الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني يواصل استعداداته للبطولة الخليجية للسباحة بالمياه المفتوحة
منتخبنا الوطني يواصل استعداداته للبطولة الخليجية للسباحة بالمياه المفتوحة

منتخبنا الوطني يواصل استعداداته للبطولة الخليجية للسباحة بالمياه المفتوحة

الانطلاقة الخميس المقبل بالمنامة
طه الكشري: سباحونا جاهزون للدفاع عن لقبهم كأبطال للخليج
يواصل سباحو منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة استعداداتهم اليومية المكثفة للدفاع عن لقبهم كأبطال للخليج في بطولة الخليج الثالثة عشرة للسباحة في المياه المفتوحة لمنتخبات مجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي ستستضيف منافساتها مملكة البحرين الشقيقة خلال الفترة من 8 إلى 10 مايو الجاري بمشاركة جميع المنتخبات الخليجية الشقيقة حيث يجري سباحونا تدريباتهم اليومية بالحوض الأولمبي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر على فترتين صباحية ومسائية تتخللها كل ثلاثة أيام حصة تدريبية مسائية في المياه المفتوحة لبحر عمان.
كان سباحو منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة قد أنهوا استعداداتهم الخارجية لخوض غمار البطولة الخليجية للسباحة في المياه المفتوحة من خلال مشاركتهم الأخيرة في بطولة دبي الدولية الأولى للألعاب المائية التي أقيمت خلال الفترة من 16 إلى 26 أبريل الماضي والتي شهدت تألق ثلاثة من سباحينا في منافسات السباحة في المياه المفتوحة حيث تألق سباحنا المجيد خالد بن محمد الكليبي في سباق الماسترز لمسافة 5 كم للأعمار فوق 30 سنة وانتزع المركز الثالث والميدالية البرونزية للسباق فيما تمكن سباحنا المجيد محمد بن نصيب الحبسي من تحقيق المركز الثالث والميدالية البرونزية لنفس السباق في فئة العمومي وحل خلفه في المركز الرابع سباحنا المتألق مسلم بن عبدالله الخضوري فيما لم يتمكن سباحنا أيمن بن طالب القاسمي من إكمال السباق بسبب انقطاع نظارته المائية.
أما على الصعيد الداخلي فكانت بطولة عمان التاسعة للسباحة في المياه المفتوحة والتي احتضنتها مدينة صحار في 12 أبريل الماضي هي الاستعداد التنافسي المحلي الأخير لسباحينا حيث شاركوا بصفة شرفية في البطولة من أجل تحقيق الأرقام التنافسية والمعايير الفنية التي رسمها الاتحاد العماني للسباحة في اختياره لسباحيه المشاركين في البطولات الخارجية بحيث نجح معظم سباحونا في تحقيق المطلوب منهم فجاءت نتائجهم على النحو الآتي حيث حل السباح أيمن بن طالب القاسمي أولا على فئة العموم 5 كم وجاء خلفه كل من السباح خالد بن محمد الكليبي ثانيا والسباح محمد بن نصيب الحبسي ثالثا بينما تصدر السباح عيسى بن سمير العدوي طليعة سباحي المنتخب في فئة الشباب 5 كم وحل وراءه كل من السباح عبدالرحمن بن يحيى الكليبي ثانيا ونضال بن سليمان الحراصي ثالثا وجاء السباح محمد بن حمد الكليبي أولا على فئة الناشئين 3 كم وحل خلفه كل من السباح أيهم بن علي الاسماعيلي ثانيا والسباح عمران بن صالح الحبسي ثالثا.
اللجنة التنظيمية تسعى إلى تعزيز نجاحاتها وتطوير بطولاتها
في تصريح له بمناسبة تنظيم بطولة الخليج الثالثة عشرة للسباحة في المياه المفتوحة لمنتخبات مجلس التعاون لدول الخليج العربية بمملكة البحرين الشقيقة أكد طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العماني للسباحة رئيس اللجنة التنظيمية للسباحة بدول المجلس ثقته الكاملة في نجاح استضافة الأشقاء في الاتحاد البحريني للبطولة وتهيأتهم لكافة الظروف المناسبة لذلك وقال الكشري: بطولة السباحة في المياه المفتوحة هي حدث رياضي رئيسي في أجندة اللجنة التنظيمية للسباحة بدول المجلس نظرا لأهميتها التاريخية في تأصيل علاقة الانسان الخليجي التاريخية والحضارية بمياه الخليج العربي من جهة ولأن البطولة في حد ذاتها تشكل ذروة بطولات الألعاب المائية بالمنطقة وتجمع نخبة سباحيها في جميع الفئات والسباقات.
وأضاف الكشري: من أهم أهداف إقامة هذه البطولة هو إعداد وتأهيل سباحينا في دول المجلس لكي يطوروا من مستوياتهم ويبرزوا على الساحة الدولية وهو هدف رئيسي من أهداف اللجنة التنظيمية الخليجية للسباحة التي نجحت في تحقيقها وبالتالي ضمان استمرارية البطولات والأنشطة التي تنظمها اللجنة بل وتطورها عاما بعد عام وما تكريم اللجنة التنظيمية للسباحة بجائزة ثاني أفضل لجنة تنظيمية على مستوى دول المجلس إلا وسام فخار نعتز به ونحمله على صدورنا ويشكل دافعا قويا ورئيسيا وهاما في سعينا نحو تطوير وتعزيز النجاحات التي حققتها اللجنة خلال المرحلة القادمة.
وحول مشاركة منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة في البطولة قال الكشري: قمنا في الاتحاد العماني للسباحة بتهيئة كافة الظروف والبرامج الإعدادية المناسبة والمتدرجة لسباحينا للمشاركة في هذا الحدث الكبير على مستوى الألعاب المائية الخليجية وأنا على ثقة في سباحينا بمقدرتهم على تحقيق الانجاز مرة أخرى والدفاع عن لقبهم واعتلاء منصة التتويج في البحرين كأبطال للخليج للسباحة في المياه المفتوحة.

حفل الافتتاح على ساحل جزر أمواج بالمحرق
أكد فيصل عبدالوهاب سوار أمين السر العام بالاتحاد البحريني للسباحة اكتمال كافة التحضيرات والتجهيزات الخاصة باحتضان المملكة لمنافسات البطولة للمرة الرابعة على التوالي حيث ستقام مسابقاتها على مدى ثلاثة أيام بحيث تنطلق يوم الخميس 8 مايو في تمام الساعة الحادية عشرة صباحا بثلاث منافسات هي سباق 3 كم لفئة الناشئين 13 إلى 14 سنة وسباقي 5 كم لفئتي الشباب 15 إلى 17 سنة والعمومي ومن ثم تخضع الوفود والمنتخبات وأجهزتها الفنية والإدارية ليوم راحة وبعدها تختتم البطولة يوم السبت 10 مايو بسباق 10 كم المفتوح.
وأشار فيصل سوار إلى أن افتتاح البطولة سيكون تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة نائب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى وبحضور طه بن سليمان الكشري رئيس اللجنة التنظيمية للسباحة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية رئيس الاتحاد العماني للسباحة حيث ستقام منافسات البطولة على ساحل جزر أمواج بالمحرق فيما ستقيم المنتخبات المشاركة في فندق جولدن توليب المنامة.

منتخبنا يغادر الثلاثاء للمنامة وعبدالمنعم العلوي رئيسا للبعثة الرسمية
يترأس بعثة منتخبنا الوطني المشاركة في البطولة عبدالمنعم بن خميس العلوي عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة وعضو اللجنة الفنية التابعة للجنة التنظيمية للسباحة بدول المجلس حيث يضم تشكيل البعثة الرسمية لوفد منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة المشارك في بطولة الخليج الثالثة عشرة للسباحة في المياه المفتوحة لمنتخبات مجلس التعاون لدول الخليج العربية كلا من عبدالمنعم بن خميس العلوي رئيسا للبعثة ومطر بن عبيد الماس إداريا للمنتخب وكمال الخمري مدربا وعشرة سباحين هم خالد بن محمد الكليبي ومحمد بن نصيب الحبسي ومسلم بن عبدالله الخضوري وأيمن بن طالب القاسمي ونضال بن سليمان الحراصي وعبدالرحمن بن يحيى الكليبي وعيسى بن سمير العدوي ومحمد بن حمد الكليبي وأيهم بن علي الاسماعيلي وبشار بن صالح الوهيبي بالإضافة إلى الحكمين محمد بن عبدالله الهنائي وعلي بن حسن العجمي الذين تم ترشيحهما من قبل لجنة المسابقات والحكام بالاتحاد العماني للسباحة للمشاركة في تحكيم منافسات البطولة الخليجية نظير إجادتهما وتألقهما في تحكيم مختلف البطولات والمسابقات المحلية خلال المرحلة الماضية وبما يمنحهما الفرصة لتعزيز وتطوير مستوياتهما في البطولات والمنافسات الخارجية.

منتخبنا حامل اللقب الخليجي والكويت والبحرين أبرز المنافسين
جدير بالذكر أن منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة يخوض غمار البطولة الخليجية للسباحة في المياه المفتوحة في نسختها الثالثة عشرة بمملكة البحرين الشقيقة بصفته حامل لقب البطولة الأخيرة التي استضافتها دولة الكويت الشقيقة خلال الفترة من 17 إلى 19 أبريل من العام الماضي حيث كان أبطالنا قد توجوا بالميدالية الذهبية والمركز الأول على مستوى الخليج للفردي والمنتخبات في سباقي 5 و 10 كم للعموم بعد حصول سباحنا المجيد أيمن بن طالب القاسمي على الميدالية الذهبية والمركز الأول في سباق 10 كم للعموم وحصول سباحنا المجيد محمد بن نصيب الحبسي على الميدالية الذهبية والمركز الأول في سباق 5 كم للعموم ليعتلي سباحو منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة عرش السباحة الخليجية في المياه المفتوحة.
كما شهدت نسخة العام الماضي أيضا حصد فريق الشباب بمنتخبنا الوطني للسباحة الطويلة للمركز الثاني على مستوى الفرق في سباق 5 كم فيما نال سباحنا المجيد عيسى بن سمير العدوي المركز الثاني والميدالية الفضية على مستوى الفردي في فئة الناشئين بفارق أربع ثوان فقط وليحل منتخبنا الوطني ثالثا في الترتيب العام لمنتخبات هذه الفئة.

إلى الأعلى