الخميس 12 ديسمبر 2019 م - ١٥ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 17 طلباً لإقامة مشاريع الاستزراع السمكي بقيمة 117 مليون ريال عماني
17 طلباً لإقامة مشاريع الاستزراع السمكي بقيمة 117 مليون ريال عماني

17 طلباً لإقامة مشاريع الاستزراع السمكي بقيمة 117 مليون ريال عماني

مدير دائرة تنمية الاستزراع السمكي بوزارة الزراعة والثروة السمكية لـ “الوطن الاقتصادي”:

ـ المشاريع الجديدة ستنتج 238 ألف طن بقيمة تتجاوز 600 مليون ريال عماني

ـ 20 طن إنتاج المزارع النموذجية لتربية أسماك البلطي العام المنصرم مقارنة مع 5 أطنان عام 2014

كتب ـ يوسف الحبسي:
قال المهندس داود بن سليمان اليحيائي، مدير دائرة تنمية الاستزراع السمكي بوزارة الزراعة والثروة السمكية لـ “الوطن الاقتصادي”: إن لدى الوزارة 17 طلباً لإقامة مشاريع الاستزراع السمكي وهي تمر بمراحل مختلفة من الموافقات، حيث تبلغ التكلفة الاستثمارية لهذه المشاريع 711 مليون ريال عماني.
وقال اليحيائي: ان الانتاج السنوي لهذه المشاريع يتوقع ان يبلغ عند اكتمالها حوالي 238 ألف طن من مختلف الكائنات البحرية بقيمة تبلغ حوالي 614 مليون ريال عماني. مؤكداً أن هذه المشاريع ستوفر11 ألف فرصة عمل، كما تسهم هذه المشاريع في حال اكتمالها بإيرادات مالية مباشرة للدولة بحوالي 6.7 مليون ريال عماني كرسوم تراخيص وايجارات أراضي وضريبة
دخل على الإنتاج.
وقال المهندس داود بن سليمان اليحيائي: تتنوع المشاريع الاستثمارية في قطاع الاستزراع السمكي، فهناك مشاريع استزراع الربيان، واستزراع الأسماك البحرية بالأقفاص العائمة، واستزراع الصفيلح وبالإضافة إلى استزراع الأعشاب البحرية والمحاريات، كما أن هناك مشاريع الاستزراع السمكي بطريقة الأنظمة المغلقة وهي من الطرق الرائدة حالياً في مجال الاستزراع السمكي ويتم فيها تربية جميع أنواع الكائنات المستزرعة وخصوصاً الأسماك، وجميع هذه المشاريع عليها طلبات من قبل المستثمرين، وقطاع الاستزراع السمكي به العديد من الفرص الاستثمارية المساندة كإقامة المفرخات ومصانع الأعلاف السمكية، وتوفير المعدات والأجهزة وصيانتها .. وغيرها من الفرص المرتبطة بقيام مشاريع للاستزراع السمكي.
وأشار مدير دائرة تنمية الاستزراع السمكي إلى وجود نحو 17 طلباً لإقامة مشاريع الاستزراع السمكي لدى الوزارة وهي في مراحل مختلفة من الموافقات، فمن المشاريع من لديها تراخيص تشغيلية، والأخرى في مراحل إعداد دراسات الجدوى الاقتصادية ودراسات تقييم الآثار البيئية، وهذه الطلبات جميعها ذات تكلفة استثمارية حوالي 711 مليون ريال عماني، وسوف يبلغ إنتاجها السنوي المتوقع عند اكتمالها حوالي 238 ألف طن من مختلف الكائنات البحرية، وتبلغ القيمة الإنتاجية حوالي 614 مليون ريال عماني، ومن المؤمل أن تساهم هذه المشاريع في حال اكتمالها بإيرادات مالية مباشرة للدولة بحوالي 6.7 مليون ريال عماني كرسوم تراخيص وايجارات أراضي وضريبة دخل على الإنتاج، كما انه من المؤمل أن تساهم هذه المشاريع في توفير فرص عمل لحوالي 11 ألف فرصة عمل.
وقال المهندس داود اليحيائي: إن وزارة الزراعة والثروة السمكية أقامة من خلال مشروع تنموي ضمن صندوق التنمية الزراعية والسمكية 10 مزارع نموذجية لتربية أسماك البلطي في المياه العذبة لمواطنين من ولايات مختلفة وهي: بركاء، وصحار، وشناص، وبدبد، والمضيبي وإبراء، حيث ساهم الصندوق بتمويل جزئي لهذه المزارع، وقد كانت هذه المزارع هي بداية التطوير لهذا القطاع، وهناك حالياً 3 مزارع أخرى في ولايات المصنعة ونخل، وقد ارتفع الإنتاج من أسماك البلطي من 5 أطنان في 2014 إلى 20 طناً في العام الماضي، كما أن هناك حالياً 9 طلبات لديها الموافقة المبدئية لإقامة مشاريع استزراع أسماك البلطي، وهذا النوع من الاستزراع السمكي يساهم في تنمية مزارع المواطنين ورفع مستوى الدخل من هذه المزارع، حيث أن صاحب المزرعة يكون لديه انتاج نباتي وسمكي من المزرعة، والمياه الخارجة من الاحواض السمكية تعتبر مياهاً عذبة غنية بالمواد العضوية وفضلات الاسماك التي تعتبر اسمدة طبيعة للمزروعات، وبالتالي يصبح هناك تكامل بين تربية الأسماك والزراعة النباتية.
ويتنامى الاهتمام بنشاط الاستزراع السمكي في السلطنة منذ سنوات، حيث وضعت وزارة الزراعة والثروة السمكية الأطر واللوائح المنظمة له وكذلك طرحت العديد من الفرص الاستثمارية الكبرى للشركات الراغبة في الاستثمار بهذا القطاع ويكفي هنا الإشارة إلى أن الاستزراع السمكي من أسرع القطاعات الإنتاجية في العالم نمواً وأصبحت مشاريع المزارع السمكية أهم المستفيدين من التطور الحاصل في تطبيقات التكنولوجيا، فالتحكم في درجات الحرارة والتهوية والضوء وتوفير البيئة المناسبة لإنجاح مشاريع المزارع السمكية أصبحت في متناول اليد ودخلت مشاريع المزارع السمكية عصر التخصص الدقيق بين مزارع للأغراض التجارية ومزارع لإنتاج الأسماك وأخرى متخصصة لإنتاج الزريعة المستخدمة في استزراع الأسماك ومزارع أخرى للأغراض العلمية والبحثية، وقد كونت وزارة الزراعة والثروة السمكية لجنة الاستزراع السمكي لتعنى بدراسة وتقييم طلبات المستثمرين لإقامة مشروعات الاستزراع وهي التي تتولى البت في طلبات المستثمرين لإقامة مشروعات الاستزراع السمكي.
وكانت الاستثمارات في مجال الاستزراع السمكي في السلطنة قد انطلقت عام 2012 وذلك بعد أن قامت وزارة الزراعة والثروة السمكية بوضع جميع الترتيبات اللازمة لقيام قطاع استثماري مستدام ومنها اعتماد لائحة استزراع الأحياء المائية وضبط جودتها، هذا فيما يتعلق بالاستثمار التجاري، أما المواطنون الراغبون في إقامة مزارع سمكية، فقد تمت الموافقة للعديد منهم ولديهم حاليا مشاريع متطورة ومنتجة في مجال الاستزراع السمكي، أيضاً قامت الوزارة بتأسيس المحطة الواحدة للاستزراع السمكي بمبنى وزارة الزراعة والثروة السمكية لتعنى باستقبال الطلبات والتأكد من استيفائها للمتطلبات ويعمل بالمحطة عدد من الكوادر العمانية والخبراء المتخصصين في مجال تطوير الاستزراع السمكي على مستوى عالمي.
وتتواصل جهود وزارة الزراعة والثروة السمكية، لتشجيع نشاط الاستزراع السمكي وذلك لزيادة الإنتاج وتحقيق قدر من الأمن الغذائي، يشمل اهتمام الوزارة تشجيع المستثمرين وخاصة الشباب منهم لتنفيذ مشاريع الاستزراع وتعمل المحطة الواحدة للاستزراع السمكي بالوزارة على توفير التسهيلات للمستثمرين وتعريفهم بالاستزراع السمكي كنشاط اقتصادي منتج، كما قامت الوزارة بتنفيذ عدد من الدورات التدريبية التخصصية في مجالات الاستزراع لأصحاب المشاريع من الشباب حيث شهدت الفترة الماضية تنظيم حلقات علمية عن: الاستزراع السمكي التكاملي والاستزراع البحري والاستزراع السمكي الريفي.

إلى الأعلى