الإثنين 11 ديسمبر 2017 م - ٢٢ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / أكد عدم اللجوء للجيش الأردن عازم على إعادة الأمن لمعان ويشير لأسلحة

أكد عدم اللجوء للجيش الأردن عازم على إعادة الأمن لمعان ويشير لأسلحة

عمّان ـ (الوطن):
شدد وزير الداخلية الأردني حسين هزاع المجالي خلال لقائه عددا من وجهاء مدينة معان التي تشهد أعمال عنف منذ أيام عزم الدولة الأردنية على إعادة الأمن ومطاردة الخارجين عن القانون مشيرا إلى استخدام أسلحة من قبل الخارجين عن القانون هناك ومؤكدا على عدم استخدام قوات الجيش في إعادة الأمن.
وقال المجالي خلال اللقاء إن الدولة الأردنية وأجهزتها الأمنية تتعامل مع فئة محدودة من الخارجين على القانون والمطلوبين مؤكدا” أن معان ليست خارجة على القانون وإنما يوجد فيها أشخاص هم الخارجون على القانون ويجب على الدولة حماية النظام العام والمواطنين والمؤسسات والمرافق العامة والخاصة وتأمين جميع السبل اللازمة التي تضمن ممارسة المواطنين لحياتهم بشكل طبيعي وذلك عبر اخضاع هذه الفئة لسيادة القانون وإلقاء القبض عليهم وتحويلهم للجهات المختصة.
وأكد أن الحملة الامنية لن تعمم بل ستخصص لإلقاء القبض على الخارجين على القانون والمطلوبين الذين يقدر عددهم بـ 19 شخصا ولن تشارك القوات المسلحة الأردنية بأي عملية داخل المدينة.
ولفت إلى أن السلاح الموجود في المدينة قد تم استخدامه في الأحداث الأخيرة ضد مصلحة الوطن وجرى اطلاق النار على مرتبات الدرك والأمن العام وعلى المؤسسات الأمنية والحكومية وبشكل غير مسبوق الأمر الذي يشكل بعدا خطيرا يجب التعامل معه ووضع الحلول اللازمة له بشكل سريع وحازم.
وفي نهاية الاجتماع تم الاتفاق على تشكيل لجنة تلتقي مع القيادات الأمنية في المحافظة لمناقشة أوضاع المدينة والوصول إللى حل نهائي لها.

إلى الأعلى