الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / إعلان مسقط كمحطة افتتاح لسلسلة الإكستريم الشراعية للعام 2017م
إعلان مسقط كمحطة افتتاح لسلسلة الإكستريم الشراعية للعام 2017م

إعلان مسقط كمحطة افتتاح لسلسلة الإكستريم الشراعية للعام 2017م

للعام الثامن على التوالي

أعلنت عُمان للإبحار عن استضافة العاصمة مسقط للجولة الافتتاحية من سلسلة الإكستريم الشراعية للعام 2017م التي ستنطلق شهر مارس المقبل، وستكون هذه المرة الثامنة على التوالي التي تستضيف فيها السلطنة هذه السلسلة العالمية من السباقات الشراعية. وقد أصبحت مسقط من أبرز محطات هذه السلسلة العالمية وأطولها استمرارًا نظرًا لظروف الإبحار المثالية والضيافة الفاخرة التي تقدمها السلطنة، وقد استضافت السلطنة أول جولة من سلسلة الإكستريم الشراعية في شهر فبراير عام 2010م، وكانت تلك الجولة حينها خاتمة المحطات الآسيوية من السلسلة بعد جولتي هونج كونج وسنغافورة. وكان لنجاح عُمان للإبحار في التخطيط والتنسيق للاستضافة الأولى في عام 2010م ولفوزها بالسلسلة الأوروبية والآسيوية في ذلك الموسم دور في إبراز العاصمة وإرساء جذورها بقوة في خارطة الإبحار الشراعي العالمي. واستمرت مسقط في تألقها بتنظيم سباقات سلسلة الإكستريم حتى العام 2016م الذي كان علامة فارقة في تاريخ مسقط وارتباطها برياضة الإبحار الشراعي الحديث، حيث توجت مسقط هذا العام باستضافتها سلسلة لوي فيتون العالمية لكأس أميركا الشراعي الذي يعتبر ذروة البطولات الشراعية وأكثرها شهرة على مستوى العالم، واستمتع الجماهير في السلطنة بمشاهدة قوارب كأس أميركا تخوض المياه العُمانية، وتعزز من مكانة السلطنة العالمية. وأشارت سلمى الهاشمية، المديرة التنفيذية للتسويق بعُمان للإبحار أن عودة سلسلة الإكستريم إلى مسقط لموسم 2017م يواصل رفع سجل السلطنة وتعزيز مكانتها في أرجاء العالم كمحطة مرموقة للفعاليات الرياضية، وكوجهة سياحية واستثمارية مثالية، وقالت الهاشمية في هذا السياق: “يسرنا أن نعلن عن مسقط كمحطة افتتاحية لسباقات العام 2017م من سلسلة الإكستريم الشراعية، ونتطلع للترحيب بالضيوف من أرجاء الأرض هنا في مسقط بتضاريسها وطبيعتها الساحرة، ومياهها الزرقاء، وجبالها الشامخة، ونتطلع إلى مواصلة إيصال صورة السلطنة إلى شاشات التلفاز في أرجاء العالم”. وأضافت الهاشمية: “ستكون هذه الاستضافة الثامنة لسلسلة الإكستريم الشراعية في مسقط، وفي كل عام نقوم بذلك تصلنا انطباعات إيجابية متزايدة من البحّارة والمنظمين والزوار، ويزداد ارتباطهم بالثقافة العمانية وجغرافيتها وخصوصيتها المميزة”.
ومن جهة أخرى قال آندي توريل، مدير الفعاليات بشركة أوسي سبورت المنظمة لهذه السلسلة بأنه سعيد بإعلان مسقط كنقطة انطلاق لموسم 2017م من سلسلة الإكستريم الشراعية، حيث قال توريل في هذا السياق: “كانت شركة أوسي سبورت شاهدة على قيام عُمان للإبحار قبل ثماني سنوات، ولنا الشرف أن نراهم معنا في سلسلة الإكستريم وفي تنظيمهم لفعاليات عالمية في رياضة الإبحار الشراعي. ظروف الإبحار الشراعي في مسقط مثالية للغاية، كما أن الموقع والموارد المتاحة تسمح لنا بالمزج بين سباقات المرسى القصير التي اشتهرت بها السلسلة والسباقات الساحلية الأطول، ونحن متشوقون من الآن للعودة إلى مسقط وخوض السباقات فيها مرة أخرى”. وبالنسبة للبحارة وطاقم الدعم الفني، فإن خبر العودة إلى مسقط يحمل في طياته بشائر ومشاعر إيجابية مثلما قال البحّار العُماني المحترف ناصر المعشري، حيث قال: “نحن متحمسون جدًا لعودة السلسلة إلى مسقط مرة أخرى لأسباب كثيرة لعل أهمها أننا نبحر في مياه الوطن بين جماهيرنا وأهالينا وأمام الجهة الراعية لفريقنا. أضف إلى ذلك الظروف الجوية والرياح النشطة التي تزيد من إثارة السباقات. نحن نحب الإبحار في مسقط ونتطلع إلى وصول ذلك اليوم بقوة”. وستنطلق سلسلة الإكستريم الشراعية للعام 2017 في مسقط بتاريخ 8 مارس وتستمر في المياه العُمانية حتى تاريخ 11 مارس، وستكون افتتاحية مثالية لموسم جديد ومثير، لا سيما مع إضافة محطات أخرى إلى الجدول مثل سان ديجو في الولايات المتحدة، ولوس كابوس في المكسيك.

إلى الأعلى