السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / القضايا الإقليمية في مناقشات وزاري (التعاون) وتركيا

القضايا الإقليمية في مناقشات وزاري (التعاون) وتركيا

الرياض ـ العمانية:
عقد أصحاب السمو والمعالي وزراء خارجية دول مجلس التعاون ، أمس في مقر الأمانة العامة بمدينة الرياض ، اجتماعاً مشتركا ، برئاسة عادل بن أحمد الجبير وزير خارجية المملكة العربية السعودية ، رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري لمجلس التعاون ، مع مولود تشاووش أوغلو وزير خارجية الجمهورية التركية ، وبحضور نهاد زيبكجي وزير الاقتصاد التركي ، ومشاركة معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ، وذلك في إطار الحوار الاستراتيجي القائم بين الجانبين.
وفي مستهل اللقاء ألقى وزير الخارجية بالمملكة العربية السعودية كلمة أكد خلالها على الرغبة المشتركة في تعزيز التعاون المشترك وتوثيق العلاقات في كافة المجالات.
وتحدث وزير خارجية الجمهورية التركية عن امتداد العلاقات الأخوية التاريخية بين تركيا ودول مجلس التعاون وقال إن ما يحدث في المنطقة يهمنا جميعا داعيا إلى تكاتف الجهود للعمل المشترك.
وألقى الأمين العام لمجلس التعاون كلمة قال فيها:إن انعقاد الاجتماع الوزاري المشترك يأتي في ظروف سياسية وأمنية حرجة في سوريا والعراق وفلسطين واليمن وليبيا ، معربا عن ثقته بأن مناقشات الاجتماع للقضايا الإقليمية سوف تسهم في تعزيز الجهود الرامية إلى تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة ، والقضاء على الإرهاب ، وحماية المدنيين وتجنيبهم ويلات الحروب والصراع ، وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية.
وأضاف إن انعقاد الاجتماع الوزاري المشترك بين مجلس التعاون وتركيا يعيد التأكيد على الرغبة المشتركة في تعزيز التعاون والتنسيق المشترك بين الجانبين من خلال آلية الحوار الاستراتيجي الذي انطلق من مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية في سبتمبر 2008م ، مؤكدا أن التعاون المشترك حقق قفزة كبيرة تمثلت في توسع علاقات التعاون الاقتصادي وارتفاع حجم التبادل التجاري بين دول المجلس والجمهورية التركية إلى مستويات عالية.

إلى الأعلى