الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / قراءات نقدية في المجموعة القصصية “الأحمر” للكاتبة إشراق النّهديّة

قراءات نقدية في المجموعة القصصية “الأحمر” للكاتبة إشراق النّهديّة

صلالة ـ الوطن:
تنظم المديرية العامة للتراث والثقافة بمحافظة ظفار في مكتبة النهضة التابعة لمديرة التراث بالمحافظة ، بعد غد الجمعة جلسة نقديّة حول المجموعة القصصية (الأحمر) للكاتبة العمانية إشراق بنت عبدالله النهديّة، وهو تتويج لسنوات طويلة من المساهمات القصصية في عدد الجرائد العمانية، والعربية.
في كلمة الكاتبة العمانية إشراق النهديّة التّي كانت مختصرة وعميقة تعرّضت بأسلوب شاعري عميق إلى بعض ما يشغلها وهذا عرض لأهمّ ما سوف تقدمه في كلمتها، فبعد تحية الامتنان للوطن وقائده، ستقرأ ضمن كلمتها ما يلي: “تصبح العوالم الصغيرة أكبر عندما نفتح نافذتها على شمس الكلمات، تصبح مشاعرنا اعمق عندما نحييها بالقراءة، تصبح هويتنا اكثر انتماء عندما يسكننا كتاب، هكذا كنت، ومازلت، وساظل”.
ويشارك في الجلسة النقدية الباحث الناصر العوني، الذي أشار إلى أن المجموعة القصصية “الأحمر” لإشراق النهديّة اتسمت بعدة سمات ترتقي إلى درجة الطرافة والفرادة؛ وأجل سمة من سماتها هي عدد أقاصيصها التي توافق مع العدد (اثني عشر) (12) وكأنه يشي برمزية الحياة في عدد شهورها ودوراتها المتكررة المتجددة. كما يشارك في الجلسة المسرحي العماني عماد محسن الشنفري، الذي سيتطرق للجوانب الفنية والنقدية لبعض القصص في كتاب الاحمر، وعن بعض المدلولات السردية التي تؤثر بشكل مباشر في القارئ وقربه منه، ومدى تلامس شعوره. أما التونسي الشاذلي محمد عبد الصمد سيكون ضمن المتحدثين حول المجموعة حيث سيقدم دراسة تهتم بأساليب الكتابة وأنواعها من تشبيه ومركب نعتي وتشخيص خاصة إذا ما علمنا أن الكاتبة قادرة على بناء نص قصصي بأساليب واضحة ومواضيع متداولة. وستطرق الباحثة التونسية حياة حسين البوسالمي، وهي حاصلة على الأستاذية في اللغة والآداب العربية إلى طرافة هذه المجموعة التي تكمن في انها مغامرة صعبة وعسيرة ، إضافة إلى ماهية وخصوصية المجموعة وتختتم الجلسة بتسليم الدروع وشهادات التكريم، كما ستقوم الكاتبة إشراق النهدية بتوقيع المجموعة القصصية.

إلى الأعلى