الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا: الجيش يتقدم بريف دمشق ومستشفيات إسرائيل تستقبل المسلحين

سوريا: الجيش يتقدم بريف دمشق ومستشفيات إسرائيل تستقبل المسلحين

دمشق ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
أعلن الجيش السوري إحراز تقدم في بلدة المليحة على جبهة ريف دمشق بالتزامن مع تفجير المسلحين لمجمع تاميكو على محيط البلدة فيما استقبلت المستشفيات الإسرائيلية جرحى من المسلحين في حين فندت موسكو المزاعم الغربية الجديدة حول استخدام دمشق لأسلحة كيماوية وسط إعلان منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن سوريا شارفت على تسليم كامل أسلحتها الكيميائية والتي أخرجت أكثر من 90 بالمئة منها من أراضيها.
ففي ريف دمشق ذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا أن “الجيش السوري ألحق خسائر كبيرة بين المجموعات المسلحة بعضهم مما يسمى الإتحاد الإسلامي لأجناد الشام في الغوطة الشرقية وبلدات أخرى.
وأفادت الوكالة أنه تم القضاء على مسلحين إلى الشرق من الضمير وفي زملكا وعربين و أسفرت الاشتباكات في حي جوبر عن سقوط العديد من قتلى ومصابين.
وتابعت الوكالة أن الجيش نفذ سلسلة عمليات “مركزة ودقيقة” في خان الشيخ ومزارعها وبلدة المقيلبية.
من جانبه أعلن الجيش الاسرائيلي أنه نقل إلى المستشفيات الإسرائيلية تسعة جرحى سوريين أصيبوا في المعارك السورية، في المناطق القريبة من الحدود. ووفق الجيش فإن حالة بعضهم خطيرة وتحتاج إلى عمليات جراحية.
ومع وصول هؤلاء يرتفع عدد الذين تلقوا علاجا في اسرائيل إلى أكثر من خمسمئة ووفق الإسرائيليين، يتم نقلهم عبر تنسيق مع جهات في سوريا.
وينقل الجيش الجرحى، في المرحلة الأولى، إلى المستشفى الميداني الذي أقامه على أراضي الجولان المحتل، بالقرب من الحدود.
وفي حال كان وضعه خطيرا ويحتاج الى عمليات يتم نقله الى مستشفيات نهاريا ورمبام في حيفا.
في غضون ذلك أعلنت وزارة الخارجية الروسية ان لديها أدلة تفيد ان الاتهامات الموجهة الى دمشق بشأن استخدام مادة سامة في هجماتها “خاطئة”، واعتبرت انها تمثل “ذريعة لتدخل عسكري” في سوريا.
وكتبت الوزارة في بيان “لا يزالون يفبركون اتهامات ضد القوات الحكومية باستخدام مفترض لعناصر كيميائية. وبحسب المعلومات الموثوقة لدى الجانب الروسي، فان هذه المزاعم خاطئة”.
من جانبها أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن سوريا شارفت على تسليم كامل أسلحتها الكيميائية والتي أخرجت 90 بالمئة منها من أراضيها حتى الآن.
وجاء في بيان للمنظمة: “إن العملية تشمل مجمل المواد الكيميائية التي تم إخلاؤها أو تدميرها بنسبة 5ر92 بالمئة” مشيرة إلى أن “شحنة جديدة غادرت سوريا من مرفأ اللاذقية”.
وقالت سيجريد كاج منسقة أعمال المنظمة في بيان “أشيد بالتقدم الذي تم تحقيقه في الأسابيع الثلاثة الماضية وأنا أشجع السلطات السورية بقوة على إنهاء عمليات التسليم”.

إلى الأعلى