الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الهند وروسيا توقعان اتفاقيات دفاعية تشمل صواريخ ومروحيات وفرقاطات
الهند وروسيا توقعان اتفاقيات دفاعية تشمل صواريخ ومروحيات وفرقاطات

الهند وروسيا توقعان اتفاقيات دفاعية تشمل صواريخ ومروحيات وفرقاطات

قيمتها مليارات الدولارات

نيودلهي ـ د.ب.أ: وقعت الهند وروسيا اتفاقيات دفاعية، بقيمة مليارات الدولارات، تتعلق بمنظومات صاروخية ومروحيات وفرقاطات بعد اجتماع بين زعيميهما في ولاية جوا جنوب الهند.
وافتتح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي عن بعد مشروعا لبناء مفاعلين نوويين جديدين في محطة “كودانكولام” النووية في ولاية “تاميل نادو”، التي يجرى تطويرها بتكنولوجيا روسية.
جرت المراسم في أعقاب محادثات على مستوى الوفود بين بوتين ومودي، على هامش قمة “بريكس” التي تضم خمس من الاقتصاديات الناشئة، حيث انضمت البرازيل والصين وجنوب إفريقيا إلى روسيا والهند، الدولة المضيفة للقمة هذا العام.
وإلى جانب الدفاع، وهو أحد المجالات التي ترتبط فيه دلهي وموسكو بشراكة، تعود لاكثر من 60 عاما، تغطي الاتفاقيات الـ16 ، التي تم التوقيع عليها من قبل الزعيمين مجالات تتراوح من الفضاء إلى الهيدروكربون والمدن الذكية والسكك الحديدية.
وقال مودي بعد الاجتماع “صديق قديم، أفضل من صديقين جديدين”.
وشملت الاتفاقيات المهمة اتفاقا، ستحصل بموجبه الهند على منظومات صاروخية من نوع (تريومف-إس400-) روسية الصنع، يمكن استخدامها ضد أهداف جوية ضمن مدى يبلغ 400 كيلومتر والتصنيع المشترك لمروحيات روسية طراز “كاموف 226 تي” وأربع فرقاطات طراز “11356″ لحساب لقوات المسلحة الهندية.
وقدرت قناة “إن.دي.تي.في” الاخبارية الهندية تكلفة أربع منظومات صاروخية بنحو 8ر5 مليار دولار والمروحيات بمليار دولار. ولم يكن هناك أي تأكيد رسمي لقيمة الاتفاقيات.
كان الرئيس بوتين، قد وصل في وقت سابق أمس إلى مدينة جوا الهندية للمشاركة في قمة بريكس التى تستمر يومين. وتضم المجموعة روسيا والبرازيل والهند والصين وجنوب إفريقيا.
وكان يوري أوشاكوف مساعد الرئيس الروسي قد صرح للصحفيين بأن بوتين سيجري مباحثات مع رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي حول الشراكة في مجال الطاقة النووية وغيرها من الموضوعات، بحسب وكالة نوفوستي الروسية.
وقالت وكالة نوفوستي انه من المنتظر أن يلتقي بوتين الرئيس الصيني شي جين بينج ويدعوه لزيارة روسيا في عام 2017، كما يلتقي ايضا بنظيره من جنوب إفريقيا جاكوب زوما.
وحسب تصريح بوتين لوكالة “نوفوستي” سيتبادل قادة بريكس الآراء حول القضايا الدولية الأساسية، وقال بوتين إن روسيا مصممة على التعاون في محاربة الإرهاب وخطر المخدرات والفساد.
وكان الرئيس الروسي قد صرح بأن بريكس ترفض ممارسة الضغوط، وسينعكس هذا الرفض في بيان القمة، ما يكتسب أهمية في ظل محاولات تمرير مواقف أحادية الجانب.

إلى الأعلى