الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / تخريج 100 متطوع من برنامج “رواد العطاء”
تخريج 100 متطوع من برنامج “رواد العطاء”

تخريج 100 متطوع من برنامج “رواد العطاء”

أُحتفل مؤخراً بتخريج 100 متطوع بعد اجتيازهم بنجاح برنامج “رواد العطاء” الذي استمر لمدة عامين بدعم من الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وبالتعاون مع الشبكة العمانية للمتطوعين “تعاون”.
رعى حفل التخرج سعادة عبدالله بن مسلم الراسبي، عضو مجلس الشورى ممثل ولاية الكامل والوافي.
ويعتبر مشروع “رواد العطاء” برنامجاً تدريبياً تنموياً يهدف إلى تعزيز ونشر مفهوم العمل التطوعي لدى مختلف فئات المجتمع وتحفيز الشباب العماني على العمل التطوعي بالإضافة إلى دعم مهاراتهم وصقلها لتطبيق أفكارهم الابداعية وذلك من خلال تأهيل وتدريب 100 متطوع بمحافظة جنوب الشرقية ضمن برنامج تدريبي استمر لمدة عامين، حيث تم تقسيم البرنامج إلى خمس مراحل احتوى كل منها على مجموعة من الدورات التدريبية لتنمية مختلف المهارات، كما اشتمل البرنامج تنفيذ أكثر من 50 مشروعاً تنموياً تطوعياً وإنشاء مجموعة من الفرق التطوعية الشبابية بمجالات العمل التطوعي.
واعتمدت “تعاون” على التنمية المستدامة للمتطوعين من خلال “جواز تقدم المتطوع” الذي يعد دليلاً لتوثيق الأنشطة والمشاريع التطوعية التي شارك المتطوع في تخطيطها وتنفيذها، كما تسعى الشبكة من خلال برنامج “رواد العطاء” إلى إنشاء بنك المتطوعين في كافة أرجاء البلاد من خلال تسجيلهم في موقع الشبكة العُمانية للمتطوعين ومن خلال الترويج للبرنامج باللقاءات والزيارات الميدانية.
الجدير بالذكر أن الشبكة العمانية للمتطوعين “تعاون” هي شبكة تطوعية تهتم بتدريب وتأهيل المتطوعين من خلال دورات متخصصة في ثقافة العمل التطوعي والتخطيط والجودة بالعمل المجتمعي المدني بالإضافة إلى تنفيذ برامج تطوعية ميدانية تلامس الشباب العماني وطاقاتهم وحاجتهم في هذا المجال.
وقال الشيخ خالد بن عبدالله المسن، الرئيس التنفيذي للمؤسسة التنموية للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال: تأتي هذه المبادرات كخطوة أخرى نحو تأكيد الجهود التي تقوم بها الشركة لتعزيز وتطوير برامج المسؤولية الاجتماعية لشرائح مختلفة من أبناء هذا الوطن المعطاء إذ تولي الشركة جهوداً جمة في سبيل تطوير الرعاية الاجتماعية لجميع فئات المجتمع.
وتعد الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال أكبر مستثمر من القطاع الخاص في برامج المسؤولية الاجتماعية في السلطنة. حيث تقوم الشركة بدعم العديد من مشاريع الحكومة الرامية إلى تطوير قطاعات الخدمات الاساسية كالتعليم، والزراعة، والرعاية الصحية، والبيئة والعديد من القطاعات الأخرى التي تساهم في تنمية وتقدم المجتمع العماني.
والشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال هي شركة مساهمة مشتركة بين حكومة السلطنة 51 %، وشركة شل غاز بي في 30 %، توتال 5.54 %، كوريا للغاز الطبيعي المسال 5 %، وشركة ميتسوبيشي 2.77 %، وميتسوي 2.77 %، بارتكس 2 %، وشركة ايتوتشو 0.92 %.

إلى الأعلى