الأحد 25 أغسطس 2019 م - ٢٣ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / الجمعية العُمانية للسيارات تحصد جائزة أفضل اتحاد رياضي عربي للسيارات لعام 2016
الجمعية العُمانية للسيارات تحصد جائزة أفضل اتحاد رياضي عربي للسيارات لعام 2016

الجمعية العُمانية للسيارات تحصد جائزة أفضل اتحاد رياضي عربي للسيارات لعام 2016

في إنجاز جديد يضاف إلى سلسلة إنجازات السلطنة…

حققت الجمعية العمانية للسيارات انجازاً غير مسبوق باختيارها أفضل اتحاد رياضي للسيارات لعام 2016 في الوطن العربي من قبل شركة (ARABBEST) المنظمة لهذه المسابقة والفعالية، جاء ذلك في الحفل التكريمي الذي أقامته شركة (ARABBEST) يوم الأحد الماضي السابع والعشرين من نوفمبر 2016 وذلك لتكريم المميزين والمبدعين في الوطن العربي حضره عدد من أصحاب المعالي والسعادة في المملكة المغربية الشقيقة وعدد من رؤساء البعثات الدبلوماسية، ونيابة عن الجمعية العمانية للسيارات استلم الرائد هلال بن محمد الحراصي عضو مجلس الإدارة وسليمان بن عبدالله الرواحي المدير العام جائزة التميز والإبداع في الحفل التكريمي للجنة العليا المنظمة للحفل وسط تصفيق كثيف وحار من الحضور، الذين أشادوا بالإنجازات التي تحققت للجمعية خلال الفترة القصيرة الماضية.
عشرة مؤشرات
وقد شملت معايير التحكيم عشرة مؤشرات، وهي: الكم والتطبيق والتوجيهية وعوامل النجاح والقدرة التنافسية والإنجازات التراكمية والمسؤولية الاجتماعية والقدرة التمددية على مستوى الوطن العربي وجودة الخدمات والمنتجات والأطقم الإدارية. وهذه المعايير انطبقت بكاملها على الجمعية العمانية للسيارات.
علامة فارقة
إن الحراك الذي حققته الجمعية العمانية للسيارات في السنوات القليلة الماضية، يعتبر علامة فارقة في الارتقاء برياضة السيارات في السلطنة، حيث ساهمت في استقطاب فئات مختلفة من عشاق هذه الرياضة، وتمكنت الجمعية العمانية للسيارات بفضل التوجيه والدعم المستمر من قبل معالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك رئيس الجمعية العمانية للسيارات وجهود القائمين عليها من تنظيم العديد من المسابقات والبطولات على المستوى المحلي والدولي وذلك وفقا للمعاير المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي للسيارات، وهو ما وضعها على خارطة رياضة المحركات الإقليمية، وتنظيم مسابقات وأحداث على المستوى المحلي والدولي.

عضوية مجلس الخبراء
وعلى هامش برنامج الحفل تم اختيار الجمعية العُمانية للسيارات عضوا في مجلس الخبراء الرياضيين العربي الأول من نوعه في الوطن العربي وذلك في المؤتمر الصحفي لشركة (ARABBEST) الذي عقد مساء يوم الأحد الماضي في مدينة مراكش المغربية وذلك لتأسيس أول مجلس للخبراء الرياضيين العرب ضمن المبادرات والأفكار التطويرية التي تطلقها الشركة بهدف المساهمة في تطوير الرياضة العربية والارتقاء بها إلى أفضل المستويات الفنية والإدارية من خلال الرسائل والتوصيات التي أشار بها المجلس للمعنيين بالرياضة في الوطن العربي، وقد ساد المؤتمر روح الأسرة العربية الواحدة والذي بدأه القطري محمد مبارك المهندي عضو الأمانة العامة بالشركة بكلمة وضح فيها رؤية الشركة المستقبلية والرعاة الرسميين في المساهمة بكل ما يصب في مصلحة الرياضة العربية بشكل عام، وأن فكرة تأسيس أول مجلس للخبراء الرياضيين العرب هي إحدى الوسائل المهمة للوصول إلى الهدف المنشود، بخلاف الأمور الخاصة بتطوير المدربين والإداريين عبر حلقات عمل تدريبية بالإضافة إلى إجراء الدراسات والبحوث لتطوير الرياضة العربية بعد تقييمها بصورة علمية بهدف توفير الحلول المناسبة لكل الاتحادات الرياضية في الوطن العربي.

الدور الإيجابي
أصبحت الجمعية العُمانية للسيارات مناراً تنافسيًّا في رياضات المحركات المتنوعة، والمتمثلة في السباقات الصحراوية والانجراف والحلبات الداخلية والاستعراضية والتي تقام في إطار آمن وفقا للنظم والتشريعات الدولية التي أقرها الاتحاد الدولي للسيارات، وقد حققت برامج الجمعية خلال السنوات الأخيرة تقدماً في استيعاب فئة الشباب إليها خاصة في السباقات الدولية التي تشهد حضورا جماهيريا غفيرا، مما جعل اسمها يذاع ويتردد بين الشباب وعشاق السيارات في الكثير من الميادين.
وسعت الجمعية العُمانية للسيارات خلال السنوات القليلة الماضية للعمل الدائم على رفعة ورقي رياضة المحركات بالسلطنة من خلال تنظيم مسابقات رياضات السيارات وتوفير كافة الإمكانات والسبل المتاحة وذلك بهدف تطوير رياضة السيارات وبناء جيل جديد والعمل على انتشار الرياضة الآمنة التي تتوافر بها جميع المتطلبات الضرورية من إجراءات الأمن والسلامة لحماية المتسابقين والمشاركين بها ومراعاة كافة الوسائل الوقائية، ويمكن القول بأن الجمعية قد قطعت شوطاً كبيراً على مستوى تعزيز حضورها القوي كوجهة رياضة من الطراز الأول على مستوى الشرق الأوسط.

إلى الأعلى