الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يغلق الضفة وغزة ويحول القدس لثكنة عسكرية
الاحتلال يغلق الضفة وغزة ويحول القدس لثكنة عسكرية

الاحتلال يغلق الضفة وغزة ويحول القدس لثكنة عسكرية

رسالة فلسطين المحتلة من رشيد هلال وعبد القادر حماد :
فرضت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أمس إغلاقا شاملا على الضفة الغربية وقطاع غزة قالت انه سيستمر حتى غدا الثلاثاء، في حين حولت القدس لثكنة عسكرية وذلك “بدعوى حلول الأعياد اليهودية”.
وقالت إذاعة الاحتلال الإسرائيلية العامة نقلًا عن جيش الاحتلال، إنه تم أيضًا اغلاق المعابر الحدودية مع القطاع، وجميع نقاط العبور بين اسرائيل وقطاع غزة وأفادت بأنه لن يسمح بالخروج من المعابر إلا للحالات الانسانية والطبية والاستثنائية بعد الحصول على مصادقة منسق أعمال الحكومة في المناطق.
وقالت المتحدثة باسم جيش الاحتلال لوكالة الانباء الفرنسية ان القيود على حركة الفلسطينيين ودخولهم إلى اسرائيل ستبقى حتى الغد، بينما سيتم السماح للحالات الانسانية بالمرور. وتقفل اسرائيل بصورة منهجية نقاط العبور إلى الضفة الغربية خلال الاعياد الكبيرة بداعي الخوف من وقوع هجمات.
وانتشرت شرطة الاحتلال منذ صباح امس الأحد بقوات معززة في كافة أنحاء الضفة الغربية، وعلى امتداد خط التماس. كما انتشرت شرطة الاحتلال في القدس المحتلة وتحديدًا بمحيط المسجد الأقصى وحائط البراق، وفي أزقة البلدة القديمة. ذكرت إذاعة الاحتلال الإسرائيلية أن الطوق الأمني سيرفع منتصف ليلة الاثنين الثلاثاء المقبل. وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت مساء أمس الاول السبت، مدخل بلدة عزون قضاء مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة، في وقت انتشرت فيه قوات من الجيش على الطرق المؤدية للبلدة، وأطلقت القنابل الغازية ما أوقع إصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع. وقال مراسل (صفا) إن قوات الاحتلال دأبت في الأيام الأخيرة على إغلاق مدخل البلدة، والتنكيل بالمواطنين، إذ تنتشر على طول الطريق بين عزبة الطبيب وعزون وتمنع حركة المواطنين. وأشار إلى أن قوات الاحتلال أطلقت القنابل الغازية بكثافة تجاه المواطنين، ما أوقع إصابات بالاختناق، في حين تم استجواب عدد من المواطنين ميدانيا في تلك المنطقة. وتقع بلدة عزون بين حزام استيطاني يحيط في البلدة من ثلاث جهات ما يجعلها في حالة توتر مستمر.
في سياق متصل، أعلنت الناطقة باسم شرطة الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة، عن تعزيز قوات الشرطة وحرس الحدود في معظم أرجاء القدس خلال ما يسمى عيد العرش. وحسب موقع روتر، فقد عزز جيش الاحتلال من تواجد جنوده بحجة منع دخول فلسطينيين يحاولون تنفيذ عمليات خلال مايعرف بـ”عيد العرش” أو عيد سوكوت. ووفقاً للناطقة فقد تم نشر قوات كبيرة في شوارع القدس وفي الأماكن العامة والمراكز التجارية وحول القدس القديمة وأزقة القدس، كما قررت الشرطة منع دخول السيارات للقدس القديمة

إلى الأعلى