الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اتحاد القوى ينظم كأس الاتحاد على مدار يومي الخميس والجمعة
اتحاد القوى ينظم كأس الاتحاد على مدار يومي الخميس والجمعة

اتحاد القوى ينظم كأس الاتحاد على مدار يومي الخميس والجمعة

ينظم الاتحاد العماني لألعاب القوى يوم غد نهائي كأس الاتحاد لألعاب القوى لعام 2014 والذي يستمر لمدة يومين بمشاركة 17 ناديا من مختلف محافظات السلطنة وبمشاركة عدد 400 لاعب يتنافسون على مدار يومين بمضمار مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر في 44 مسابقة تتوزع بين 12 مسابقة للناشئين و16 للشباب ومثلها للعموم.
وتشهد مسابقة كأس الاتحاد لهذا الموسم مشاركة جيدة من أندية السلطنة وذلك حرصا منها على الاستفادة من مثل هذه المسابقات التي ينظمها الاتحاد العماني لألعاب القوى والتي اصبحت احد ابرز المسابقات الرياضية التي تقام بين الحين والآخر في مختلف محافظات السلطنة وتمثل مسابقة كأس الاتحاد لألعاب القوى احد ابرز المسابقات التي اطلقها الاتحاد والتي تم تخصص جوائز مالية وعينية لها لاصحاب الأندية الفائزة بالمراكز الاولى ويشارك في هذا العام أندية بدية وصور ونزوى والاتفاق وصحم والمصنعة والنهضة وصحار والسويق والرستاق والسيب وصلالة وظفار ومرباط والاتحاد والنصر وجعلان.
وسوف يتحدد بطل هذا العام الفائز بكأس الاتحاد في اليوم الاخير من المسابقة بعد عملية جمع النقاط للاعبي الأندية في مختلف المراحل السنية وعلى اثرها سيتم تحديد اصحاب المراكز الاولى.
جاهزية كبيرة
وحول جاهزية الاتحاد لإقامة هذه المسابقة قال عبيد المنوري رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد العماني لألعاب القوى بأن الاتحاد ولجنة المسابقات اكملا معا كافة التجهيزات لانطلاق مسابقة كأس الاتحاد لألعاب القوى لهذا العام من حيث تهيئة كافة الظروف المناسبة للاعبي الأندية من عملية السكن والنقل بالاضافة الى التجهيزات الاخرى المتعلقة بالجوانب التنظيمي والفنية والاداري فقد باشر الاتحاد بتهيئة كافة تلك الجوانب باكرا من اجل انجاح واخراج هذه المسابقة بالصورة الجميلة.
وقال المنوري بأنني اقدم الشكر الى جميع الأندية المشاركة ومسؤولي فرق ألعاب القوى على الجهود الكبيرة التي بذلها الجميع من اجل المشاركة في هذه المسابقة وكذلك تسهيل مهام اقامت هذه المسابقة وهذا دليل على التعاون الكبير بين الاتحاد والأندية بالاضافة الى الثقافة الجيدة التي اكتسبتها الأندية في عملية تنظيم وتجهيز مسابقات ألعاب القوى حيث عمل الاتحاد جاهدا على ارساخ تلك الثقافة من خلال زيادة جرعت المسابقات المحلية في كل موسم.
واضاف بان جميع الأندية تنافس على كأس هذا الموسم وهناك استعدادات جيدة من قبل لاعبي الأندية لتحقيق هذا الكاس ومن الصعب تحديد هوية البطل حتى المسابقات الاخيرة من اليوم الاخير للمسابقة وهذا التنافس يخدم بشكل كبير تطوير مسابقات ألعاب القوى فقد لاحظنا وبشكل كبير خلال الفترة الماضية التجهيزات الجيدة من قبل الأندية للتنافس وتجهيز اللاعبين بصورة مثالية وجيدة ونأمل ان يستفيد الجميع من مثل هذه المسابقات خلال الفترة القادمة وان تعم الفائدة كذلك المنتخبات الوطنية.

إلى الأعلى