الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن : أنصار الله يطالبون بتحقيق دولي مستقل في (جرائم حرب)
اليمن : أنصار الله يطالبون بتحقيق دولي مستقل في (جرائم حرب)

اليمن : أنصار الله يطالبون بتحقيق دولي مستقل في (جرائم حرب)

هجوم صاروخي جديد على 3 سفن أميركية

صنعاء ــ عواصم ــ وكالات: طالب انصار الله في اليمن امس الاحد باجراء “تحقيق دولي مستقل” حول “جرائم حرب”، عقب يوم من اعلان التحالف أن قصف قاعة العزاء بصنعاء جاء نتيجة “معلومات مغلوطة” واودى بحياة 140 شخصا.
ودعا انصار الله على موقعهم الالكتروني “سبأ نت” نقلا عن “مصدر مسؤول بوزارة الخارجية” الامين العام للامم المتحدة الى “العمل على تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة برئاسة شخصية دولية محايدة رفيعة المستوى في أسرع وقت ممكن للتحقيق في جرائم الحرب في اليمن”
وكانت قيادة قوات التحالف العربي أكدت أمس الاول السبت أنها قبلت ما خلصت إليه نتائج التحقيق في قصف مجلس العزاء بصنعاء، التي أعلنها فريق التحقيق المشترك لتقييم الحوادث باليمن. ونفى المتحدث باسم التحالف العربي اللواء أحمد عسيري أن يكون التحالف قد تنصل من المسؤولية عن حادثة قصف مجلس العزاء. وقال عسيري في تصريح لـ “روسيا اليوم” إن التحالف أصدر عقب الحادثة بيانا يؤكد علمه بالحادثة مع نيته التعاون بشكل كامل مع فريق التحقيق.
وجاء في البيان أن “قيادة التحالف إذ تعلن ذلك لتعرب عن أسفها لهذا الحادث غير المقصود، وما نتج عنه من آلام لأسر الضحايا، والذي لا ينسجم مع الأهداف النبيلة للتحالف، وعلى رأسها حماية المدنيين وإعادة الأمن والاستقرار لليمن الشقيق”.
وكان فريق التحقيق في قصف مجلس العزاء بصنعاء أعلن في وقت سابق السبت، أن الأركان العامة اليمنية قدمت لمركز توجيه العمليات الجوية معلومات تبين لاحقا أنها مغلوطة، عن وجود قيادات من أنصار الله مسلحة في الموقع.
الى ذلك، أعلن الجيش الأميركي “البنتاجون”، تعرض ثلاث سفن حربية أميركية في البحر الأحمر قبالة السواحل اليمنية، لقصف صاروخي، من دون تعرض أي منها لأذى. وقال مسؤول عسكري أميركي إن الهجوم الجديد بدأ الساعة 19:30 توقيت غرينيتش، دون أن يحدد عدد الصواريخ التي أطلقت باتجاه “يو إس إس مايسون” و”يو إس إس بونس” و”يو إس إس نيتز”، حسب ما ذكرت وكالة “فرانس برس”.
وأضاف المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه أن “يو إس إس ميسون” اتخذت تدابير لم يحددها ضد الصواريخ التي تم إطلاقها.
وكان مسؤولون اميركيون اكدوا اولا ان صواريخ ارض ارض اطلقت على ثلاث سفن حربية اميركية هي “يو اس اس ميسون” و”يو اس اس بونس” و”يو اس اس نيتز”. لكن مسؤولا في وزارة الدفاع الاميركية لم يؤكد ذلك بشكل حاسم. وقال ان مجموعة بحرية اميركية “تبحر في المياه الدولية في البحر الاحمر رصدت تهديدات ممكنة لصواريخ تقترب واتخذت الاجراءات الدفاعية اللازمة”.
واضاف المسؤول انه “يجري تقييم لما حدث”، مؤكدا ان “كل السفن الاميركية الموجودة في المنطقة سالمة”. وكان مسؤول عسكري أميركي اعلن اولا ان الهجوم الجديد بدأ الساعة 19،30 ت غ بدون أن يحدد عدد الصواريخ التي اطلقت باتجاه السفن الثلاث. وأضاف المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه أن “يو اس اس ميسون” اتخذت تدابير” لم يحددها ضد الصواريخ. لكن مسؤولا آخر كان اكثر حذرا وقال “أخذنا علما بالتقارير، ونحن بصدد تقييم الوضع. كل سفننا وطواقمها آمنة ولم تتعرض لأذى”. وفي حال تأكد، يمكن ان يؤدي هجوم بالصواريخ على السفن الاميركية الى تصعيد جديد في مشاركة الولايات المتحدة في النزاع الدائر في اليمن.
وكانت الولايات المتحدة اتهمت انصار الله هذا الاسبوع باستهداف سفن حربية أميركية بصواريخ. لكن انصار الله نفوا ذلك.
واعلنت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) الخميس ان الولايات المتحدة قصفت مواقع رادار لأنصار الله في اليمن بهدف “حماية” سفنها، موضحا أنها لا تسعى الى الانخراط بشكل أكبر في الحرب الاهلية التي تشهدها اليمن.

إلى الأعلى