الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الصحة: ارتفاع نسب المصابين بـ”السمنة المفرطة” لمستويات مقلقة
وزير الصحة: ارتفاع نسب المصابين بـ”السمنة المفرطة” لمستويات مقلقة

وزير الصحة: ارتفاع نسب المصابين بـ”السمنة المفرطة” لمستويات مقلقة

خلال رعايته احتفالية السلطنة باليوم العالمي للسمنة

كشف معـالي الدكتور أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي وزير الصحة عن مدى البعـد الاجتماعي والصحي والمالي الذي تسببه الامراض الغير المعدية أو الامراض السارية على مستوى دول العالم، وعلى مستوى السلطنة.
حيث أشار معاليه الى أنه إذا نظرنا إلى إحصائية السلطنة في نسبة الوفيات من الامراض غير المعدية تتجاوز بنسبة 62%، معتبراً معاليه أن ذلك يعد رقماً مرتفعاً جداً جداً.
جاء تصريح معاليه خلال رعايته الاحتفال الذي نظمه المركز الوطني لعلاج امراض السكري والغـدد الصماء مساء أمس الاول في مجمع مسقط جراند مول بمناسبة اليوم العالمي للسمنة الذي يصادف الاحتفال به مع بقية دول العالم يوم 11 أكتوبر من كل عام وحمل شعار احتفالية السلطنة هــذا العام (معاً لمعالجة السمنة عند الأطفال).
وأضاف معالي الدكتور وزير الصحة: إن هناك عـدة عـوامل تؤدي لحدوث الأمراض غير المعدية عند الفرد واغلبيتها تتعلق بنمط الحياة اليومية المتمثلة في زيادة الوزن وقلة النشاط البدني، إضافة إلى اتباع العادات غير الصحية (كالتدخين والافراط في استخدام الكحول).
مشيرا معاليه الى أن السمنة في دول مجلس التعاون الخليجي وفي السلطنة في ازدياد مستمر للأسف الشديد وان ما يقلق عملية ذلك الازدياد بأن الذين يعانون من السمنة هم من الفئات العمرية الصغيرة الشباب والأطفال.
وأوضح معالي الدكتور وزير الصحة بأن دور المركز الوطني لعلاج أمراض السكري والغدد الصماء يأتي هنا الآن من ناحية توعـية مختلف أفراد المجتمع والعمل على وضع برنامج معين للحد من السمنة المفرطة، معتبراً أنه في حالة تطبيق ذلك فإنه سيقلل من الإصابة بالأمراض غير المعدية المتمثلة في السكري وأمراض القلب والشرايين وأمراض السرطان وأمراض الكلى وحتى أمراض التنفس المزمنة.
وأضاف معاليه: إن هناك ستة من أنواع السرطان لها علاقة مباشرة بالسمنة بما فيها السكري والضغط وارتفاع الدهنيات في الدم طالب بدوره أفراد المجتمع في اتباع نمط صحي جيد للحياة كالتغذية المتوازية والسليمة والاكثار من تناول الخضراوات والفواكه والتقليل من السكريات والنشويات وممارسة الرياضة بشكل جيد.
مشيراً معاليه الى أنه مع الأسف قلة النشاط البدني في السلطنة وفي دول الخليج هي قليلة جداً.
واعتبر معالي الدكتور أحمد السعيدي وزير الصحة أنه في حالة اتباع أفـراد المجتمع لأنماط الحياة الصحية بطريقة متوازنة فإن ذلك سيقلل من حدة انتشار تلك الأمراض وسيوفر على المريض معاناته منها، كما سيوفر على الجهات الطبية صرف التكاليف الباهظة في الانفاق على علاجه من تلك الأمراض المزمنة.
وقد قام معالي الدكتور وزير الصحة بافتتاح المعرض التثقيفي الذي أقيم بهذه المناسبة بحضور عـدد من المسؤولين بالمركز الوطني لعلاج أمراض السكري والغدد الصماء، وبمشاركة إيجابية من مختلف افـراد المجتمع والأطفال.
من جانب آخر قالت الدكتورة السيدة نور بنت بدر البوسعيدية مديرة المركز الوطني لعلاج أمراض السكري والغدد الصماء ورئيسة الجمعية العمانية لمرض السكري: إن من أهم الأسباب التي تؤدي لحدوث السمنة لدى الانسان هو العامل الوراثي لكنها اعتبرت عدم اتباع الفرد لنمط صحي متزن متمثل في قلة الحركة وتناول الأكلات الدسمة وكثرة شرب المشروبات الغازية والعصائر، الى جانب قضاء وقت طويل أمام شاشة التلفاز وقلة النوم، وتناول الوجبات في وقت متأخر، معتبرة أن تلك تعد أقوى من العامل الوراثي، وتعد من الأسباب الرئيسية لحدوث السمنة عند الفرد.
وأشارت الى أن هناك حوالي 200 مرض تسببه السمنة من بينها: الدهـون وارتفاع الكرسترول في الدم والشعور بالألم في المفاصل والعقم والسكري والضغط وامراض القلب والكآبة .. وغيرها من الأمراض الأخرى.
وحثت الدكتورة نور البوسعيدية مختلف أفـراد المجتمع بضرورة اتباع نمط غذائي صحي متوازن لتجنب حدوث السمنة لأي منهم، مع ممارستهم للرياضة بشكل شبه يومي جيد.
وقد احتوى المعرض على قياسات الوزن والطول وكتلة الدهون والعضلات والضغط والسكري، مع تقديم شرح للزائرين عن الأسباب لذلك وعن أسباب السمنة ومضاعفاتها وكيفية اتباع التعليمات الصحية لعلاجها، كما احتوى المعرض على تقديم النصائح والارشادات من ناحية تناول الغذاء الصحي وزيادة النشاط البدني من خلال توزيع النشرات التثقيفية للحضور.
كما احتوى المعرض على عرض لعدد من المنتجات والمشروبات الغازية والعصائر التي تعد احد الأسباب التي تودي للسمنه والهدف من عرضها لزيادة الوعي عند الأطفال بعدم الاكثار في تناولها، إلى جانب ذلك احتوى المعرض على توضيح للطبق الصحي و كيفية اختيار الطعام المناسب للحصول على وزن مثالي صحي، الى جانب إيضاح أهمية استمرارية شرب الماء الذي بدوره يساعد على انقاص الوزن.
كما احتوى المعرض في محطته السادسة الأخيرة على قـصص النجاح للأفـراد الذين نجحو في تغيير حياتهم اليومية من ناحية تغـيير حياتهم وانقاص وزنهم من خلال اتباعهم نظام صحي جـيد متوازن.
وقد أقيمت على هـامش فعالية افـتتاح المعرض التوعوي مسابقات ترفيهية والعاب رياضيـة.

إلى الأعلى