الثلاثاء 19 سبتمبر 2017 م - ٢٨ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / الخدمة المدنية تحتفل بيوم المرأة العمانية تحت شعار« تعزيز دور المرأة العمانية اقتصاديا واجتماعيا »
الخدمة المدنية تحتفل بيوم المرأة العمانية تحت شعار« تعزيز دور المرأة العمانية اقتصاديا واجتماعيا »

الخدمة المدنية تحتفل بيوم المرأة العمانية تحت شعار« تعزيز دور المرأة العمانية اقتصاديا واجتماعيا »

عبر ملتقى « سأروي حكايتي » الثاني

تغطية : جميلة الجهورية : احتفلت وزارة الخدمة المدنية مساء أمس الأول بافتتاح ملتقى»سأروي حكايتي «الثاني والذي نظمته بالتعاون مع شركة شموخ للتصميم وتنظيم الحفلات وانطلق تحت شعار «تعزيز دور المرأة العمانية اقتصاديا واجتماعيا «وذلك بمناسبة يوم المرأة العمانية الذي يصادف السابع عشر من أكتوبر من كل عام. وقد اشتمل الاحتفال الذي أقيم بفندق جراند حياة مسقط تحت رعاية معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية على تقديم عدد من الكلمات الافتتاحية المعبرة عن الدعم المتواصل للمرأة لتعزيز دورها وتمكينها في المجتمع و التي أعقبها تقديم نماذج من قصص الكفاح في مختلف المجالات لعدد من الشخصيات و القيادات النسائية . حيث ألقت الإعلامية كلثم بنت محمد الزدجالية الخبيرة الاعلامية بالقطاع المرئي بالهيئة العامة للإذاعة والتليفزيون كلمة عن الاهتمام الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بالمرأة العمانية منذ عهد النهضة والتكريم المتواصل لها في حين نقلت عبير الحارثية صاحبة فكرة «سأروي حكايتي» حكايتها مع التغيير والتي تجدها حكاية كل امرأة ناجحة بداخلها العديد من الطموح ، والعديد من التحديات ، إلا أنها تؤكد أن الحياة فكر ، وأنها ومن خلال رسالتها تسعى لأن تكون سببا من أسباب تغيير الآخرين . من جانب آخر ألقت ساجدة بنت عبد الأمير مستشارة وزير الخدمة المدنية لشؤون موظفي الخدمة المدنية كلمة أشارت فيها إلى تجربتها مع وزارة الخدمة المدنية والتي تودعها بعد سنوات من الفرص والإمكانيات التي أتيحت لها ، لتؤكد على المكانة التي وصلت إليها المرأة العمانية في مختلف الميادين . فيما تواصل برنامج الحفل مع فقرة من أجل الوطن سأروي حكايتي ، لتتحدث الفنانة أمينة عبد الرسول في محور الفن والنجاح وتأخذ الحضور إلى تجربتها التي خاضتها مع الفن منذ عام 1974 وهي في عمر 14 سنة وسط تحديات اجتماعية كثيرة ، مشيرة إلى دعم أسرتها لها في مواصلة مسيرتها الفنية . كما تحدثت الناشطة في الأعمال التطوعية منى بنت راشد اليحيائية رئيسة مجموعة “سنبادر لأجلكم لخدمة مرضى السرطان ” عن تجربتها في محور المرأة والعمل التطوعي ، والتي وقفت فيها على فكرة تأسيس المجموعة التي دفعتها للأخذ بيد مرضى السرطان وذلك بعد وفاة زوجها والذي كان يعاني من تداعيات المرض لتحاول بمعية مجموعة من الشباب المتطوعين مساندة هذه الفئة وتقديم المساعدات لهم. وفي مجال التحدي لذوي الإعاقة سردت سعاد بنت حمود الصوافية المعلمة بمعهد عمر بن الخطاب وهي من ذوي الإعاقات البصرية حكايتها وقصة كفاحها وتحديها من أجل الوصول لتحقيق هدفها رغم إعاقتها بدءا من مراحل دراستها في المدرسة وحتى تخرجها من الثانوية العامة والتحاقها بالجامعة والتحدي الذي واجهته هناك من أجل قبولها حتى حط بها الرحال لتعود كمعلمة في معهد عمر بن الخطاب ، لتختتم المكرمة الدكتورة ريا بنت سالم المنذرية عضوة مجلس الدولة وأستاذ مساعد بجامعة السلطان قابوس سرد حكايات نجاح المرأة العمانية حيث تحدثت عن ” المرأة والقيادة ” قائلة : المرأة العمانية أصبح يشار لها بالبنان في كافة المحافل الدولية ، وأكدت أن الإنسان متى وضع في ذهنه هدفا يجب عليه أن يكون جادا في تحقيقه مع الوضع في الاعتبار أن ذلك الهدف متلازم لطموحه وخدمة عمان وأشارت إلى أن المكارم التي حظيت بها المرأة العمانية في ظل القيادة الحكيمة لجلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وتواجد المرأة العمانية في كافة المجالات وتوليها أعلى المناصب في الحكومة متقدمة على الكثير من الدول الشقيقة والصديقة. وفي نهاية الحفل قام معالي الشيخ وزير الخدمة المدنية بتكريم عدد من الشخصيات النسائية و الجهات الراعية ومنظمي الحفل .

إلى الأعلى