الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / راوية البوسعيدية تضع حجر أساس المبنى الجديد لجامعة الشرقية
راوية البوسعيدية تضع حجر أساس المبنى الجديد لجامعة الشرقية

راوية البوسعيدية تضع حجر أساس المبنى الجديد لجامعة الشرقية

ابراء : من ماجد بن سليمان المحرزي :
احتفلت صباح أمس جامعة الشرقية تحت رعاية معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي بوضح الحجر الأساس لمشروع المبنى الجديد بحضور عدد من أعضاء مجلس إدارة الجامعة وأصحاب السعادة الولاة ومديري عموم ومديري الدوائر العامة والخاصة
تضمن الحفل كلمة للدكتور عبود الصوافي رئيس الجامعة قال فيها : انطلاقا من أهمية توفر البنية التحتية للجامعة وإسهامها في تطوير كافة جوانب وبرامج وخدمات الجامعة فقد وضعت جامعة الشرقية نصب أعينها بناء مبان ومرافق على أفضل المواصفات العالمية وما حفلنا هذا اليوم بوضع الحجر الأساس إلا تحقيقا لهذا الهدف ويشتمل هذا المشروع على عدة مباني للكليات والإدارة ومبنى للمكتبة ومصادر التعلم ومركز خدمات الطلبة مشيرا إلى أنه بلغت تكلفة المشروع ثلاثة وعشرين مليون ريال عماني على مساحة تقترب من الخمسين ألف متر مربع وبدعم سخي من حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ
وواصل رئيس الجامعة كلمته بالقول : روعي في تصميم مباني الجامعة المعمار الإسلامي المعاصر وباكتمال هذا المشروع ستشهد الجامعة نقلة نوعية في المجالات التعليمية والقدرة الاستيعابية والخدمات المرافقة بجانب اهتمام الجامعة ببنيتها التحتية فإنها ومن أجل تطوير هذه المؤسسة بما يحفظ لها مكانتها العلمية بين الجامعات المحلية والعالمية فإنها اهتمت بإعداد خطتها الاستراتيجية بما يضمن تطوير الجامعة بشكل متواز في جميع المجالات خلال السنوات المقبلة وقد اشتملت استراتيجية الإدارة والتعلم والتعليم والبحث والابتكار وخدمة المجتمع وتجارب الطلاب ودعمها والموظفون والأداء المرافق والأنظمة والبنية الأساسية .
بعد ذلك قدمت مجموعة من طلبة الجامعة أوبريت جسد معاني حب الوطن ورفعته والحث على العلم والتعلم والولاء للسلطان كما تضمن الحفل عرض ثلاثي الابعاد لمشروع المبنى الجديد للجامعة بعد ذلك قامت راعية الحفل بوضع حجر الأساس وإزاحة الستار عن النصب التذكاري وقد صرحت معاليها بأن الاحتفال بوضع حجر الأساس لجامعة الشرقية هو خطوة مباركة في مسيرة هذه الجامعة بشكل خاص والتعليم العالي بشكل عام والوزارة دأبت على دعم مؤسسات التعليم العالي في إيجاد مبان دائمة لها لأجل تهيئة البيئة الكاديمية المناسبة والتي تسهم في رفع المستوى العلمي والثقافي والمعرفي لهذه المؤسسة كما أن ذلك يتيح تقديم خدمات ذات جودة عالية عبر توفير الإمكانيات اللازمة لطالب العلم والمهتم وتؤكد الوزارة دائما في هذه المناسبات على أهمية التوافق مع المتطالبات والمعايير المحلية والدولية للمؤسسات الجامعية والتي تهدف إلى خدمة المجتمع ككل وأضافت معاليها أن الاحتفال بوضع حجر الأساس لجامعة الشرقية ليس احتفالا للجامعة فحسب وإنما احتفالا لأهالي المحافظة والسلطنة بصفة عامة كون ذلك يمثل إضافة لصرح جامعي جديد إلى جانب الصروح العلمية القائمة في السلطنة لتسهم في بناء أبناء الوطن وتهيئتهم بالعلم والمعرفة وتعدهم لتحمل مسئولياتهم تجاه وطنهم .

إلى الأعلى