الأربعاء 30 سبتمبر 2020 م - ١٢ صفر ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / منوعات / رائد الفضاء الأميركي يتعافى بعد إجلائه من القطب الجنوبي

رائد الفضاء الأميركي يتعافى بعد إجلائه من القطب الجنوبي

سيدني ـ رويترز: نشر باز ألدرين رائد الفضاء الأميركي السابق – وثاني شخص يضع قدمه على سطح القمر- صورا أمس السبت لتعافيه في مستشفى بنيوزيلندا بعد أن أجلي من القطب الجنوبي بسبب حالته الصحية.
وفي وقت مبكر من صباح الجمعة نقل ألدرين (86 عاما)- الذي كان يزور القطب الجنوبي ضمن مجموعة سياحية – إلى كريستشرش في نيوزيلندا بعد أن تدهورت حالته الصحية.
ووفقا لموقعه الرسمي فإن لديه سوائل على الرئة لكنه يستجيب جيدا للمضادات الحيوية وحالته مستقرة.
وبدت معنويات ألدرين مرتفعة السبت بعد أن زارته دافا نيومن نائبة مدير وكالة ناسا الأميركية للفضاء في المستشفى.
وكتب على تويتر “جاءني ضيف مفاجئ هذا الصباح. صديقتي منذ زمن بعيد.”
وكان ألدرين طيارا مقاتلا ووضع قدمه على القمر بعد حوالي 20 دقيقة من الخطوة الأولى التاريخية التي خطاها نيل آرمسترونج يوم 20 يوليو 1969.

إلى الأعلى