الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / اليوم .. ندوة “الثقافة الشعبيّة في عمان”

اليوم .. ندوة “الثقافة الشعبيّة في عمان”

بالاشتراك بين جامعة السلطان قابوس والنادي الثقافي
تقام اليوم ندوة حول “الثقافة الشعبيّة في عمان” بالاشتراك بين النادي الثقافي وجامعة السلطان قابوس ممثلة في كليّة الآداب والعلوم الاجتماعية، وبمشاركة عشرة باحثين من ذوي الاختصاص يقدمون عشر أوراق عمل تسلط الضوء على عدة جوانب مهمة في مجال الثقافة الشعبية في السلطنة.
وتتوزع فعاليات الندوة على جلستين صباحية ومسائية، حيث تقام الجلسة الصباحية في تمام الساعة العاشرة صباحا بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس، فيما تقام الجلسة المسائية في تمام الساعة السابعة مساء بالنادي الثقافي، وذلك تحت رعاية الدكتور عبدالله الكندي، عميد كليّة الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس. وتنطلق هذه الندوة من مفهوم أن الثقافة الشعبيّة المغروسة في حياة الناس، وفي سلوكهم وعاداتهم ومختلف مجالات حياتهم تحمل وعيَ الشعوب وقدرَتَها على التفاعل مع الكون من حولها.
يشتمل برنامج الجلسة الأولى التي تقام في تمام العاشرة صباحا بكلية الآداب وتترأسها الدكتور جوخة الحارثية على كلمة الكليّة ويلقيها الدكتور عبدالله الكندي عميد الكلية. وتبدأ أوراق العمل بورقة الدكتور أحمد يوسف: (الثقافة الشعبية في ضوء الدراسات البنيوية والسيميائية)، فيما يقدم الدكتور بلقاسم مختار ورقة تتناول: (معارف ومهارات التأقلم في العمران العماني التقليدي)، أما الدكتور محمد العزيز نجاحي فيناقش في ورقته: (دور الحكاية الشعبيّة في تنمية قيمة المطالعة والقراءة لدى الطفل)، ويقدم الدكتور مسلم الكثيري ورقة حول: (الموسيقى العمانية)، فيما يقدم الدكتور غازي شقرون ورقة بعنوان: (الحكاية الموجّهة للطفل والشخصيّة القيمية).
وفي تمام السابعة مساء تنطلق في النادي الثقافي وقائع الجلسة الثانية التي يترأسها الدكتور محمد زروق، وتشتمل على خمس أوراق عمل، حيث يقدم الدكتور ماجد بن حمد الحارثي ورقة بعنوان: (العرض الموسيقي في عمان: صور من الماضي البعيد)، فيما تقدم الدكتورة عائشة الدرمكية ورقة تتناول: (البنية العاملية للأرواح في المعتقد الشعبي في عمان)، وتقدم الدكتورة جوخة الحارثية ورقة تناقش: (إشكاليّة تقديم الحكايات الشعبيّة للأطفال)، بينما يقدم الدكتور أحمد الحنشي: (قراءات مقارنة في السرد الشعبي العماني)، فيما تتناول ورقة الدكتور سعيد السيابي: (الأصوات التراثية في المسرح العماني).

إلى الأعلى