الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دوري عمانتل للمحترفين: النهضة على بعد خطوة من اللقب .. تفوق على صحم 4/3
في دوري عمانتل للمحترفين:  النهضة على بعد خطوة من اللقب .. تفوق على صحم 4/3

في دوري عمانتل للمحترفين: النهضة على بعد خطوة من اللقب .. تفوق على صحم 4/3

متابعةـ حمدان بن سعيد العلوي:
في حوار بنكهة خليجية بين صحم والنهضة الفريقان اللذان تمكنا من الصعود لدور نصف النهائي لدوري أبطال الخليج 29 للأندية حيث تمكن العنيد النهضاوي فيها من تحقيق الأهم بالفوز بأربعة أهداف لثلاثة ليعزز من حظوظه في حصد اللقب بعد تفويت صحم لإمكانية التفوق الذي أن كان مسيطرا في أغلب فترات المباراة إلا أن العنيد تمكن من استغلال أنصاف الفرص ليخرج محققا ما كان يريد ويترك صحم في نقاطه السابقة قبل المباراة رغم أن صحم حصل على ثلاث ركلات جزاء كانت كفيلة لتغيير المسار لو أن صحم سجل الأولى
ولكن خبرة لاعبي النهضة وظهور جمعة سعيد هي من رجحت كفة الفريق ليضع قدما نحو البطولة في مباراة جاءت تفاصيلها كالتالي
الشوط الأول :
انطلق شوط المباراة الأول بضغط مباشر من النهضة لتسجيل هدف السبق والتقدم في الصدارة لكن محسن جوهر فاجأ الجميع بعد أن استغل الخطأ الفادح من مهند الحسني الذي قدم الكرة على طبق من ذهب لمحسن جوهر أمام ليضعه في مواجهة رياض سبيت سددها على يسار الحارس النهضاوي معلنا تقدم صحم بهدف ( 8 )
ولم يمض وقت طويل حتى عاد عبد الحافظ ثويني بعد أن اخترق جمعة سعيد مدافعي صحم ويرسلها لعبد الحافظ الذي موه بيمينه وسددها بيساره مسجلا هدف التعادل للنهضة ( 10 )،لتهدأ المباراة بعد ذلك وينحصر اللعب في وسط الملعب مع أفضلية بسيطة للنهضة،إلا أن المشاكس يعقوب عبد الكريم انطلق من الجهة اليمنى
ويتوغل في منطقة الجزاء النهضاوية وفي محاولة لإيقافه من جمال راشد الذي وقع في المحظور بعد أن عرقل يعقوب عبد الكريم داخل منطقة الجزاء لتأتي صافرة حكم المباراة محتسبا ضربة جزاء لصحم وفرصة التقدم،الا أن باتريك روبيرتو لم يحسن التنفيذ ليبعدها رياض سبيت بكل بسالة منقذا فريقه من التأخر بهدف ويمنع تقدم صحم ( 22 ) ،أفضلية صحماوية بتحركات سريعة في ظل اختفاء جمعة سعيد وظهور يعقوب عبد الكريم من صحم ، رغبة واضحة من جانب الأزرق الصحماوي للحصول على نقاط المباراة في المقابل لم نر الدافع نفسه من قبل النهضة فـصحم بدأ أكثر انتشارا وأسرع تحركا ولكن ما كان يعيب الفريق الأزرق عدم خلق فرصة حقيقية
وتباعد الخطوط في المقدمة،ولم نر من النهضة سوى تسديدة عبدالصمد وحقي ( 44 ) التي كانت خطورتها بمغالطة حارس المرمى ولولا أنها ارتطمت بالقائم لكان الحديث عن هدف ثانٍ للنهضة،تبعتها كرة محمد أفلاي الذي سدد كرة قوية ارتطمت بالقائم أيضا وعلى ما يبدو أن النهضة يطلق تحذيراته قبل تسجيله لهدف التقدم،
وكل ما عاد جمعة سعيد تعود الحياة للعنيد من جديد بعد أن مرر كرة بطريقة الكبار غالط فيها مدافعي صحم ليضع جمال راشد مواجها للمرمى سددها بيساره قوية عانقت الشباك مسجلا هدف المباراة الثاني ( 46 ) ، لينتهي هذا الشوط بتقدم النهضة بأقل مجهود والفارق هو المهارة الفردية منتظرا شوط المباراة الثاني الذي سيدخل النهضة في حال أفضل من صحم الذي ستزيد عليه الضغوط محاولا إدراك التعادل والعودة إلى المباراة .
الشوط الثاني :
شوط المباراة الثاني جاء بنفس الرغبة وذات الطموح خصوصا بعد توصيات مدربي الفريقين خصوصا بعد أن فوت صحم فرصة التفوق في شوط المباراة الأول بعد أن أضاع ضربة جزاء كانت كفيلة بتغيير مسار الشوط الأول إلا أن النهضة يتفوق دائما بتألق جمعة سعيد في آخر الدقائق الذي إن لم يسجل بصنع الأهداف،( 52 )كاد محسن جوهر أن يعادل النتيجة بعد أن نفذ خطأ من خارج منطقة الجزاء النهضاوية لتمر الكرة قوية بجانب القائم الأيسر على رياض سبيت ومازال الضغط صحماويا
والبحث عن هدف التعديل ،إلا أن ذلك لم يحدث حيث ابتعد النهضة بهدفه الثالث بعد أن ارتقى ناصر الشملي عاليا فوق الجميع من ضربة ركنية للنهضة تمكن الشملي من وضعها في الشباك الذي انطلق من الخلف فوق الجميع ( 57 )، إذن 3 أهداف نهضاوية رغم السيطرة الصحماوية ،ومن هجمة مرتدة سريعة قادها جمعة سعيد مررها لمحمد أفلاي الذي سددها متقنة في الشباك الصحماوية معلنا عن هدف رابع للنهضة ( 61 )،بعد الهدف ضغط صحم على النهضة الذي تراجع معتمدا على المرتدات وسرعة جمعة سعيد ، ( 74 ) وبعد الضغط الصحماوي جاء هدف التقليص من ضربة جزاء بعد أن احتسبها حكم المباراة لمسة يد على مهند الحسني ليتقدم لها إبراهيما الذي ركنها على يمين رياض سبيت
ويهز شباك النهضة بهدف ثانٍ مقابل أربعة نهضاوية ، الفارق هدفان والوقت المتبقي يكفي للعودة ،فما الذي تحمله الدقائق القادمة من جديد ، ولا يزال صحم ضاغطا وكاد أن سجل لو أنه استثمر هذا الضغط فالفرص الضائعة كثيرة ولكنها دائما ما تكون بعيدة ولا تشكل خطورة بالغة على النهضة الذي اعتمد على الكرات الطويلة مختصرا المسافة وكاد أن يأتي سالم الشامسي بالهدف الخامس الذي استلم كرة أمام المرمى سددها قوية أبعدها حارس المرمى إلى ركنية لم تستثمر ( 80 ) ،
وفي الدقيقة 83 احتسب حكم المباراة ضربة جزاء ثالثة لصحم على مهند الحسني بعد سقوط إبراهيما تقدم لها اللاعب نفسه ليسجل هدف صحم الثالث ويعود للمباراة
وما تبقى أمامه سوى تحقيق التعادل في مباراة تحمل المتعة والإثارة،الوقت يمضي سريعا على رتم المباراة السريع وحكم المباراة يحتسب 4 دقائق وقتا بدل ضائع
وفي هذه الدقائق يعود النهضة لمستواه وينشط قليلا بعد أن شعر بالخطر فهو مازال متقدما وما عليه سوى الحفاظ على النتيجة حتى يصل إلى النقطة ال 54 وخبرة الفريق النهضاوي ساعدت في ذلك الذي تمكن من استهلاك الوقت المتبقي حتى أتت صافرة حكم المباراة بفوز النهضة على صحم بالنتيجة وتفوق صحم بالأداء والغلبة لتكتيك حمد العزاني الذي تمكن من الوصول بالنهضة إلى النقطة الرابعة والخمسين ،فيما توقف رصيد صحم بـأربع وثلاثين نقطة .

صور وظفار يرتضيان التعادل الإيجابي 2/2
صور – من خالد صالح العريمي :
تقاسم فريق صور وظفار نقاط المباراة بعدما ارتضى الفريقين بالتعادل الايجابى 2/2 في المباراة التي جمعت الفريقين يوم امس السبت بالمجمع الرياضي بصور في لقاء شهد مستوى جيدا من الفريقين.وبكر الضيوف في التسجيل من رأسية احمد مشعل في الدقيقة (43),وادرك الضيوف التعادل عن طريق المحترف كمارا في الشوط الثاني الدقيقة (2), واستطاع بعدها الضيوف ان يسجلوا الهدف الثاني من تسديدة رشيدي رجب الدقيقة (25),وادرك صور التعادل من تسديدة عبدالرحمن الحتروشي الدقيقة (31) شهد الشوط الاول بداية سريعة من الفريقين وسط افضلية من ظفار الى تسيد واستحوذ على مجريات اللعب معتمدا على تفعيل جهة الاجناب واستثمار مهارة المحترف كمارا وحمود السعدي ,في حين كانت هناك محاولات لأصحاب الارض لم تكن بتلك الفاعلية .
ولاحت لظفار فرصتان محققتان لتسجيل اخطرها رأسية المحترف كمارا التي كانت قريبة من شباك سهيل ثويني لولا تدخل القائم الذي حال دون دخول الكرة الدقيقة (11) , والفرصة الثانية كانت من تسديدة لحمود السعدي تصدى لها سهيل ثويني .لتتواصل المباراة وسط هجمات متبادلة تارة لصور وتارة اخرى لظفار دون فاعلية وافتقدت الكتيبة الزرقاء الى اللمسة الاخيرة رغم الضغط والهجمات التي اتسمت بسرعة والندية لأشبال المغربي المرابط, وشكلت الكرات العكسية التي يرسلها اسعد هديب خطورة وازعاجا على مرمى المحترف السوري مصعب بلحوس وسط تألق دفاعي لظفار في ابعاد الكرات الخطرة .
وشهدت الدقائق الخمس الاخيرة من عمر الشوط الاول المحاولات الصوراوية لضرب شباك مصعب بالحوس الا ان المحاولات افتقدت الى اللمسة الاخيرة ,واثمرت المحاولات الصوراوية عن تسجيل الهدف الاول من عكسية لعبدالرحمن الحتروشي ارتقى لها القادم من خلف المدافعين احمد مشعل وارسل رأسية قوية اسكنها في شباك مصعب بالحوس معلنا اول اهداف المباراة في الدقيقة (43) .
الهدف اشعل من وتيرة المباراة ورد الضيوف عن طريق رأسية حمود السعدي التي مرت بالقرب من القائم في الدقيقة (44).وشهدت الدقيقة الاخيرة من عمر الشوط الاول فرصة محققة لتسجيل الهدف الثاني لصور من خطأ بعد عرقلة احمد مشعل انبرى لتنفيذ جمعه الجامعي الذي ارسل تسديدة على طريقة الكبار تصدى لها القائم في الدقيقة (45).
الشوط الثاني
الشوط الثاني شهد بداية سريعة وسط اداء هجومي سريع لظفار ومحاولات لتسجيل الهدف مستغلين الارتباك الدفاعي وتراجع فريق صور ، وادرك الضيوف التعادل عن طريق المحترف كمارا الذي تهيأت له كرة عكسية من هاشم صالح لم يتردد في تسديدها في شباك سهيل ثويني في الدقيقة (5).
لتتواصل المباراة وسط شد وجذب بين الفريقين ومحاولات لخطف الهدف الثاني دون اي فاعلية ولم تفلح تسديدات حمود السعدي في تسجيل هدف ثان وسط تألق دفاع صور في افشال المحاولات …وتدخل المرابط مدرب صور الذي احس بخطورة المباراة ورمى بورقة خالد مبارك بديلا لجمعه الجامعي,في الجانب الاخر اجرى مدرب ظفار دراجان تغييرا ودفع بهاني الضابط بديلا للمحترف كمار الدقيقة (27) .
التغير الذي صنعه دراجان اعطى الافضلية للضيوف في التقدم والضغط على مرمى سهيل ثويني ، واقتنص ظفار الهدف الثاني عن طريق رشيدي رجب الذي تهيأت له عكسيه سددها على طريقة الكبار لم يستطع سهيل ثويني امسكها عندما افلتت الكرة من يده بسهولة في الدقيقة (25).
الهدف اثار حماس فريق صور الذي لم يهدأ ابدا في الضغط على مرمى بالحوس بغية ادراك التعادل وكانت هناك محاولات لأحمد مشعل ورفاقه واضاع احمد السيابي فرصة محققة للتسجيل من عكسية عبدالرحمن لم يستثمرها السيابي بالشكل السليم ,واثمرت محاولات صور عن هدف التعادل من تسديدة عبدالرحمن الحتروشي التي ارتطمت بمدافع ظفار وخدعت الحارس لتؤول في شباكه في الدقيقة (31).
الدقائق الاخير شهدت محاولات من الفريقين وسط افضلية لأصحاب الارض مستغلين الارتباك الدفاعي , ولاحت لظفار فرصة محققة لتسجيل الهدف الثالث من تسديدة البديل عبدالله خميس مرت بالقرب من القائم الدقيقة (40) . وشهدت الدقائق الاخير طرد اللاعب عامر الشاطري بداعي الخشونة الامر الذي اربك حسابات المدرب دراجان ودفع ببدر نصيب بديلا لهاشم صالح لتأمين منطقة الدفاع ,وشهدت الدقائق الاخيرة افضلية لصور الذي استغل النقص العددي في صفوف ظفار وشن سلسلة من الهجمات الخطرة كادت ان تثمر عن هدف ثالث لولا تألق الحارس في ابعاد وصد الكرات الخطرة .

المصنعة والاتحاد بلا أهداف
ارتضى المصنعة والاتحاد الخروج بلا اهداف في المباراة التي جمعت الفريقين أمس على ملعب استاد السيب الرياضي في منافسات الجولة الرابعة والعشرين لدوري عمانتل حيث جرت وسط حضور قليل من جماهير الفريقين التى حاولت ادخال الحماس فى قلوب اللاعبين لكن دون جدوى حيث اهدر كلا الفريقين كل الفرص المتاحة على مدار شوطى المباراة ليصبح رصيد فريق المصنعة 33 نقطة بينما رفع فريق الاتحاد ( الهابط ) رسميا لدوري الدرجة الاولى بالموسم القادم رصيده بتعادله الى النقطة 8 فى اخر الترتيب العام للبطولة .
أدار اللقاء الحكم باقتدار فهد الصبحي وساعده على الخطوط الحكمان المعتصم اليعقوبي وسالم الشماخي والحكم الرابع عبدالرحمن المخيني وقيم الحكام علي القاسمي وراقب المباراة عبدالله سبيل البلوشي .

بالفوز 1/صفر
صحار يؤكد البقاء في الأضواء .. والنصر يدخل دوامة الهبوط
صلالة ـ من عوض دهيش :
نجح صحار فى كسب ثلاث نقاط مهمة من النصر عندما تغلب عليه بهدف جاء في الدقيقة 63 من كرة رأسية عن طريق اكرام وضع النصر في منطقة الامان فيما دخل النصر في منطقة الخطر الحقيقي وذلك في المباراة التي جمعتهما أمس على مجمع السعادة ضمن لقاءات الجولة الـ24 وبهذا الفوز رفع صحار رصيده الى 34 بينما تجمد رصيد النصر عند 27.
وكان مستوى المباراة بصفة عامة دون المتوسط حيث طغت السلبية والألعاب العشوائية على اداء الفريقين معظم الشوط الاول ،فيما ارتفع اداءه في الثاني والذي استحوذ صحار على معظمه ،فيما كانت محاولات النصر قليلة افتقد الى التركيز.
بدأت المباراة في شوطها الأول بداية “متواضعة”حيث اللعب البطيء وندرة الفرص السانحة للتسجيل.. ولم يشهد الربع ساعة الأول من هذه المباراة ما يستحق الذكر رغم التحرك من جانب الا ان مهاجميه لم يتمكنوا من الوصول لهز شباك حسين العجمي حارس صحار وفي الدقيقة 13 حصل النصر على ضربة حرة مباشرة بالقرب من منطقة جزاء صحار الا ان مهيب عزت اطاح بالكرة في حائط الصد البشري ويستمر اللقاء وسط محاوﻻت جادة من الطرفين خاصة من جانب النصر الساعي بكل قوة للخروج بنتيجة ايجابية في المقابل لعب صحار بتوازن في خطوطه الثلاث وتمكن من افساد ومراقبة خطورة مهاجمي النصر قاسم سعيد ومحمد فرج وعلي بيت سعيد فيما صحار اعتمد علي الكرات المرتدة الطويلة باتجاه اديس كلاف ومارديك مرديكان والتسديد من خارج المنطقة غلب على أداء ﻻعبي النصر التسرع الرعونة في انهاء الهجمة.
وفي الشوط الثاني يرتفع رتم الاداء وبدا واضحا رغبة كل فريق بخطف هدف والتركيز على تنويع الهجمات مما انعكس ذلك على الاداء بدا صحار مهاجما عن طريق بدر الجابري الذي تقدم بالكرة حولها عرضية لكن عبد العليم رمضان مدافع النصر ابعد الكرة الى ركنية بعدها يسدد علي البوسعيدي كرة قوية تعلو العارضة بقليل ثم يتبعها اديس كلاف بأخرى خارج الملعب واستمر هجوم صحار ويعتمد ﻻعبوه على التسديد والتي جاءت عن طريق عمر طالب واكرام لكن التسديدات ظلت طريقها عن شباك محمود الى حارس النصر وفي الدقيقة 63 يضع اكرام صحار في المقدمة بهدف السبق في شباك محمود اليوسف الذي استثمر الركنية ووضع الكرة رأسية في شباك النصر وفي الدقيقة 70 كاد مهيب عزت أن يهدي صحار هدفا ثانيا بعد أن أخطأ في ابعاد الكرة العرضية لولا يقظة محمود اليوسف رغم تقدمه عن مرماه وتمكن بطرف أصابعه من ابعاد الكرة الى ركنية وفي الدقيقة 74 يهدر محمد الشامسي فرصة التعديل عندما فشل في التعامل مع الكرة العرضية التي أرسلها قاسم سعيد لتطول عليه ويبعدها مدافع صحار وفي الدقيقة 87 يرسل معتصم الشبلي تسديدة لصحار من ضربة حرة مباشرة بالقرب من منطقة جزاء النصر لكن محمود اليوسف حارس مرمى النصر كان لها في الوقت والمكان وحولها لركنية بصعوبة بالغة وفي الدقيقة اﻷولى من بدل الضائع المحتسب بخمس دقائق يبرع حسين العجمي في ابعاد تسديدة محمد الشامسي داخل منطقة الجزاء من ثم يبعدها المدافع الى ركنية نشط النصر واستحوذ على الكرة لكن لم يتمكنوا من إدراك التعادل على أقل تقدير وفي الدقيقة اﻷخيرة بدل الضائع يحصل صحار على ركلة جزاء اثر مسك متعمد من مدافع النصر هشام خالد للاعب صحار بدر درويش لم يتردد حكم اللقاء من احتسابها نفذها حازم عدنان لكن حارس النصر محمود اليوسف تمكن من التصدي لها .ينتهي اللقاء بفوز صحار بهدف ثمين دون رد.
ادار المباراة يعقوب عبدالباقي وساعده كل من عبدالله الشماخي وناصر المبوسعيدي والحكم الرابع خالد الشقصي وراقبهاعبدالله باعبود ومراقب الحكام سالم الشكيلي.

الشباب يدخل منطقة الأمان.. تفوق على العروبة بهدف
خطف الشباب فوزا هاما بعد تغلبه على فريق العروبة بهدف واحد دون مقابل في المباراة التي جرت احداثها مساء امس ضمن منافسات الاسبوع الرابع والعشرين لدوري عمانتل للمحترفين وبهذا الفوز يخطو الشباب خطوة هامة نحو الدخول في منطقة الامان بالابتعاد عن خوض مباراة المحلق ليرفع بهذا الفوز رصيده الى 33 نقطة ،بينما تجمد رصيد العروبة عند رصيده السابق 30 نقطة الشوط الاول شهد بداية قوية من قبل نادي الشباب الذي دخل اللقاء بهدف معين وهو الخروج لتحقيق النقاط الثلاث وكان له ما اراد بعد تمكنه من تحقيق هدف السبق عن طريق اللاعب يونس المشيفري اثر تلقيه كرة من قبل اللاعب كيتا في الدقيقة الخامسة بعد الهدف شعر العروبة بخطورة موقفه بعد تأخره بهدف الذي لا يرضي طموحاته حيث تمكن من شن عدة هجمات على مرمى الشباب لكن لم تسفر عن اي شيء بسبب تراجع لاعبي الشباب الى الخلف من اجل المحافظة على تقدمه لينتهي الشوط الاول بتقدم الشباب 1/صفر.
وفي الشوط الثاني لم يشهد تغييرا كبيرا في اللعب بل ظل كما هو عليه رغم المحاولات التي شنها العروبة لكن تصطدم بالدفاع القوي لنادي الشباب الذي تصدى بكل قوة لهذه الهجمات لتنتهي المباراة بفوز الشباب 1/صفر .

إلى الأعلى