السبت 29 يوليو 2017 م - ٥ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في النسخة الحادية عشرة لمسابقة البولينج للمرأة 2016.. دائرة الرياضة النسائية تقف على اللائحة الفنية للمسابقة
في النسخة الحادية عشرة لمسابقة البولينج للمرأة 2016.. دائرة الرياضة النسائية تقف على اللائحة الفنية للمسابقة

في النسخة الحادية عشرة لمسابقة البولينج للمرأة 2016.. دائرة الرياضة النسائية تقف على اللائحة الفنية للمسابقة

بدرية الوهيبية : سنشهد مشاركة أولى لفرق أندية أهلي سداب وقريات ومشاركة 8 مؤسسات
الخطاب العامري : التعاون القائم بيننا وبين دائرة الرياضة النسائية سيثمر عن إفراز خامات جديدة لنطعم بها منتخب الفتيات
متابعة ـ زينب الزدجالية .
عقدت دائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية و بالتعاون مع اللجنة العمانية للبولينج اجتماعا لمديري الفرق المشاركة في البطولة الحادية عشرة من أجل اطلاعهم على اللائحة الفنية للمسابقة وذلك بديوان عام وزارة الشؤون الرياضية و الذي ترأسته بدرية الوهيبية من دائرة الرياضة النسائية وعضوة اللجنة المنظمة للمسابقة و الخطاب العامري من اللجنة العمانية للبولينج.
حيث أعلنت 8 فرق مشاركتها في هذه النسخة و التي ستنطلق خلال الفترة من 16 و لغاية 19 من اكتوبر الجاري على مركز عمان للبولينج بالخوير ، حيث ستحظى هذه النسخة بمشاركة اولى لفريقين من اندية اهلي سداب و قريات و التي لهما السبق في المشاركة في مسابقة البولينج باسم الناديين بفريق نسائي .
كما اغلقت اللجنة المنظمة للمسابقة باب التسجبل للمشاركة ، حيث تم مسبقا توجيه عدد كبير من الدعوات للاندية وشركات قطاع الخاص ، حيث هدفت اللجنة لاستقطاب اكبر عدد ممكن من المشاركات ، خصوصا من الاندية الرياضية من اجل ترسيخ قاعدة الرياضة النسائية فيها .
هذا وقد استهلت بدرية الوهيبية الحديث عن أهداف المسابقة و أسباب استمراريتها للعام الحادي عشر و عن تطور الامور الفنية في كل عام مع كل نسخة و من ثم تناول الحديث عن الامور الفنية الخطاب العامري من اللجنة العمانية للبولينج الذي تحدث عن اللائحة الفنية لمسابقة البولينج الحادية عشرة للمرأة بالإضافة للرد على استفسارات الفرق المشاركة من الناحية الفنية.
برنامج المسابقة
تحدثت بدرية الوهيبية عن برنامج المسابقة قائلة : سوف تنطلق المسابقة يوم 16 اكتوبر الجاري على مركز عمان للبولينج بالخوير و التي ستقام فيها جميع منافسات البولينج لهذه النسخة ، حيث ستنطلق المسابقة في تمام الساعة الرابعة عصرا في جميع ايام البطولة ، علما ان التأخير عن موعد التواجد سيترتب عليه عدم احتساب نقاط الشوط الاول او الحرمان من ادائه ، لذا فان التواجد المبكر سوف يضمن للاعبة التأقلم و الراحة اثناء المنافسة علما ان اليوم الاول ستكون فيه المنافسة للفئة الفردية .
اما المنافسات في يوم 17 اكتوبر الجاري ستكون في فئة الزوجي ، حيث ستكون القوانين المطبقة على النظام الفردي ستشمل الزوجي ايضا من ناحية التأخير ، علما ان مسابقة الزوجي سيتم اختتامها بتتويج لمسابقة الفردي و الزوجي و ذلك في تمام الساعة 7:30 مساء .
اما في اليوم الثالث فسوف تلعب المشاركات بنظام الفرق ، اي ان كل لاعبة ستمثل فريقها في هذه المسابقة ، علما ان الحاصلة على اكبر نقاط في المنافسات ستحصل على احدى الجوائز التي وضعتها اللجنة العمانية للبولينج من اجل تحطيم الرقم العام التي وصلت اليه اللاعبات في العام الماضي .
اما في اليوم الاخير ستيتم افراز المهارات من اللاعبات و اللاتي تحصلن على اكبر عدد من النقاط من اجل المنافسة في مسابقة الاساتذة و التي ستختتم منافساتها بتتويج للفائزين في منافسة الفرق و الاساتذة .
الشروط الفنية
تحدث الخطاب العامري من اللجنة العمانية للبولينج عن الشروط الفنية التي ستطبق في هذه النسخة من البطولة و التي تعنى بفئة المؤسسات ، ومن ثم تطرق عن اهلية المشاركات قائلا : يشارك بالمسابقة لاعبات من نفس المؤسسة ، على ان تكون اسماء اللاعبات من المؤسسة معتمدة من الجهة المنتمية اليها او النادي الرياضي .
و اضاف العامري : للمؤسسة الحق في مشاركة 4 لاعبات كحد اقصى مع اضافة لاعبة احتياط و يحق للاعبة واحدة فقط من لاعبات المنتخب الانضمام لأي ناد رياضي ، كما يحق للمؤسسة الاستعانة بلاعبة اجنبية واحدة .
وعن الزي فقد قال : على المؤسسة الالتزام بارتداء القميص الخاص بالمؤسسة او اي زي موحد للفريق يوضح اسم المؤسسة خلال ايام المسابقة مطبوعا عليه شعار المسابقة والمؤسسة و خصوصا في حفل التتويج.
- الحفل الختامي -.
عن النظام في فئات المسابقات قال الخطاب العامري : في مسابقة الفردي تلعب جميع اللاعبات المسجلات في مسابقة الفردي 6 اشواط اما في منافسات الزوجي يتكون كل فريق في مسابقة الزوجي من لاعبتين مسجلتين تلعب كل لاعبتين 3 اشواط اما في منافسات الفرق يحق لكل مؤسسة الاشتراك بفريق واحد مكون من 4 لاعبات مسجلات بحيث يلعب كل فريق 3 اشواط .
اما في منافسات الاساتذة يتم تأهيل 16 لاعبة من جميع اللاعبات المشاركات في المسابقة وذلك بعد جمع جميع النتائج في جميع المسابقات علما ان اللجنة خصصت جائزة استثنائية لافضل لاعبة تحطم الرقم القياسي اثناء المشاركة .
الجوائز
و عن الجوائز فقد قالت بدرية الوهيبية خلال الاجتماع الفني : لقد خصصت دائرة الرياضة النسائية بالتعاون مع اللجنة المنظمة للبطولة عددا من الجوائز في مختلف الفئات المشاركة ، حيث ستحصل الفائزات في فئة الفردي على ميدالية ذهبية بالاضافة الى مبلغ نقدي للمركز الاول ، اما صاحبة المركز الثاني فستحصل على ميدالية فضية بالاضافة الى مبلغ نقدي ، اما الحاصلة على المركز الثالث فستحصل على ميدالية بررنزية بالاضافة الى مبلغ نقدي .
وفي منافسات الزوجي فسيتم تقليد عدد ميداليتين ذهبيتين للزوجي الفائز بالمركز الاول بالاضافة الى مبلغ نقدي ، اما الزوجي الذي سيحصل على المركز الثاني فسيحصل على 2 ميدالية فضية بالاضافة الى مبلغ نقدي اما الزوجي الحاصل على المركز الثالث فسيحصلن على 2 ميدالية برونزية بالاضافة الى مبلغ نقدي .
اما في منافسات الفرق فسيتم تقليد الفريق الفائز بالمركز الاول بخمس ميداليات ذهبية بالاضافة الى مبلغ نقدي ، اما الفريق الفائز بالمركز الثاني فسيتم تقليده ب5 ميداليات فضية بالاضافة الى مبلغ نقدي اما الفريق الحاصل على المركز الثالث فسيحصل على 5 ميداليات برونزية بالاضافة الى مبلغ نقدي .
وبالنسبة للاساتذة و بعد احتساب نتائج اللاعبات الفائزات في مسابقة الاساتذة سيتم اعطاء المركز الاول ميدالية ذهبية بالاضافة الى مبلغ نقدي و الحاصلة على المركز الثاني ميدالية فضية بالاضافة الى مبلغ نقدي اما الحاصلة على المركز الثالث فسيتم تقليدها بميدالية برونزية بالاضافة الى مبلغ نقدي .كما ستم عقب تجميع كافة النقاط اعلان المؤسسات الحاصلة على المراكز الثلاثة الاولى في جميع المسابقات .
تعاون قائم
قال خطاب العامري من اللجنة العمانية للبولينج حول التعاون القائم بينهم وبين اللجنة المنظمة لمسابقة البولينج قائلا : يوجد تعاون كبير بيننا وبين اللجنة المنظمة لمسابقات البولينج للمرأة فكلانا نكمل بعض ، لان هذه البطولات او المسابقات هي من تغذي المنتخبات الوطنية بالكوادر النسائية اللاتي شهدنا انفا تواجدهن في المنتخب ، بالاضافة الى ان اشتراكنا في هذه المسابقات هو من اجل اضفاء اللمسة الدولية و الحقيقة لمنافسات البولينج التي تقام على مستويات دولية و التي من اثرها ستخلق لنا جيل من المنتخبات الذي تاسس بطريقة علمية مدروسة و صحيحة ، فلذا ان الجوانب الفنية المتعلقة بالمسابقة هي من اولى اهتماماتنا من أجل ابراز دور اللعبة و ترسيخ مفهوم بشكل صحيح .
وعن خططهم في مخرجات هذه المسابقة فقد قال : نستهدف من هذه المسابقة الى استقطاب 18 لاعبة جديدة نطعم بها منتخب الفتيات لان الدماء الجديدة ستعطينا قوة جديدة و لهذا فاننا نطمح الى ضم لاعبات الى المنتخب .
وأضاف الخطاب : قمنا في السنوات الماضية الى اختيار عدد من اللاعبات اللاتي يملكن مهارات عالية باللعبة و لكن للاسف ان العزوف الحاصل في اوساط البولينج من طرف الفتيات لا زال مستمرا و قد تناولنا هذا الامر بشكل جاد في عدد من اللقاءات مع المسؤولين عن اللعبة على اعتبار ان اللجنة وفرت لهذه الخامات كل ما يكفل لهن التطوير من مهاراتهن الا ان هناك امرا يمنعهن من متابعة التدريبات .
وعن خطوة اللجنة العمانية للبولينج للمستقبل القريب فقد قال : نسعى وبشكل جاد الى توسيع رقعة اللاعبات الوطنيات من اجل تمثيل السلطنة في عدد من الاستحقاقات التي سنخوضها مستقبلا ، ومن اجل ذلك لدينا خطة قادمة باستقطاب طلاب المدارس من الحلقة الاولى و العمل على صقل مهاراتهم الفنية و ترسيخ قاعدة البولينج لديهم .

إلى الأعلى