الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / السلطنة تستضيف فعاليات مؤتمر قمة السلامة الثاني للمطارات والملاحة الجوية
السلطنة تستضيف فعاليات مؤتمر قمة السلامة الثاني للمطارات والملاحة الجوية

السلطنة تستضيف فعاليات مؤتمر قمة السلامة الثاني للمطارات والملاحة الجوية

الفطيسي: السلطنة ملتزمة بأعلى معايير السلامة والجودة واستخدام التطبيقات العالمية في مجال سلامة الطيران
كتب ـ مصطفى بن أحمد القاسم:
قال معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات ان زيادة حركة الطيران والسفر أصبح من الضروري بمكان اتخاذ كافة الأساليب الحديثة في مجال سلامة المطارات كون أنها من العناصر الأهم التي يجب التركيز عليها مؤكدا أن السلطنة ملتزمة بأعلى معايير السلامة الجودة واستخدام التطبيقات العالمية في مجال سلامة الطيران بما من شأنه ضمان السلامة لجميع الطائرات والركاب على حد سواء.
جاء ذلك في تصريح لمعالي وزير النقل والاتصالات خلال رعايته حفل افتتاح مؤتمر قمة السلامة الثاني والذي تستضيفه السلطنة ممثلة بالهيئة العامة للطيران المدني والطيران العماني والشركة العمانية لإدارة المطارات وشركة بوينج العالمية بمشاركة أقلمية ودولية واسعة.
وقال أن الطيران المدني العماني يعمل على تعزيز هذا الدور بشكل كبير والذي أصبح من أدوارها الرئيسية والتأكد من سلامة المطارات وسلامة الإجراءات لسلامة الطيران المدني مشيرا الى أن السلطنة تقوم باستخدام أحدث الأجهزة في هذا المجال واننا نفخر جدا بمراقبينا الجويين العمانيين والذين يديرون المرافق الجوية.
وأضاف معاليه ان هناك زيارات تدقيق تقوم بها المنظمات العالمية المعنية بسلامة المطارات بشكل دوري للتأكد من استخدام السلطنة لأفضل الأنظمة في المراقبة والسلامة الجوية والله الحمد ان كافة نتائج الزيارات والتدقيق تشير الى ان منطقة الشرق الأوسط والمنطقة بما فيها السلطنة خلال العام الماضي خلت من اية حوادث مميتة للطائرات وهذا يعد إنجازا طيبا يحسب للقائمين على المطارات في المنطقة كما تؤكد هذه التقارير ان السلطنة ملتزمة بكافة القوانين والأنظمة الدولية المرعية في مجال الطيران والمطارات.
وكانت قد بدأت صباح أمس جلسات ومناقشات قمة السلامة الثاني برعاية معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات بحضور سعادة محمد بن ناصر الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني وسالم بن محمد الكندي الرئيس التنفيذي للطيران العماني بالوكالة وجناب السيد طيار منين آل سعيد مدير أول للسلامة واستجابة الحالات الطارئة بالطيران العماني وعدد من المسؤولين بالشركة العمانية لإدارة المطارات.
وفي بداية الحفل القى سعادة محمد بن ناصر الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني كلمة ثمن فيها الدور الكبير الذي تقوم به المنظمة الدولية للطيران المدني ممثلة بمكتبها بالقاهرة والاتحاد الدولي للنقل الجوي والطيران العماني على تنظيم مثل هذه القمة حول السلامة الجوية بالسطنة.
من جانبه قال محمد الخنجي ممثل الاتحاد الدولي للنقل الجوي في كلمة له ان للسلطنة دور ريادي في مجال النقل الجوي وهذا دليل على هذا الدور الفعال للسلطنة إقليميا وعالميا مما يحتم علينا كاتحاد دولي للنقل الجوي تقديم كافة أنواع الدعم والمساندة للسلطنة في هذا المجال.
وثمن جناب السيد طيار منين آل سعيد مدير أول للسلامة واستجابة الحالات الطارئة بالطيران العماني في كلمة له في الحفل الدور الكبير الذي تحظى به السلطنة حاليا في مجال صناعة الطيران والدعم الكبير الذي تقدمه المنظمات العالمية للسلطنة مشيرا الى ان السلطنة تعتبر من الدول الرائدة في المنطقة التي تستخدم أحدث ما توصلت اليه التكنولوجيا المتطورة في مجال الحركة الجوية والمطارات والملاحة متمنيا ان يخرج المشاركون في هذه القمة بتوصيات فعالة من شأنها دعم سلامة الطيران في السلطنة وإقليم الشرق الأوسط.
بعد ذلك تواصلت الجلسات وطرح أوراق العمل في القمة والتي ستختتم جلساتها ظهر غد حيث من المؤمل الخروج بتوصيات هامة في مجال السلامة الجوية.

إلى الأعلى