملة للاستحقاقات الآسيوية الهامة جدا في مسيرة الكرة العمانية ، والتي تهدف إلى التمسك بحظوظ التواجد بين كبار آسيا في كأس الأمم وهو الهدف الوحيد المتبقي للفريق في الفترة القريبة ، بالاضافة إلى خليجي 23 بالدوحة في 2017م إن شاء الله تعالى .
غياب مبرر
سيغيب عن قائمة مباراة اليوم من صفوف منتخبنا نجم خط الدفاع احمد سليم ، وذلك بسبب حالة الوفاة التي حدثت لأحد أقاربه ، الأمر الذي اضطره لمغادرة المعسكر وفق هذا الظرف المبرر ، تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان .
أما في شأن نجم خط الدفاع الآخر محمد فرج والذي خرج مصابا في لقاء الاردن الودي مساء الجمعة الماضي ، فقد خضع للعلاج المكثف على يد الجهاز الطبي لمنتخبنا ، وسيكون جاهزا للقاء اليوم بإذن الله تعالى .
تدريب أخير
أجرى منتخبنا الوطني تدريبه الأخير في تمام الساعة السادسة مساء أمس على ملعب المباراة ، وذلك استعدادا لمواجهة اليوم أمام الشقيق البحريني ، حيث ركز لوبيز على أسلوب اللعب الذي سيدخل به المواجهة وتحقيق أبرز المغانم منها على اعتبار أنها تمثل له الكثير من الإيجابيات في مسيرة عمله القادمة مع الأحمر ، خاصة وأنه يهدف إلى الوصول للقناعة التامة عن إمكانيات لاعبيه الجدد ، حيث جاء التدريب وفق أهداف معينة ارادها لوبيز حتى تظهر في ساحة مباراة اليوم إن شاء الله تعالى .
أما تدريب المنتخب البحريني فقد جاء بداية من الساعة السابعة مساء الأمس ، والذي من خلاله وقف سكوب على كل نقاط الضعف والقوة في صفوف منتخبنا الوطني والعمل عليها بشكل مباشر في مباراة اليوم ، حتى يحقق المراد ويعود للبحرين بالنتيجة الابرز التي ستكون له دافعا قويا قبل مشواره مع الفريق بالتصفيات الآسيوية .
تحكيم
يدير لقاء منتخبنا الوطني الأول أمام نظيره الشقيق البحريني طاقم تحكيم مكون من الدولي القطري سعود العذبة حكما للوسط ويساعده طاقم محلي مكون من رشاد الحكماني مساعد أول وناصر أمبوسعيدي مساعد ثاني ، فيما يتولى الحكم عمر اليعقوبي مهمة الحكم الرابع في لقاء الاشقاء .
تجمع قادم
سيعود منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم للتجمع مرة أخرى في السابع من نوفمبر القادم إن شاء الله تعالى ، حيث تغادر بعثة الأحمر إلى طوكيو في الثامن من ذات الشهر لملاقاة المنتخب الياباني بأمسية الحادي عشر من نوفمبر ، وهو لقاء دولي ودي سيوضح مدى قدرة منتخبنا على مواصلة مشواره باقتدار في المرحلة القادمة من التصفيات ومنها الوصول للنهائيات الآسيوية ، وسيؤكد للوبيز مدى استيعاب لاعبينا لطريقة لعبه التي يتمنى أن تصل للذروة قبل المشوار الرسمي في منافسات آسيا .
23 لاعبا للبحرين
ضمت بعثة المنتخب البحريني الشقيق كلا من عارف عبدالله الشرقاوي مديرا للمنتخب وميروسلاف سيكوب مدرب المنتخب وعدنان ابراهيم الشويطر مساعد المدرب بالاضافة إلى (23) لاعبا وهم : فوزي عايش وعباس محمد الساري وعلي عبدالله الهارم وسيد رضا عيسى وسيد محمد عدنان وسيد محمد جعفر وسيد محسن علي واحمد عبدالله علي وعلي خليل علي ومحمد سعد الرميحي وعبدالله يوسف هلال ومحمد دعيج ومحبوب يحيى الدوسري وابراهيم احمد حبيب ومحمد علي البنا وعلي جعفر وسيد مهدي باقر وكميل حسن الاسود وسيد ضياء سعيد واسماعيل عبداللطيف ووليد محمد الحيام وعيسى احمد غالب وأبوبكر محمد .

إلى الأعلى