الإثنين 25 سبتمبر 2017 م - ٤ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / الحبسي والعجمي يمثلان السلطنة في بطولة العالم لرفع الأثقال للشباب بماليزيا
الحبسي والعجمي يمثلان السلطنة في بطولة العالم لرفع الأثقال للشباب بماليزيا

الحبسي والعجمي يمثلان السلطنة في بطولة العالم لرفع الأثقال للشباب بماليزيا

البدري: الرباعون هم الأبرز لمشـروع الإعداد لأولمبياد طوكيو 2020

غادرت أمس الأول بعثة السلطنة لرفع الأثقال إلى مدينة بينانغ الماليزية للمشاركة في بطولة العالم للشباب والتي تنطلق منافساتها من اليوم 19 أكتوبر حتى 26 من الشهر ذاته حيث ستشارك السلطنة برباعين فقط إلى جانب الجهاز الاداري برئاسة سعيد بن مرهون الغابشي رئيس اللجنة العمانية لرفع الأثقال والقوة البدنية والمدرب العراقي مازن البدري.

وبكل ثقة وبعزيمة تحقيق انجازات متعددة للسلطنة في لعبة رفع الأثقال وبهدف تحقيق أول إنجاز عالمي في رياضة أولمبية في تاريخ الرياضة العمانية أصبحت أحد الهواجس التي تتأمل من خلالها البعثة تحقيقها في هذه البطولة العالمية من خلال الرباع الشاب أحمد بن سالم الحبسي والذي سيمثل السلطنة في وزن 50كغم حيث تم تثبيت الأسماء النهائية بمشاركة خمسة وعشرين رباعا في هذا الوزن من اقوى الدول المعروفة في رياضة رفع اﻻثقال وسيشارك الفائز بالميدالية الذهبية للعام السابق الفيتنامي نجوين كويك باوي باﻻضافة إلى كولومبيين وتايلنديين ومن البيرو والمكسيك ورباعين من تايبيه وسريلانكا واذربيجان وتركيا ورومانيا ومن التشيك ومصر والسعودية وبلغاريا وماليزيا والفلبين، علما ان الرباع احمد بن سالم الحبسي قد حقق في بطولة العرب الأخيرة والتي اقيمت في المملكة اﻻردنية الميدالية الذهبية مع تسجيل رقمين عربيين جديدين.
أما الرباع الثاني الذي سيمثل السلطنة بهذا المحفل الكبير هو مرشد بن محمد العجمي والذي سيشارك في وزن 77كغم حيث سيشارك في هذا الوزن 30 رباعا من ضمن المشاركين الحائز على الميدالية الذهبية وصاحب الأرقام العالمية الكولومبي لوبيز إلى جانب مشاركين من ايران واميركا وكوريا الجنوبية وبولندا وروسيا وكازاخستان والصين وتركيا والمكسيك واذربيجان والجزائر ومصر والسعودية والأردن وسريلانكا وغانا وباكستان وماليزيا وتايلند وويلز والبرازيل وموريشيوس وساموا، وكان الرباع مرشد العجمي قد حقق في منافسات العرب الأخيرة على الميداليات الذهبية لوزن 77كغم وسجل رقما عربيا جديدا.

الغابشي: رفع الأثقال تحقق المطلوب
قال سعيد بن مرهون الغابشي رئيس اللجنة العمانية لرفع الأثقال والقوة البدنية بأن رياضة رفع الأثقال أصبحت تحقق الأهداف التي تم العمل من أجلها في ظل الوضع المالي الحالي وقلت الدعم لهذه الرياضة إلا أننا نطمح دائماً إلى تحقيق المزيد من الانجازات للسلطنة ومشاركتنا في بطولة العالم من خلال الاعداد المحلي فقط سيكون لصناعة إنجاز جديد للسلطنة ودفعة معنوية كبيرة لكل ممارسي لعبة رفع الأثقال، وهنا عناصر لديها القدرة على تسجيل اسم السلطنة على منصات التتويج إلا انها تحتاج إلى المزيد من الدعم حتى يستطيع رباعونا المشاركة في العديد من البطولات مستقبلا، وكلنا ثقة في عناصر المنتخب المشاركين حالياً في بطولة العالم للشباب بماليزيا لتحقيق انجاز جديد للسلطنة بإذن الله.

مشروع رباعين أولمبيين
وأكد المدرب مازن البدري أن هذه المشاركة هي الأولى لمنتخب رفع الأثقال على مستوى العالم، مشيرا إلى أن الرباعين الحبسي والعجمي هما من سيحققان طموح السلطنة في أولمبياد طوكيو 2020 لو تمت الموافقة من قبل وزارة الشؤون الرياضية على المشروع الأولمبي المقدم من قبل المدرب واللجنة العمانية لرفع الأثقال، أما بالنسبة لحظوظ الرباعين في هذه المشاركة العالمية يقول البدري أنا متفائل جدا ان مشاركة سلطنة عمان في منافسات العالم ستكون مفاجئة للجميع ومشاركتنا من اجل المنافسة على الميداليات ﻻ من اجل المشاركة فقط وهذا ما نطمح لتحقيقه في هذه المشاركة.

إلى الأعلى