الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / انطلاق مسابقة الرماية بنخل بمشاركة خليجية
انطلاق مسابقة الرماية بنخل بمشاركة خليجية

انطلاق مسابقة الرماية بنخل بمشاركة خليجية

نخل. من سيف الكندي
وسط اهتمام واستعدادات كبيرة وجهود حثيثة من قبل لجان فريق نخل للرماية بولاية نخل انطلقت صباح أمس التصفيات الأولية لمسابقة ولاية نخل للرماية على مستوى السلطنة ودول مجلس التعاون التي تعد الأولى من نوعها في ولاية نخل وذلك بميدان رماية نخل بوادي الهدك وتستمر عصر يوم الثالث من مايو حيث سيقام الحفل الختامي والتصفيات النهائية تحت رعاية معالي أحمد بن عبدالله الشحي وزير البلديات الإقليمية وموارد المياه الذي سيقوم بتوزيع الكؤوس والجوائز على الفائزين بالمراكز الاولى في مختلف فئات المسابقة.

وأوضح سعيد بن علي الحكماني رئيس الفريق ورئيس اللجنة التنظيمية بأنه قد تم تشكيل اللجان التابعة للفريق والتي تندرج تحت مظلة فريق الرماية بولاية نخل وعملت جاهدة في توفير جميع المستلزمات وسبل الراحة للرماة القادمين من دول المجلس ومن خارج الولاية فور وصولهم أرضية ميدان الرماية بوادي الهدك حيث الميدان الجديد الذي افتتح مؤخرا..

وإنه لفخر كبير لنا نحن أبناء ولاية نخل بأن نستقبل ضيوفنا بكل حفاوة وأجل ترحيب،ولذا كان لزاما علينا بأن نضع نصب أعيننا التعاون والتكاتف من أجل إنجاح هذا الحدث مرحبين بكل ضيف قادم إلى أرض ولاية نخل للمشاركة في هذه المسابقة.
كما تقدم بالشكر الى الجهات الداعمة والمتعاونة ومنها وزارة الداخليةومكتب والي نخل و وزارة البلديات الإقليمية والبيئة ممثلة ببلدية نخل وشرطة عمان السلطانية و وحدة الرماية الدولية ومركز نخل الصحي والهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ووزارة الشوؤن الرياضية والفرقة الكشفية بمدرسة الخليل بن شاذان والعديد من مؤسسات القطاع الخاص من داخل وخارج الولاية ومنها بنك مسقط ومجموعة سعود بهوان ومكتب جبرين للاستشارات الهندسية وشركة سعيد الحكماني للعقارات وشركة القدس للإنتاج الفنية ومصنع يعقوب العبيداني للحلوى العمانية.
وأضاف الحكماني بأنه كان هناك تنسيق وتنظيم واشتراطات أمنية بالتنسيق مع الجهات المختصة داخل وخارج ميدان الرماية ويجب على كل رام أو مواطن يحضر إلى ميدان الرماية الإطلاع على هذه الشروط الواجب الإلتزام بها والتقيد بها وتنفيذ هذه الشروط في سبيل الحفاظ على أمن وسلامة كل من يحضر هذه المسابقة بإذن الله. وأوضح بأن الفريق يسعى الى جعل ولاية نخل محط أنظار المهتمين في رياضة الرماية بإذن الله ولأن ميدان رماية نخل أصبح أحد الصروح المهتمة بالرماية لوجود المرافق الأساسية به من مكاتب تسجيل ومكتب للجنة الحكام ومكان للتخييم ومسجد ملحق به بدورات للمياه و منصات للرماة ومنصة لاستقبال الضيوف علاوة على خصوصية المكان بحيث يحد الميدان بسور أنشأ على الطراز المعماري القديم.

إلى الأعلى