الإثنين 19 نوفمبر 2018 م - ١١ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / مباريات الجولة التاسعة لدوري عمانتل للمحترفين
مباريات الجولة التاسعة لدوري عمانتل للمحترفين

مباريات الجولة التاسعة لدوري عمانتل للمحترفين

جعلان للخروج من ورطة المؤخرة وظفار لمواصلة اعتلاء المقدمة
العروبة لمطاردة أهل القمة والسويق لكسر حاجز الخوف واللعب بهمة
الخابورة في رحلة البحث عن طوق النجاة وصحم سيلعب بكل هدوء وأناة
متابعة ـ يونس المعشري:
وقف ظفار على القمة مغرداً ، ووقفت بعض أندية القاع تنتظر الفرج وهي تندب حظها تارة على ضغط مباريات الدوري وتارة أخرى على حظها العاثر ماذا تبقى لتغيره بعد أن غير البعض منها مدربوها ، فهل أصبح حال دورينا مقصلة المدربين ، نعم هذا هو الواضح وهذا هو حال أنديتنا التي أصبحت وسيلتها الوحيدة هو إقصاء المدرب والبحث عن مدرب جديد سواء محلياً أو خارجيا والشائع لدينا المدربون كعب دائر بين هذا النادي وذاك النادي وعلى حد قول أحد المدربين أفضل دوري ممكن تستفيد منه هو الدوري العماني لا تحمل هم إذا تم الاستغناء عنك ستجد مباشرة في يوم وليلة النادي الجديد الذي يتعاقد معك ، وها نحن بعد أن وصلت القائمة إلى حد الآن عشرة مدربين ونبلغ اليوم الجولة التاسعة ومن المتوقع أن تشهد تساقط مدربين جدد ويفترض أن تقنن مثل تلك الإقالات بأن تكون في كل جولة مدرب حتى نعرف نحصي العدد.
وتبدأ اليوم وتنتهي اليوم الجولة التاسعة بعدد الكامل من المباريات وهي 7 مباريات في دوري نطلق عليه بالمحترف وكأن أولئك اللاعبين ليس لديهم عمل يقومون به سوى لعب الكرة فيما الحقيقة العدد الاكبر منهم يعملون فأصبحوا بين النادي والوظيفة ولهذا السبب هناك تراجع في مستوى الكثير من الأندية بسبب ضغط المباريات وبدأت تطفو على السطح لدى بعض الأندية المطالبات المالية للاعبين وغيرها من الأمور التي ستكشف لنا الكثير خلال المرحلة المقبلة ، وبالعودة لمواصلة دوري عمانتل للمحترفين الذي يدخل اليوم أسبوعه التاسع بإقامة 7 مباريات ليعود الرستاق من محافظة ظفار في الجولة الماضية ليلاقي النصر على ملعب استاد السيب الرياضي في الساعة الخامسة إلا الربع مساء وهو نفس الملعب الذي يشهد مباراة من العيار الثقيل بين فنجاء والشباب في الساعة الثامنة إلا الربع مساء ، فيما يبحث النهضة عن النقاط الثلاث التي طال انتظارها عندما يلاقي اليوم نادي عمان على ملعب مجمع البريمي الرياضي في الساعة السادسة والربع مساء ، فيما تتجه الانظار اليوم إلى المتعة الجماهيرية وتحديداً إلى ملعب مجمع صحار الرياضي عندما يحل مسقط ضيفاً على صحار في الساعة الخامسة مساء وتليها مباشرة على نفس الملعب مباراة الجارين الخابورة وصحم في الساعة الثامنة مساء ، فيما تنتظر جعلان مواجهة صعبة أمام المتصدر ظفار في الساعة الخامسة إلا الربع مساء على ملعب مجمع صور الرياضي ، وعلى نفس الملعب يسعى العروبة إلى مواصلة انتصاراته عندما يلاقي ضيفه السويق في الساعة الثامنة إلا الربع مساء.

• بين القمة والقاع
لا يوجد شيء نستطيع ان نشبه به مباراة جعلان وظفار أو ظفار وجعلان سوى لقاء القمة والقاع لوجود ظفار على صدارة الترتيب حالياً برصيد 20 نقطة ولا يزال مغرداً وحيداً على القمة رغم إن الفارق ليس بعيدا عن أقرب مطارد

صحار جاهز لمواصلة المشوار ومسقط يبحث عن طموحه بثاني انتصار
فنجاء مازال يتمسك بتحقيق الأمنيات والشباب فى مهمة لتعويض ما فات
الرستاق عينه على منطقة الأمان والنصر عازم على الفوز بأصعب امتحان
النهضة يسعى لتضميد الجراح ونادى عمان لاستعادة هالة الأفراح

متابعة ـ يونس المعشري وعبدالعزيز الزدجالي وحمدان العلوي ويحيى المعمري:
يدخل الرستاق اليوم في مواجهة صعبة أمام النصر وكان القدر وضع الرستاق في مباراتين متتاليتين من العيار الثقيل أمام قطبي الكرة في محافظة ظفار بعد ان لاقى ظفار في الجولة الماضية وخسر بصعوبة بهدف نظيف ، وهناك تطور بالفعل بدأ يظهر على فريق الرستاق وتبقى المشكلة الأساسية أمام الفريق كيفية إنهاء كل ذلك الجهد والتحرك طوال المباراة حيث يبذل لاعبوه العطاء الكبير طوال الشوطين وتبقى المشكلة في كيفية توزيع الجهد على الشوطين بالأخص في الدقائق الأخيرة ولكنه تماسك في لقاء ظفار وظهرت لمسات فنية وتكيتك داخل أرضية الملعب يحتاج إلى ترجمة كل ذلك الجهد إلى أهداف وهذا ما ينقص الرستاق الذي يحتل الآن المركز الثاني عشر وهو في وضعية صعبة بعدد 6 نقاط وهناك تقارب في الرصيد مع مسقط وجعلان اللذين يأتيان من بعده ، وكذلك الحال مع الذين يسبقانه ، ولو عرف اليوم كيفية اختراق مرمى النصر والحصول على النقاط الثلاث لربما نجد الرستاق للمرة الاولى يصل للمركز التاسع وهذا يعتمد على معطيات المباريات الأخرى في سلم الترتيب.
كما أن مدرب الرستاق المصطفى السويب مصر على إبقاء اللاعب عصام البارحي على مقعد البدلاء من بداية المباراة رغم إن وجوده يساعد في خط الهجوم وهو لاعب متحرك وسريع ، لكن وجود اللاعب سوني أحد العناصر المهمة في الرستاق إلى جانب باقي اللاعبين الذين يكتسبون الخبرة التدريجية من مباراة لأخرى ، وما ينقص الرستاق هو اعتماده على نفس العناصر تقريباً لأن البدلاء بالفعل ليسوا بتلك القوة ، وستكون مواجهتهم للنصر اليوم ايضاً اختبارا قويا ولا يوجد شيء مستحيل ولديهم القدرة على تحقيق الفوز إذا قدم نفس المستوى الذي ظهر عليه في مباراة ظفار ، فهل نشاهد اليوم تطورات على الاداء والنتيجة من جانب الرستاق أم هناك سيناريوهات أخرى سوف تكشفها المباراة اليوم.
فيما يسعى النصر إلى اقتناص الفرصة وتحقيق الفوز في لقاء اليوم ، لأن المستوى الذي ظهر عليه النصر مؤخراً ليس هو النصر الذي كنا نتوقع أن يقدم مستوى أكبر من ذلك وأصبح على مدربه السوري عبدالناصر المكيس أن يعلم جيداً بأن المحك الحقيقي سيبدأ من الآن وكل فريق يمتلك عناصر جاهزة على مقعد البدلاء سيكون قادراً على مضاعفة رصيده ، ورصيد النصر الحالي في المركز الخامس يعطيه الدفعة المعنوية القوية ليكون قريباً من الصدارة ولو خطف النقاط الثلاث اليوم سيصل للنقطة 18 أما أن تلعب النتائج الاخرى في مصلحته او يبقى في نفس المركز بالرصيد الجديد الذي يحصل عليه ، وحتى لو خسر المباراة فلن يبتعد عن مركزه.
ولا يزال النصر لديه الكثير ممكن ان يقدمه في كل مباراة لأن الأسماء التي يضمها الفريق عليها أن تقدم المزيد من الجهد والعطاء فهو يضم عناصر الخبرة والشباب سواء في فايز الرشيدي في حراسة المرمى او مازن السعدي وسامبا وفهد بامسيلة وفهمي نصيب وامتياز بين ربيع وأحمد القريني وغيرها من الاسماء التي تنتظرها مباريات قوية خلال المرحلة المقبلة وعلى النصر أن لا يبتعد عن أهل الصدارة.

النهضة وصعوبة الموقف
ما يحدث للنهضة بالفعل يترك علامة استفهام ، فهل المشكلة في الادارة أو في الفريق ذاته أم الجهاز الفني لأن وجود الفريق في المركز العاشر حالياً برصيد 7 نقاط مهدد بأن يترك ذلك المركز خاصة بعد الخسارة التي تلقاها من مسقط بالفعل جعلت الحديث عن النهضة يكثر وهناك تكهنات بأن ربما ستكون بعض التغييرات قادمة ، ولا نريد أن نقول بأن الضحية هو المدرب دائما لأن المدرب خليفة المزاحمي مجتهد ويسعى بأن يجعل فريقه دائما في المقدمة ، إلا ان الاسماء التي يضمها النهضة هي النسبة الأكبر منها تعاقدات من خارج أسوار النادي وهذا يعطي مؤشرا بأن المراحل السنية غير موجودة وعلى الادارة ان تبدأ العمل أما شغل الجاهز لن يصل بالفريق بعيداً ، ولقاء اليوم الذي يخوضه الفريق امام ضيفه نادي عمان ربما سيكون صعباً في ظل المستوى الذي يقدمه نادي عمان خلال هذا الموسم وهو يدخل المباراة من اجل الحصول على النقاط الثلاث بعد الخسارة الثقيلة التي تعرض لها في المباراة الماضية أمام العروبة ، وإذا جئنا نقارن بين الأسماء الموجود في النهضة نجد هناك الخبرة حاضره مثل سهيل ثويني في حراسة المرمى وعامر الشاطري وعلي الجابري ومنصور النعيمي وباسم الرجيبي ومهند الحسني إلى جانب المحترفين الاجانب فارنكويس ولويس كارفيلو بالإضافة إلى ناصر الشملي ومحمد الحوسني وفيصل البلوشي كل تلك الاسماء هي خليط بين الخبرة والشباب ، أما نادي عمان فمن يتواجد فيه من الخبرة غير خالد الهاجري ويعتبر من اللاعبين الشباب والمنذر العلوي أيضا لاعب شاب لكن الأثنين يقدمان عطاءات كبيرة في كل مباراة بالإضافة إلى حميد زبير وعادل الشبلي وخالد الحمداني وحاتم الحمحمي والحارس الشاب بلال البلوشي ، في النهاية فإن مدرب نادي عمان الاسباني جارسيا يريد ان يفعل الكثير لكن الاسماء ذات الخبرة الكبيرة هي التي تنقصه واستطاع خلال الفترة التي قضاها مع الفريق أن يجعل من نادي عمان في المركز السادس ولقاء اليوم أمام النهضة سيكون أيضا الطريق لمضاعفة الرصيد السابق الذي يمتلكه وهي 11 نقطة ليصل إلى النقطة 14 وهذا يعتمد على النفسية التي سيكون عليها النهضة ، والكل يؤكد بأن المستوى الذي يقدمه النهضة هذا الموسم له هو المستوى المتوقع ومباراته أمام نادي عمان ربما تكشف تطورات قادمة غذا واصل الفريق بنفس المستوى المتراجع الذي يقدمه من مباراة لأخرى.

ناجي سعيد :
عازمون على العودة بالثلاث نقاط
قال ناجي سعيد إن الاستعداد عادي كأي مباراة أخرى و ذلك بسبب ضغط المباريات و نحن عازمون على أن نعود بالثلاث نقاط أو نقطة من مبارات النهضة و خسارتنا سوف تكلفنا الكثير و تجعلنا مهددين بالرجوع إلى الخلف و التأخر عن الفرق و بالتأكيد نسعى للحاق بمن تقدمونا من الفرق المتصدرة

حسين الزدجالي : الفريق يحتاج الى تكاتف
قال حسين الزدجالي مدير فريق النهضة الفريق يحتاج إلى تكاتف ووقفة من الجميع الإدارة و اللاعبين و الجماهير ، و نحن لسنا براضين عن مستوى الأداء في الفريق بسبب النتائج و وضع الفريق في جدول الترتيب و دائما العنيد قادر على العودة و الجميع يتحمل المسئولية بدون استثناء و أتمنى من الجميع الآن يتكاتف حول الفريق و بأذن الله نستطيع تصحيح المسار و يعود النهضة العنيد مثلما كان سابقا بوضعه الطبيعي بإذن الله تعالى ، عودة إبراهيما و شفائه تعطي للمدرب خيارات و حلولا في خط المقدمة و باذن الله نحن نستطيع العودة للسكة الصحيحة و ان شاء الله مباراتنا مع نادي عمان تكون طريق العودة لنا .

الشباب للمزاحمة على الصدارة
يستضيف فنجاء فريق الشباب على أرضية استاد السيب الرياضي وذلك في تمام الساعة الثامنة الا ربع مساء اليوم، ويدخل الفريق المستضيف فنجاء بثوب الاسد الجريح وذلك بعد الخسارة الأخيرة أمام صحم بنتيجة 2/3 بعد ان كان متقدما في اللقاء الا ان صحم قلب الطاولة وخطف نقاط المباراة ليستمر نزيف النقاط للملك الفنجاوي، فالفريق حاليا يحتل المركز الثامن برصيد 8 نقاط، كما الحال لا يختلف كثيرا عن فريق الشباب فالشباب الذي ظهر بوجه مغاير السنة وينافس على الصدارة تعرض لهزيمتة الأولى على يد صحار بهدفين نظيفين في الجولة الأخيرة ولسوء الحظ كانت بحضور غفير لجماهيره بعد إنشاء مجلس جماهير الشباب لذلك يسعى الشباب الى تعويض تلك العثرة واعادة الفريق الى سطة الانتصارات وكسب ود الجماهير التي لطالما ناشد بوجدها، ويحتل الشباب المركز الرابع حاليا برصيد 15 نقطة.

وليد السعدي : الجمهور سيكون الرقم الصعب في استاد السيب.
وقبل المواجهة المنتظرة تحدث المدرب الوطني الشاب وليد السعدي مدرب الشباب:
مباراة الفريق مع صحار كانت جميلة من كل الأطراف فالحضور الجماهيري كان جيد جدا وكنا في أرضية الملعب نلعب بشكل صحيح من خلال طريقة اللعب استطعنا اختراق دفاع صحار وحصلنا على فرص كثيرة للتسجيل ولم نوفق وطبيعي أن لم تسجل انتظر في هدف عليك وهذا ما حدث ودخلنا الشوط الثاني للتعويض وضغطنا ومرة ثانية صحار يسجل رغم ذلك الفريق استمر في نقل الكرة الأرضية والطويلة وأضعنا ضربة جزاء في وقت مبكر كانت كفيلة ان تقلب الأمور الآن.
واضاف السعدي :التحضير القصير جدا لبطل الدوري الموسم الماضي فنجاء وعليه نسعى للتعويض وعدم الابتعاد أكثر عن المقدمة نحاول أن نركز خلال الدقائق الاولى والأخيرة وان شاء الله نستطيع التسجيل الذي نقصنا في المباراة السابقة.
ونتمنى حضور الجمهور حتى يكون الأمر أكثر اثاره وعليهم الصبر على الفريق والتشجيع فالدوري طويل ولابد من العثرات في طريقك الصعب فالجماهير ستكون الرقم الصعب في استاد السيب سيكونوا رقم صعب فالصقور بحاجة لهم.

مدرب فنجاء : سندخل اللقاء بكل حماس وثقة.

وعلى هامش اللقاء قال البرتغالي مانويل مدرب فنجاء : الجميع يعلم بأن فريقنا يمر بظروف سيئة فنحن نفتقد الى الفوز الذي نضيعه في لقاء بأيدينا، ولكننا لا نزال نثق بعملنا كما ان لاعبينا يدركون ما هية طموحات الفريق، فلا يزال أمامنا خمس جولات لانهاء الجولة الأولى، لذا فأننا نسعى الى الحصول على النقاط التي فرطنا بها سابقا بالاضافة الى ايقاف نزيف النقاط، كما تحدث مانويل عن فريق الشباب حيث قال انهم فريق جيد وبدايتهم ممتازة في النسخة الحالية من الدوري عكس الموسم الماضي فهم متحمسون، ولكنه يجب علينا ان نغير وضع فريقنا وأعتقد ان الوقت قد حان لذلك.
غيابات الفريق
كما تتطرق مانويل الى الغيابات في صفوف فريقه، اذ ذكر بأن الفريق يواجه بعض المشاكل والغيابات مثل غياب ابراهيم الزدجالي أثر تلقيه بطاقة حمراء قبل مواجهتين كما يوجد أكثر من لاعبين لسنا متأكدين بعد من جاهزيتهم للمباراة وهذا ما سيتبين من خلال الحصة التدريبية الأخيرة للفريق، لذا فأننا نتوقع أن تكون مقابلة صعبة علينا لذلك يجب علينا ان نبدأ اللقاء بقوة وبثقة عالية وحصد نقاط المباراة.

صحار يبحث عن انتصار
يبحث صحار عن انتصار جديد يضاف إلى الانتصارات السابقة عندما يستضيف على ملعبه بمجمع صحار فريق مسقط في مباراة صعبة وهامة للطرفين ، وكان الأخضر الصحاري قد فاز على الشباب في آخر جولة بهدفين دون رد خارج قواعده ، وقدم أداء مثاليا في المباراة التي حضرها انفانتينو رئيس الفيفا برفقة رئيس اتحاد الكرة ، وحصد صحار 3 نقاط ثمينة وضعته في المركز الثالث برصيد 17نقطة متساويا مع العروبة الذي جاء في المركز الثاني بفارق الأهداف ، أما مسقط فحقق فوزا غاليا على النهضة واستطاع أن يتفوق عليه بهدفين ويسجل أول فوز له في الدوري ، ورفع رصيده إلى 5 نقاط في المركز الثالث عشر .
وكان الفريقان قد أنهيا تحضيراتهما للمباراة التي ستقام مساء اليوم بمعنويات عالية رغم الغيابات التي يعاني منها الفريقان ، والإصابات التي باتت تسبب الأرق للأجهزة الفنية ، ولكن البديل سيكون جاهزا للمشاركة ، ولا يخفى على أحد أن طموح صحار أصبح ظاهرا للعيان في البقاء ضمن فرق الصدارة ، ولن يتنازل الأخضر عن ذلك مهما كانت الظروف ، في حين يمني مسقط النفس في العودة من صحار بنقاط المباراة الكاملة حتى يبتعد عن مراكز المؤخرة .
ومن المتوقع أن تشهد تشكيلة الفريقين بعض التغييرات بسبب الغيابات بداعي الإيقاف والإصابات ، وسيعتمد مولاي الحسن مراد مدرب صحار على بعض الأسماء التي ستضمن له الفوز ، أما سلطان الطوقي الذي يتولى الدفة الفنية لمسقط فأعد العدة ووضع التشكيلة المناسبة التي سيعتمد عليها منذ البداية ، وستكون الجماهير حاضرة بكثافة نظرا لأهمية المباراة المرتقبة .
غيابات
سيفتقد صحار إلى أبرز العناصر الأساسية في مباراة اليوم ، فما زال يعقوب عبدالكريم يعاني من الإصابة التي ستستمر طويلا بالإضافة إلى لاعب خط الوسط حاتم الروشدي والمدافع سالم الدوخي ، وانضم المحترف إلينا إلى قائمة المصابين ، وسيغيب إشهاد عبيد بداعي الإيقاف والحارس داؤد الكحالي لدخوله القفص الذهبي ، وفي مسقط يغيب مالك الهنائي بداعي الإيقاف ، وهناك إصابات في الخط الخلفي أبرزها محمد رمضان وتعتمد مشاركته على مدى جاهزيته وتقرير طبيب الفريق .

مولاي الحسن مراد :شكرا للجماهير الصحارية ، وسنعمل على إسعادهم
تحدث مدرب صحار مولاي الحسن مراد عن مباراة فريقه أمام الشباب في الجولة الماضية ووصفها بالمباراة الجيدة من الطرفين أداءا ونتيجة ، قائلا أنها كانت لصالح فريقه وهذا عامل إيجابي ومعنوي كبير .
وفيما يخص مباراة الليلة أمام مسقط قال مدرب صحار : فريق مسقط فريق جيد وعلينا احترامه ، ويملك عناصر بارزة على مستوى خطي الوسط والهجوم ، وصحيح أنه أضاع نقاطا كثيرة ، ولكنه في آخر مباراة حقق فوزا معنويا هاما ، وأتى لصحار للبحث عن نتيجة إيجابية ، ومن وجهة نظري ستكون مباراة صعبة على الطرفين ( فريق منتشي يواجه فريق له أكثر من 7 عناصر أساسية غائبة عن لقاء اليوم ، وأخص بالذكر داؤد الكحالي وحاتم الروشدي ويعقوب عبدالكريم وسالم الدوخي وإشهاد عبيد والمحترف إلينا ) ، ولكن أتمنى أن يكون البديل في الموعد كما تعودنا من لاعبي صحار ، وتقدم مولاي الحسن بالشكر لجماهير صحار وقال : شكرا للجماهير الصحارية التى تدعمنا وتساندنا أينما حللنا وارتحلنا ، وسنعمل إن شاء الله بكل قوة جميعنا من إدارة ولاعبين وجهاز فني وإداري وطبي لإسعاد الجماهير وتقديم الفوز هدية لهم .

حسن الفارسي :لقاء مسقط هذا المساء سيكون صعبا
رأى حسن الفارسي مساعد مدرب صحار أن لقاء هذا المساء سيكون صعبا بعد التغييرات في فريق مسقط الذي صاحبه تغيير مدربه وتحقيقه أول فوز لها هذا الموسم أمام النهضة ، ومسقط جاء بنشوة الفوز ، ونحن في أتم الجاهزية لملاقاته ، والأخضر حاليا يقدم أداءا جيدا بقيادة المدرب المغربي مولاي الحسن ، ولن نفوت الفرصة على أنفسنا والمباراة على ملعبنا وبين جماهيرنا ، وسيكون الفوز من نصيبنا .

سلطان الطوقي :ظروفنا الصعبة تحتم علينا الفوز
قال سلطان الطوقي الذي يتولى تدريب مسقط حاليا : الفريق قدم مباراة جيدة أمام النهضة ، ودخلنا تلك المباراة تحت ضغوط كبيرة بسبب سوء النتائج في الجولات السابقة وتقدم النهضة علينا في النقاط وفي الترتيب ، فنحن لدينا نقطتان فقط والنهضة يملك 7 نقاط الأمر الذي شكل بعض الضغط النفسي والارتباك قبل المباراة ، ولكن هيأنا الفريق بشكل جيد نفسيا ومعنويا وعالجنا بعض الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون في المباريات الماضية ، وواجهنا النهضة بكل قوة واستطعنا الخروج بنتيجة إيجابية والعودة بالعلامة الكاملة .
وتحدث الطوقي عن ضغط الدوري وعن جاهزية فريقه وقال : الدوري أصبح مضغوطا ، وهذا يحتاج جهدا مضاعفا من الفرق ، وأجرينا تدريب استشفاء في اليوم التالي لمباراة النهضة ، وبالأمس أجرينا التدريب الرئيسي ، وركزنا فيه على بعض الجمل التكتيكية والخططية ، والأسلوب الذي سنلعب به أمام صحار ، ونعرف جيدا أن المباراة ستكون صعبة علينا عندما نواجه صحار على أرضه وبين جماهيره ، فهو في المركز الثالث وبفارق الأهداف خلف العروبة ، ويقدم مستويات رائعة هذا الموسم ، ويملك لاعبين مميزين ، ولكن نحن أكملنا جاهزيتنا لمواجهته ، وظروفنا الصعبة تحتم علينا تقديم أفضل مستوى أمام صحار لتحقيق الفوز والظفر بالنقاط الثلاث .

إلى الأعلى