الخميس 8 ديسمبر 2016 م - ٨ ربيع الأول ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / تتويج فريق التحدي بطلاً في ختام الدورة الداخلية لمجلس البحث العلمي
تتويج فريق التحدي بطلاً في ختام الدورة الداخلية لمجلس البحث العلمي

تتويج فريق التحدي بطلاً في ختام الدورة الداخلية لمجلس البحث العلمي

استمرت لمدة شهر وشهدت تنافسا قويا بين الفرق المشاركة

توج صاحب السمو السيد الدكتور فهد بن الجلندى آل سعيد، فريق التحدي بطلا للدورة الكروية الداخلية لموظفي مجلس البحث العلمي لعام 2016م، وذلك بعد فوزه على فريق الطموح في المباراة النهائية للبطولة التي أقيمت على الملعب الرئيسي المعشب في جامعة السلطان قابوس. وجاء تأهل الفريقين بعد خوضهم لغمار مباريات الدورة الداخلية التي أقيمت بنظام مباريات الدوري من دور واحد طوال شهر نوفمبر بمشاركة أربعة فرق لعبت ثلاث مباريات مع بعضها البعض، ثم يلعب صاحب المركز الأول في التصفيات الذي جمع أكبر عدد من النقاط مع صاحب المركز الثاني في المباراة النهائية.
ندية وحماس
وعودة إلى مجريات المباراة النهائية، حيث جاءت المباراة بين الطرفين قوية على المستوى البدني، وتميزت بالندية والحماس والانضباط التكتيكي من لاعبي الطرفين، وغلب عليها طابع السرعة خصوصاً من فريق الطموح الذي لعب بأسلوب الضغط على لاعبي الفريق الخصم منذ الدقيقة الأولى بينما لعب فريق التحدي على تأمين مناطقه الدفاعية والضغط الجماعي على حامل الكرة، واعتمد على الكرات الطويلة لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.
وبعد استراحة بسيطة بين شوطي المباراة، انطلقت أحداث الشوط الثاني من المباراة، حيث دخل فريق التحدي المباراة بروح عالية ورغبة عارمة في الفوز عبر تغيير خطة اللعب وتغيير مراكز بعض اللاعبين مع استمرار الضغط المتواصل على الفريق المنافس وبالفعل كان له ما أراد من خلال تسجيله لهدفين في أقل من 5 دقائق عن طريق أفضل لاعب في البطولة محمد البطاشي، وهداف البطولة سالم الرواس.

قوة واصرار
وبعدها أدرك فريق الطموح خطورة الموقف فعمل على ترتيب أوراقه الهجومية معتمدا على تنظيم هجومي فاعل واتزان تكتيكي جيد في الأدوار الدفاعية لتتحول إثرها كفة السيطرة الميدانية من التحدي إلى الطموح الذي نجح في تسجيل الهدف عبر ركلة جزاء ترجمها بنجاح اللاعب إبراهيم الصباحي في الدقائق الأخيرة من المباراة لتصبح النتيجة 2/1 وبعدها حاول فريق الطموح وبكل قوة تعديل النتيجة من خلال ضربة حرة مباشرة نفذها اللاعب سعيد المعمري حولها مدافع التحدي لركلة ركنية.
وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة تبادل كلا الفريقين جملة من الهجمات لم تثمر عن شيء بعد اغلاق فريق التحدي لمنطقة الدفاع عبر التكتل الدفاعي في خط الثمانية عشرة وحتى صافرة النهاية لينتهي اللقاء بفوز فريق التحدي على فريق الطموح بهدفين لهدف واحرازه لقب البطولة بكل جدارة واستحقاق. أدار المباراة بكل اقتدار الحكم بدر الخايفي، وصاحبها ابداع في التعليق من المعلق المتميز محمد المسلمي.

تتويج الفريق الفائز
بعدها قام صاحب السمو السيد الدكتور فهد بن الجلندى آل سعيد بتسليم لاعبي فريق الطموح الميدالية الفضية، وفريق التحدي كأس البطولة والميدالية الذهبية، وحصل اللاعب محمد البطاشي على جائزة أفضل لاعب في البطولة. وفي نهاية الحفل قام رئيس اللجنة المنظمة الكابتن عادل الجابري بتسليم هدية تذكارية لراعي المباراة الختامية.

إلى الأعلى