الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / تدشين أولى المحطات التعريفية ببرنامج تحويل مشاريع التخرج الطلابية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات لشركات ناشئة
تدشين أولى المحطات التعريفية ببرنامج تحويل مشاريع التخرج الطلابية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات لشركات ناشئة

تدشين أولى المحطات التعريفية ببرنامج تحويل مشاريع التخرج الطلابية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات لشركات ناشئة

تحت رعاية رئيس مجلس المناقصات

دشن الشركاء في برنامج تحويل مشاريع التخرج الطلابية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات إلى شركات ناشئة “Upgrade” امس أولى المحطات التعريفية بالبرنامج وذلك تحت رعاية معالي الدكتور رشيد بن الصافي بن خميس الحريبي رئيس مجلس المناقصات والتي عقدت بمقر قاعة المؤتمرات بجامعة السلطان قابوس.
وكانت كل من مجلس البحث العلمي والشركة العمانية للاتصالات “عمانتل” ومركز ساس لريادة الأعمال التابع لهيئة تقنية المعلومات والهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة “ريادة” والشركة العمانية لتطوير الابتكار، قد وقعوا في وقت سابق من الشهر الماضي على اتفاقية لإطلاق برنامج لتحويل مشاريع التخرج الطلابية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات إلى شركات ناشئة “Upgrade” مع بداية العام الدراسي الجديد في مختلف الجامعات والكليات.
ويستهدف البرنامج التعريفي إلى تنمية الابتكار القيام بزيارات ميدانية للجامعات والكليات في السلطنة والتعريف بأهداف البرنامج وتوضيح آليات التسجيل والمتطلبات والمواضيع التي يستقبل البرنامج مشاريع التخرج فيها، بالإضافة إلى تحفيز الطلبة والطالبات للمشاركة في البرنامج الذي سوف يبدأ التسجيل مع بداية شهر فبراير 2017م حسب التصور المبدئي للبرنامج.
بدأ البرنامج بكلمة لمعالي الدكتور رشيد بن الصافي الحريبي رئيس مجلس المناقصات تحدث فيها عن أهمية الابتكار وتطلعات الشباب في مجال البحث العلمي والابتكار.
كما قدم الدكتور علي بن عامر الشيذاني مدير قطاع بحوث الاتصالات ونظم المعلومات بمجلس البحث العلمي عرضاً مرئياً تعريفياً عن البرنامج وأهدافه وأوضح بأنه سيتم الإعلان عن بدء التسجيل في البرنامج في شهر فبراير 2017م، وفي شهر مايو 2017م سيتم البدء بفرز مشاريع التخرج المشاركة في البرنامج، ومن ثم سيتم تبني المشاريع الفائزة والعناية بها لتحويلها لشركات ناشئة ابتكارية عبر احتضانها في حاضنات ريادة الأعمال وتوفير التمويل التأسيسي اللازم وإكساب فريق المشروع المهارات التجارية والمالية اللازمة، الأمر الذي سيسهم في دفع عجلة الاقتصاد المبني على المعرفة ويساعد في توفير فرص عمل جديدة ويؤسس لثقافة العمل الريادي عند الطلبة، في الوقت الذي سيشجع فيه هؤلاء على اختيار مشاريع التخرج ذات المردود الاقتصادي والمرتبط بالصناعة واحتياجات السوق.
واكد الدكتور علي الشيذاني بأن مشاريع التخرج المستهدفة يجب أن تكون مواكبة للتطورات الحديثة في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات مثل حلول المدن الذكية وإنترنت الأشياء والأمن السيبراني.
وتطرق الدكتور علي الشيذاني الى مسار المحاضرات التعريفية بالبرنامج خلال الفترة من 16 أكتوبر الجاري وحتى اليوم الأول من نوفمبر 2016م والتي بدأت امس بجامعة السلطان قابوس وفي السابع عشر من أكتوبر ستكون في الردهة بالغبرة، بعدها ستنطلق الى جامعة نزوى في الثامن عشر من أكتوبر الجاري ومن ثم الى الجامعة العربية المفتوحة في التاسع عشر من الشهر الجاري بعدها ستكون الزيارة لكلية التقنية بعبري وأخيراً ستكون في كلية العلوم التطبيقية بصحار في الأول من نوفمبر القادم.
كما تم خلال حفل التدشين عقد جلسة حوارية لأعضاء اللجنة التوجيهية للبرنامج شارك فيها 5 ممثلين لشركاء البرنامج من القطاعين العام والخاص وهم: الدكتور علي بن عامر الشيذاني مدير قطاع بحوث الاتصالات ونظم المعلومات بمجلس البحث العلمي وخالد بن الصافي الحريبي نائب رئيس التنفيذي للعمليات بالهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة “ريادة” وحمدان بن موسى الحراصي القائم بأعمال نائب الرئيس التنفيذي لوحدة استراتيجية الشركة بـ “عمانتل” والدكتور قسطنطين ديمتريو المدير التنفيذي للشركة العمانية للابتكار وإيمي هون استشارية لتطوير الأعمال بهيئة تقنية المعلومات “ساس”، وتم خلال الجلسة استعراض دور كل جهة من الشركاء الأربعة في البرنامج، بعدها تم فتح باب النقاش للجمهور حول البرنامج.
وتم خلال الجلسة التطرق لمراحل البرنامج التي تبدأ بمرحلة تحديد مواضيع محددة تتنافس فيها مشاريع التخرج لدى الطلبة بعدها سيقوم شركاء البرنامج بانتقاء أفضل المشاريع المشاركة في البرنامج، ثم تأتي مرحلة احتضان وتطوير المشاريع المجيدة في حاضنات ريادة الأعمال وتقديم الدعم المالي التأسيسي وتقديم الاستشارات التجارية والمالية الأمر الذي سيقودنا نحو إنشاء شركات ناشئة مبتكرة في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات توفر خدمات وسلع للسوق المحلي والخارجي.
ويتميز البرنامج بالتعاون بين المؤسسات البحثية والصناعية والحكومية للقيام بأدوار تكاملية للوصول إلى الهدف الأسمى وهو تحويل مشاريع التخرج إلى شركات ناشئة ناجحة، حيث سيتولى مجلس البحث العلمي بإدارة وتنظيم وقيادة البرنامج، فيما ستتولى “عمانتل” مسؤولية اقتراح مواضيع لمشاريع التخرج حسب ما تراه مناسباً ومواكباً مع احتياجات السوق، علاوة على التمويل التأسيسي للمشاريع الفائزة خلال فترة الحضانة في النسخة الأولى وتغطية نفقات التدريب الدولي للفرق الفائزة.
من جانبه سيقوم مركز ساس لريادة الأعمال باحتضان المشاريع الفائزة وتوفير امتيازات خاصة لها تمهيداً لتحويلها إلى شركات ناشئة، كما ستقوم ريادة بتوفير الاستشارات التجارية والمالية والتسويقية للمشاريع بينما ستقوم الشركة العمانية لتطوير الابتكار بتغطية جزء من نفقات التدريب الدولي الذي ستحظى به الفرق الفائزة.
ويعد برنامج تحويل مشاريع التخرج الطلابية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات إلى شركات ناشئة” Upgrad” فرصة لتوجيه مشاريع التخرج لدى طلاب الجامعات والكليات بالسلطنة لحل قضايا معاصرة في مجال الاتصالات ونظم المعلومات، كما يسعى البرنامج إلى تحقيق قيمة اقتصادية مضافة من خلال مشاريع التخرج المتميزة والذي بدوره سوف يعمل على رفد السوق المحلي بشركات عمانية ناشئة متخصصة في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات عن طريق الشراكة مع القطاع الحكومي والخاص.
الجدير بالذكر انه تم تأسيس لجنة توجيهية برئاسة مجلس البحث العلمي وعضوية كل من “عمانتل” وساس لريادة الأعمال وريادة والشركة العمانية لتطوير الابتكار، وذلك بهدف تطوير لوائح واشتراطات البرنامج بالإضافة إلى الإشراف على عملية فرز واختيار الفائزين.

إلى الأعلى